hits counter

نقاش أنمي Attack on Titan Final Season : الحرية هي روح الإنسان وأنفاسه، فكم ثمن هذه الأشياء؟

dro

Versus Epic

لقيت له المقطع ذا برضه، الرجال شكله مو صاحي يا جماعة ::laugh:: ::laugh::

قريت تعليق أن أياساما يعتبره من فرقه المفضلة و ينبسط عليه ::laugh:: لا يفوتك هنا وهو يشوف اداء الفانز فيه واحد اصلع و واضح انه ترول و مع ذلك مدحه xD

 

W.W.W

True Gamer
الحلقة العاشرة:



تحول شخصية ايرين كبير وعجيب،،، لما تقارن فكره في الفلاش باك مع فكره الحالي،،، ايش اللي صار بينه وبين زيك وخلاه يتحول لشخص آخر بعيد كل البعد عن اللي يعرفوه فيه أصدقاءه؟!!

صححوا لي معلوماتي اذا كنت غلطان ,
الي اعرفه ان حامل قوة العملاق يحمل معاه ذاكرة الشخصيات الي قبله , ممكن ايرين كانت ذاكرته مشوشه , ولمن تقابل مع زيك , ذكره بمعلومات بالماضي خلت تفكيره يتغير !
 

TLS

True Gamer
صححوا لي معلوماتي اذا كنت غلطان ,
الي اعرفه ان حامل قوة العملاق يحمل معاه ذاكرة الشخصيات الي قبله , ممكن ايرين كانت ذاكرته مشوشه , ولمن تقابل مع زيك , ذكره بمعلومات بالماضي خلت تفكيره يتغير !

اذكر كان فيه حديث بين ايرين وارمين وسأله عن ذكريات بيرتثولت *يا رب اكون كتبت اسمه صح* ورد عليه آرمين بالنفي أو شيء كذا،،، بس ممكن كلامك صح،،، ممكن الحوار اللي صار بينه وبين زيك اثار الذكريات المدفونة في عقله...
 

AzureFlame

Under the Moonlight
الحلقة 11 حلوة والأنيميشن نظيف جدا، بس ملاحظ ان في تنافر في الأنميشن من حلقة لي حلقة، أحيانا رهيب وأحيانا عادي، طبعا ما وصل إلى مرحلة "سيء" بالنسبة لي.

والرسم أشوفه ممتاز في كل الحلقات تقريبا، اوه والإخراج ايضا ممتاز ما عدا الحلقة 3 و 10.

أحس إني قمت اسولف بزيادة عن الأمور التقنية لول.

جاني Vibe ذا لاست اوف اس قوي من قابي، ذكرتني اب إيلي..
بس ما أعتقد انها راح توصل نفس مرحلتها من الحماقة (آسف إيلي فانز).

فالكو شخصية طيبة جدا وأتمنى ما يصير فيه شي مأساوي نفس ساشا :/ .
 

⠀⠀⠀

⠀⠀⠀
اعرف ان الحلقات فيها تفاصيل كثيرة بس كأننا دخلنا مرحلة تمطيط لاحداث كان ممكن تختصر في حلقة ونصف؟
 
اعتقد انه من افضل المشاهد في تاريخ الإنمي واقوى من مشهد حديث فالكو وغابي في الحلقة ال 8 وهذي النوعية من المحادثات من اقوى مميزات الموسم الرابع والي تخليه فوق جميع الأجزاء السابقة مع الإنيميشن الممتاز وقوة النقاش وتعابير الوجه المرعبة تخلي المشاهد ماستر بيس وللذكرى.

اعتقد خلاص بدأنا ندخل في مراحل الأكشن الحقيقية في الحلقات المتبقية القادمة وان شاء الله الموسم يعطيك النهاية المحترمة الي يستحقها هذا الموسم العظيم .
 

AzureFlame

Under the Moonlight
مقتل الرئيس كان صادم، واللي صدمني أكثر ان ميكاسا وآرمن كانوا راح يولون لو تأخروا شوي..

إيرين فقد عقله خلاص والقصة قامت تاخذ توجه يخوف.
 

S30D1999

True Gamer
الحلقة كانت باردة الى مقتل الرئيس، كان إيرين تغير واجد وكأني المح النهاية في الأفق واحداثها بالظبط ( ماقرأت المانجا ) بس التوجه يقولي ان النهاية بتكون مؤلمة لإرين او فرقة الاستطلاع.


