يعود فريق التطوير الأوكراني Frogwares مع إصدار جديد من سلسلة ألعاب Sherlock Holmes بعد 5 سنوات من أخر إصدارتها وهذا الإصدار يحمل العنوان Chapter One لكونه سيأخذنا في رحلة للتعرّف على بدايات المحقّق الشهير ولمعرفة “الحقيقة” حول حدث مهم في حياته.

القصة تأخذنا إلى جزيرة Cordona الواقعة في البحر الأبيض المتوسّط والتي تسيطر عليها المملكة المتحدة، Sherlock Holmes البالغ من العمر 21 عاماً يعود إلى هذه الجزيرة التي قضى فيها سنين من طفولته لتذكّر الأحداث التي عقبت وفاة والدته Violet Holmes ولتذكّر ما حدث فعلياً فقد عاد مع أخيه Mycroft إلى لندن خلال فترة قصيرة من وفاة والدته دون أن يدرك المحقّق في تلك الفترة ما حدث بالفعل وها هو يعود في ريعان شبابه مع صديقه الخيالي Jon (نعم صديق خيالي) للبحث عن الحقيقة وهنا ستجدون بعض التفاصيل المناقضة لما عرفتموه سابقاً والتي تقودكم إلى الظن بأنّ Violet Holmes قد قُتلت!

على المستوى التقني فاللعبة تقدّم مستوى رسومي جيد وبتحسّن واضح عن أخر ألعاب الفريق بعنوان The Sinking City إلّا أنّها لا زالت تقدّم نفس حركات الشفاه والشخصيات التي تبدو آلية وغريبة وكان بالإمكان تقديم مستوى أفضل في هذا الجانب، على المستوى السمعي فاللعبة تقدّم عدداً من الألحان المتنوّعة والجيدة التي ترافقكم طوال فترة التحقيق ولكنّها ليست بالمميّزة.

اللعبة تعتمد على حل القضايا والألغاز بشكل أساسي وستبدؤون دائماً بمسرح الجريمة مع جمع التفاصيل من داخله ومن ثمّ سيتشعّب التحقيق في مختلف الاتجاهات ممّا يتطلّب منكم استجواب الشهود والمشتبه بهم أو حل بعض الألغاز الكيمائية البسيطة لمعالجة بعض الأدلة، في حال كنتم ترغبون بتقمّص لعب المحقّق بحق فهذه اللعبة تعطيكم مبتغاكم فهي لا تأخذ بيدكم للقيام بأي شيء وإنّما توفّر لكم دليلاً بسيطاً حول معاني الرموز فهي تشير إلى أنّ معرفة شخص معيّن ستتطلّب منكم البحث في سجلات الشرطة أو الصحف وستخبركم بأنّكم تحتاجون للحديث مع الشخصيات المرتبطة بالقضية ولكنّها لا تساعدكم في أي شيء أخر كما أنّها لا تطلعكم من هو الشخص الذي يجب الحديث عنه أو أي السجلات ستبحثون خلالها فهذه جميعها تفاصيل يجب عليكم قراءة الأدلة بتمعّن لمعرفتها.

بالرغم من أنّ Cordona تحت سيطرة المملكة المتحدة إلّا أنّها متنوّعة عرقياً وطبقياً بشكل متباين وواضح جداً ما بين مناطقها وهنا يأتي دور التنكّر فبعض المهمّات ستتطلّب السؤال عن شخص معيّن وفي حال ذهبتم إلى منطقة فقيرة ببذلتكم الجميلة والأنيقة فلن تحصلوا على أي أجوبة وهنا سيتوجّب عليكم إرتداء زي أحد العمّال للسؤال عن عامل يعمل في موقع حفر أو إرتداء زي الشرطي للحصول على أجوبة من شخص عنيد أو التنكّر كأحد اللاجئين من أفريقيا للحصول على إجابة من لاجئ أخر وبالرغم من أنّ اللعبة تقدّم العنصرية والطبقية في قصتها إلّا أنّها لا تتطرّق إلى تلك المشاكل بشكل عميق أو مثير للاهتمام وإنّما تكتفي بعرض تلك التصرّفات لا أكثر.

أحد القدرات التي ستستفيدون منها هي قدرة Sherlock على التركيز واستنتاج بعد الأحداث التي حصلت عند التدقيق في دليل معيّن كأثر للدماء على الأرض ونحوها من التفاصيل وعند جمع كامل التفاصيل من مسرح الجريمة ستقومون بإعادة ترتيب الأحداث في مسرح الجريمة للوصول إلى المزيد من الاستنتاجات التي ستساعدكم على المضي قدماً في التحقيق وعند جمع جميع الأدلة المطلوبة فستلجؤون إلى الـMind Palace حيث ستقومون بالربط ما بين أهم التفاصيل للتوصّل إلى هوية المجرم وفي حال كنتم ممّن قام بلعب The Sinking City فعملية التحقيق مطابقة لتلك اللعبة ما عدى بعض الإضافات التي ذكرناها.

