العد التنازلي


تاريخ سلسلة Resident Evil على الأجهزة المحمولة

  • 29 يناير 2012

  • التعليقات: 

  • 36564 مشاهدة

مع إقتراب موعد صدور لعبة ريزدنت ايفل ريفليشنز على الننتندو 3DS فكرنا بأن الوقت مناسب جدا لنتحدث عن تاريخ سلسلة ريزدنت ايفل على الأجهزة المحمولة، لعبة الرعب الشهيرة من كابكوم مرت بالكثير من الإصدارات عبر تاريخ الأجهزة المحمولة ومنها من صدر فعلا وحقق النجاح ومنها من لم يرى النور، لنتعرف على القصة كاملة:

Resident Evil 1 (Game Boy Color)

بعد النجاح الكبير الذي حققته لعبة ريزدنت ايفل الأولى على البلايستيشن الأول والسيجا ساترن وأيضا أجهزة الحاسب الشخصي رغبة كابكوم بإصدار المزيد من النسخ للعبة وكان الخيار للجهاز المحمول الوحيد المتوفر آنذاك “الجيم بوي كلر”، تم تسليم مهمة تطوير اللعبة لفريق التطوير البريطاني HotGen، تم تغيير بعض الأشياء باللعبة لقدرات الجهاز الضعيفة جدا ومنها نظام التسجيل فبدلا من غرف التسجيل الشهيرة مع الآلة الكاتبة أصبح بإمكان اللاعب بأي وقت، بعد مشاهدة المشروع النهائي بالعام 2000 قامت كابكوم بإلغاء فكرة إصدار اللعبة لإنها ظهرت بشكل سئ جدا ولن تقدم تجربة جيدة لمحبي السلسلة.

Resident Evil: Gaiden (Game Boy Color)

بعد المحاولة الأولى الفاشلة على الجيم بوي كلر عادت كابكوم مجددا ومع استديو تطوير بريطاني جديد اسمه M4 Limited ولتضمن الشركة أن العمل يسير بشكل جيد قامت بإرسال أثنان من موظفي كابكوم اليابان للمساعدة بعملية التطوير وحتى أن شينجي ميكامي الأب الروحي للسلسلة عمل كمستشار للعبة، قصة اللعبة كان من المفترض أن تكون جزء من القصة الرئيسية للسلسلة ولكن تم إهمالها كثيرا رغم أن دور البطولة كان لشخصية ليون بالإضافة إلى شخصية باري من الجزء الأول، تدور قصة اللعبة داخل سفينة فاخرة حيث تقوم منظمة غامضة بمحاولة القضاء على شركة امبرلا وتجاربها بالأسلحة البيولوجية، اللعبة للأسف لم تحصد على الكثير من الإعجاب بسبب قدرات الجهاز وحصلت على تقييم عمري “للمراهقين” على عكس أجزاء السلسلة الأخرى الخاصة للبالغين.

Resident Evil: Deadly Silence (Nintendo DS)

كابكوم آرادت أن تحتفل بمرور 10 سنوات على بداية سلسلة ريزدنت ايفل (حسنا ولا يمنع أيضا من كون الشركة آرادت الإستفاده من نجاحات الدي اس الخارقة تجاريا)، الحل البسيط كان بإعادة إصدار ريزدنت ايفل الأولى على الننتندو دي س مع إضافات جديدة، تم إضافة طور المنظور الأول لهزيمة الأعداء وكذلك بعض الألغاز التي تعتمد على شاشة اللمس وأخيرا الدوران بـ180 درجة والمفيد جدا باللعبة، عدا ذلك اللعبة هي نفسها اللعبة الكلاسيكية التي صدرت على البلايستيشن الأول.

عمر العمودي
مدير التحرير و المنتديات بشبكة تروجيمنج . يعلم الجميع أن عمر هو خبير الأسواق اليابانية في الموقع. يستخدم الإسم المستعار ننتيندو و اشتهر به دائما و السبب بكل تأكيد عشقه الكبير لألعاب هذه الشركة العريقة. لعبته المفضلة دائما و أبدا هي ماريو كارت.

التعليقات