وجود عملاق العربة في النهاية خلاني متحمس جدا لحرب ثانية واخيرة بين العملاقة.
 

S30D1999

True Gamer
الحين اتوقع تويتر كله يقلب هاشتاقات #JEAGERIST بالأسامي والتويتات، الله يعين.
عاد لو فيه قناع خاص فيهم راح تشوف شيء شبيه يV for vendetta
 

Yasser9

True Gamer
الحلقة كانت باردة الى مقتل الرئيس، كان إيرين تغير واجد وكأني المح النهاية في الأفق واحداثها بالظبط ( ماقرأت المانجا ) بس التوجه يقولي ان النهاية بتكون مؤلمة لإرين او فرقة الاستطلاع.


وجود عملاق العربة في النهاية خلاني متحمس جدا لحرب ثانية واخيرة بين العملاقة.
من بداية الموسم الاخير مهما فكرت فيها واضح ان العمل لازم ينتهي بموت ايرين
 
حلقة اخرى ممتازة جدا لكن في احد شك ان ارمين ممكن هو الي وضع القنبله؟ خصوصا يوم ميكاسا راحت بتتنصت لكن منعها شعرت ان في تويست نيل دركمني ممكن حدث .. راح نشوف حربة ثلاثية في الحلقات القادمة الالديين تبع المارلي+ فرقة الاستطلاع+ ايرين والنهاية راح تكون دمار شامل للجميع واضح.
 

TLS

True Gamer
أظن أن ايرين خلاص وصل نقطة اللاعودة :(
ومثل ما هو واضح بتكون فيه حرب أهلية بين الرفاق،،، وين موقف مارلي من هذا كله؟!!
اللقطة الأخيرة وظهور بيك يجلب القشعريرة،،، مارلي ما جالسة تضيع وقتها...

التوجه اللي يسير فيه الأنمي مشوق وأتمنى ينتهي بشكل يليق فيه...
 
التعديل الأخير:

asr1999

Hardcore Gamer
والله يا بعض كلام الشباب طالع كأنه تحليل اللي قاري المانجا لكن يالله -_-
ساوانو هو اللي لحن هذي الحلقة صحيح؟ قريت أنه بيبدا التلحين من بعد الآرك الأول واللحن اللي في الأخير كان ممتاز
 

wael5656

Hardcore Gamer
والله يا بعض كلام الشباب طالع كأنه تحليل اللي قاري المانجا لكن يالله -_-
ساوانو هو اللي لحن هذي الحلقة صحيح؟ قريت أنه بيبدا التلحين من بعد الآرك الأول واللحن اللي في الأخير كان ممتاز

انا اقول كدا برضوا
 

Just Human

True Gamer
أعتقد المانجاكا الوحيد في التاريخ اللي حكى لنا قصة شخصية شريرة من بدايتها (طفولتها) و دوافعها و مبرراتها الأخلاقية لأفعاله.. كيف نمت.. عقدها ومشاكلها النفسية.. صدماتها.. ومثل أي شخص كان عنده أشخاص يهتم لأمرهم ويقدر يضحي بنفسه من أجلهم.. نفس الشخص لما كبر و رأى العالم من وجهة نظر مبنية على تأملاته وتجاربه الشخصية.. صار قادر يضحي بهم من أجل هدف أسمى من وجهة نظره تحت مبرر "الغاية تبرر الوسيلة"

قصة إيرين هي رحلة من الطفولة وكيف العالم و المجتمع والظروف بينتج شخصيات من رحمه.. سواء الجيدة منها أو السيئة.. سواء الكريهة أو الطيبة.. ظروف وعوامل وإستعداد الشخص للتفاعل معها؟ هو ما ينتج كل هذا .. قصة إيرين هي (كما قلت) رحلة شخصية شريرة من بدايتها الى نهايتها .

الكاتب كان ذكي جدا في طرح القصة هذا بجانب كونه مبدع
 

SanTana

Gamer
أنا شاهدت الموسم الأخير بناءً على بلاغ كاذب من أحد الأصحاب، عندما أخبرني مازحًا أن الموسم الأخير انتهى! وبدأت فيه ولا أعرف أنه لا زال مستمرًا، فوقعت في الفخ، لذلك ربما أستمر في التعيلق على الحلقات الصادرة مؤخرًا.