تجربة اللعب تشمل أيضاً بعض المعارك التي لا تحدث كثيراً في المهام الأساسية ويمكنكم تجنّبها في بعض الأحيان وهو أمر ننصح به لأنّ هذه الجزئية بدائية جداً في ميكانيكية اللعب الخاصة بها كما أنّ التصويب غير دقيق ومزعج فأنتم تقومون باستخدام المسدّس لاستهداف نقطة ضعف للخصم ومن ثمّ القبض عليه أو إطلاق النار على عنصر في البيئة قد يتسبّب في إعاقة رؤيته لتسهيل القبض عليه فاللعبة تشجّع على عدم قتل المجرمين ولكنّها لن تعاقبكم في حال قتلتموهم ولن تقدّم أي عواقب مرتبطة بالقصة في هذه الحالة والقرار يعود لكم لقتل المجرمين أو القبض عليهم، لحسن الحظ فالمعارك تشكّل نسبة بسيطة من محتوى اللعبة وهنالك بعض التحدّيات التي يمكنكم القيام بها التي ترتبط بالمعارك في سبيل كسب الأموال ولكنّ الأموال غير مفيدة جداً في اللعبة إلّا في حال رغبتم بشراء الأثاث لقصر العائلة وهو النشاط الجانبي الوحيد الذي تقدّمه اللعبة فعلياً.

بالرغم من أنّ القصة تركّز على معرفة الحقائق خلف مقتل Violet Holmes إلّا أنّكم ستكتشفون تفصيلاً صغيراً ومن ثمّ سيتوجّب عليكم حلّ قضية رئيسية متشعّبة ستتطلّب منكم ساعات لإنهائها وهي طريقة رخيصة في منظورنا للزيادة من عمر التجربة والمحبط هو أنّ اللعبة تعاني من بعض الثغرات كما أنّها تركّز على مفهوم “الحقيقة” وكيف أنّها تعتمد على منظوركم الخاص وفي النهاية لن تعرفوا ما إن كان قراركم صحيحاً أم خاطئاً عند إختيار الجاني كما أنّ الحقيقة وراء مقتل Violet تعتمد بالكامل على الخيار الذي ترغبون به! هذه القرارات في السرد القصصي تشعركم بالإحباط وبغياب المعنى لما قمتم به في الساعات الماضية من بحث عن الأدلة وبناء للاستنتاجات وقد تستغربون من عدم ذكر الصديق الخيالي Jon في هذه المراجعة وذلك لأنّه ببساطة لا يلعب أي دور مهم في تجربة اللعب عوضاً عن كونه جزءاً من السرد القصصي لا أكثر وستسمعون العديد من تعليقاته الساخرة والغير مفيدة أثناء التحقيق.

قمنا بإنهاء اللعبة خلال 16 ساعة والتحقيق في القضية الأساسية يستغرق فعلياً حوالي ساعتين فقط من الوقت الكلّي، اللعبة تقدّم العديد من الجرائم الجانبية المثيرة للاهتمام والمتشعبة والمحتوى مرضي جداً لمحبّي التحقيقات والألغاز من هذه الناحية ولكن عوضاً عن حل القضايا والمعارك مع اللصوص فالمحتوى الجانبي يكاد يكون معدوماً بجانب شراء الأثاث للقصر، Sherlock Holmes Chapter One تسمح لكم بخوض دور المحقّق بأفضل شكل ممكن ولكنّها لن ترضي فضولكم بمعرفة ملابسات القصة فهي تطرح الأسئلة المناسبة وتفاجئكم بأدلتها ولكنّها تفشل في إعطائكم إجابة مرضية نهاية.

تمّ مراجعة هذه اللعبة بنسخة حاسب شخصي تمّ توفيرها من قبل الناشر.

شارك هذا المقال ()
Sherlock Holmes Chapter One
قضايا متشعّبة ومليئة بالتفاصيل التي تتطلّب التدقيق والتمعّن - محتوى ضخم مع العديد من الجرائم والقضايا لحلّها - تجربة اللعب توفّر لكم جميع الأدوات اللازمة دون الأخذ بيدكم ممّا يجعل حلّ القضايا مرضياً لمحبّي الألغاز والتحقيقات.
القضية الأساسية مبنية بشكل ضعيف مع نهاية مخيّبة - بعض القضايا تعتمد على قراراكم النهائي دون توضيح الحقيقة الفعلية ممّا يفقدكم الشعور بالمعنى لما قمتم به - غياب الفعاليات الجانبية - بعض الجوانب التقنية كانت قابلة للتحسين.
اللعبة تقدّم تجربة ممتعة وقضايا دسمة لمن يبحث عن تجربة محاكاة دقيقة لدور المحقّق ولكنّها تفشل في إرضاء فضولنا نحو القصة ونتائج بعض القضايا، هي تجربة عانت من بعض الأخطاء الفادحة في السرد القصصي.
تاريخ النشر: 2021 - 11 - 16
طورت بواسطة: Frogwares
الناشر: Frogwares