ربما لا يعرف الكثير من اللاعبين الحاليين أن شركة SNK العريقة كانت تملك أجهزتها المنزلية و حتى المحمولة الخاصة بها في الماضي، و في التسعينات كانت SNK هي علامة الرفاهية الحقيقية في عالم الألعاب. SNK مؤخرًا تراودها الحنين لماضيها الكبير في عالم الألعاب و بدأت تُطلق أجهزة خاصة بالمُجمعين مع تشكيلات متنوعة من الألعاب الكلاسيكية.

حسنًا، ها هي SNK تُشوق من جديد لجهازٍ آخر ستقوم بإصداره في عام 2021، و لن يكون موجهًا فقط إلى العشّاق الأوفياء بل أيضًا إلى مُحبي أجهزة الألعاب الحاليين.

شارك هذا المقال ()