هذا العمل في اعتقادي الشخصي هو طرح مستقل في القوة عن بقية الأنميات، عبقرية المؤلف وحبكه للقصة تعطيك إيحاء أنك أمام نوع مختلف من المانجكا. مانجكا مثقف قرأ في التاريخ وعلم الاجتماع والسياسية؛ لأن عمله كله يفرز رسائل في هذه الجوانب.

عمومًا بعد تورطي في المشاهدة، أعدت مشاهدة الموسم الأول والثاني، مما لفت انتباهي هي قضية إبراز جوانب الواقعية على العاطفية في كثير من الجوانب، وحتى لو طغت العاطفة؛ فإن ضغط الواقع هو ما يبدد الوهم الدائر حولها، مثلاً قضية اتخاذ القرار في اللحظات الحاسمة، القائد حينئذ يكون في ضغط حقيقي، الخيار الخاطئ قد يرتب عليه هلاك الجنود بلا مقابل زائدًا تنكّر الناس لك وسخطهم عليك لأنهم يرون أنهم يدفعون ضرائب بلا فائدة اضف الى ذلك تَحجيمك أو ربما محاكمتك على فشلك، كل هذه الدوافع لابد أن تستحضرها وأنت ترى قائد فريقة الاستطلاع إرفين سميث وهو يتخذ القرار سواء كان في معركة غابة الأشجار العملاقة أو حتى ترتيبه لمعركة حي ستوهيس.

أما كيف أن الواقعية تغطى على العاطفة في بعض قرارات التي أُتخذت في المعارك؟ تتجسد عندما ترى الجنود يقتلون فيكون الخيار الأسلم ليس مساعدتهم بل تركهم، لأن في مساعدتهم إهلاك للجميع وفي تجنب مساعدتهم إنقاذ طرف مقابل هلاك طرف آخر، فالقرار هنا أُتخذ على واقعية الظرف لا على عاطفيته.

حسناً المؤلف لم يكتفي بذلك بل أبرز لنا ماذا قد يترتب على مخالفة هذا الأمر، وكان هذا في نهاية معركة غابة الأشجار العملاقة عندما أصر جنديان على احضار جثث أصدقائهم القتلى الذين كانوا بالقرب من العمالقة، فلم يسعموا لخطاب العقل بل أعملوا خطاب العاطفة فترتب على احضار هذه الجثث أولًا قتل أحدهم ثم فقدان الجثث ثم التخلي عن كل الجثث السابقة الذين حملوا في العربة حتى تستطيع العربة التحرك سريعًا ولا يَلحق بها العمالقة.

في بعض الأنميات تُبرز جوانب الصداقة والثقة بين فريق الأصدقاء، وتكون هذه العلاقة العاطفية هي المفتاح لكسر الصخر ولو بشكل مثالي غير منطقي! ولكن في هذا الأنمي الوضع ليس هكذا دائمًا، كما حصل أيضًا في معركة غابة الأشجار العملاقة، عندما طلب فريق لافي من إرين ييغر أن يثق بهم وباختيارهم لقتال العملاقة الاثنى فوثق بهم ولكن النتيجة كانت قتلهم جميعًا، فلذلك كانت المشكلة كلها تدور حول (آلية اتخاذ القرار)، وأنها لابد أن تُدرس بواقعية لا عاطفية، فكان إرين ييغر يَلوم نفسه على هذا.

في الحلقات الأخيرة من الموسم الرابع التي وصلنا إليها لاحظت بعض الرسائل السياسية في ثنايا الأحداث، مثل بحث قضية معيارية الاستهداف، في الحوار الذي دار بين الأطفال في الحلقة 11 حول سبب مقتل أم الطفلة كونها إليدية، وأن الايلديين هم جنس الشيطان الذين اضطهدوا بقية الشعوب، فكان الجواب البريء المجرَّد هو أن أمي لم تفعل شيء من هذا! فما هو معيار الاستهداف إذن؟! هذا ما جعل الطفلة التي من ماري تهتز من داخلها من مدى تماسك وقوة الحجة التي تطرحها نوعًا ما. فالسؤال الذي أوجدته هذه المحاور هل يؤخذ أبناء اليوم بجريرة أفعال من عاشوا قبل قرون؟! حتى وإن اختلفت فعالهم اختلاف جذري؟!

ولكن أيضًا العمل لا يخلوا من رسائل فلسفية، فمن الرسائل التي قدم لها العمل هي فلسفة الانتخاب الطبيعي، باعتبار أن القوي يأكل الضعيف، وهذا نُص عليه صراحةً في مطلع الموسم الأول في فصل سقوط شيغانشينا، فلماذا إرين ييغر لم يستطع أن ينقذ أمه؟ لأنه ضعيف، وحسنًا وماذا يعني هذا؟! أن القوي هو من يأكل الضعيف هذا مع غياب المنطق الأخلاقي لدى العمالقة مغيبي الإرادة أو حتى لدى جواسيس مارلي الذين وإن تشككوا في صحة مهمتهم إلا أنهم أستمروا بالعمل بها.

المبحث الثاني الملاحظ هي قضية نسبية الحق والباطل، وهذه النسبية تُلغي وجود الحق المطلق والشر المطلق، فعندما تقيم أحداث الموسم الأخير، فمن هو المخطئ؟! هل مارلي التي كانت لا تعلم ماذا قد حصل في الجزيرة والتي كانت تشك بحصول غزو عليها إنطلاقًا من هذه الجزيرة، أم بقايا الإيلديين في الجزيرة الذين شاهدو سقوط سور ماريا وهلاك ثلث البشرية أضف الى ذلك ما جرى لهم بعد ذلك. ألا ترى أن لكلا الطرفين حجته في الدفاع عن نفسه وحمايتها؟!

أما قضية إهلاك المدنيين، فهذه أيضًا نسبية، الخطة التي ادت الى الكشف عن الاثنى العملاقة، وحصول المعركة في حي ستوهيس قد أُتخذت رغم معرفة العواقب التي سوف تترتب عليها، فعندما سئل قائد فريقة الاستطلاع إرفين سميث هل عندما خططت لهذا كنت تعلم أن هنالك مدنيين سوف يقعون قتلى؟! فأجاب "نعم"، فالغاية وهي حماية الذات تبرر هذه الوسيلة، ولكن الهجوم الأخير على ماري نلاحظ أن فريق الاستطلاع قد انزعج من سقوط قتلى مدنيين من هجومهم رغم أن هذه المدينة قد أعلنت حرب الإبادة عليهم! وقد يقال أن خطة إرفين سميث أُتخذت لأنه لا خيار إلا هي، فمن المستحيل أو من غير المنطقي اخراج الشرطة الملكية الى خارج الأسوار لعمل كمين للعملاقة آني ليونهارت، فيقال: إن آني ليونهارت سوف تستمر في مطاردة إرين ييغر، فمن السهل استدراجها الى الخارج مرةً أخرى للقبض عليها، خصوصًا أن تقيد حركتها نجحت في الغابة ولم تنجح في المدينة! لذلك لا أجد مبررًا لهذه الخطة التي أتخذها إرفين سميث.

من خلال الأحداث الأن ربما أستطيع التكهن بنهاية صراع العمالقة، هو بتحول شخصية البطل إرين ييغر الى شرير على غرار ما حصل في كود جيس وديث نوت، والذي لابد معه من كبح طموح البطل التي تغيرت أهدافه وطبيعته، فإرين ييغر من الواضح أنه تغيّر وأنه يحمل هدف مستقل بالتعاون مع أخيه غير الشقيق، لا يتفق بالضرورة مع الحكومة الملكية، لذلك أظن أن قبولهم في الحلقة 12 أن يتسيد عليهم حقنًا للدماء تحمل ورائها خطة خفية من أجل القبض عليه وانتزاع العملاق المؤسس منه. هذا اذا اخذنا بالاعتبار أنه لم تبقى إلا 4 حلقات وينتهي العمل.

عمومًا أعتذر على الاطالة، ولكن هذا العمل يستحق، وأتمنى أن ينتهي نهاية تتفق مع قوة البداية.
 
التعديل الأخير:

dro

Versus Epic
خلاص اليوم لازم يبدأ الأكشن الحقيقي ماباقي كثير على الخاتمة سولفنا كثير بقضون بقية الإنمي كله سوالف او وش؟ لازم اكشن وتحولات تبدأ الليلة.

@game for new يصور هوشة مارلي مع واحد من الالدينز :


 
أعلى