The Last Guardian


نشر في Mon, Dec 5

the-last

بسوق العاب الفيديو هنالك الكثير من “الألعاب” ولكن القليل من “التجارب”! قد يبدو الأمر محيرا للبعض ولكن القصد هنا بأننا نلعب الكثير من الألعاب المتشابهة التي تقدم لنا عناصر الألعاب الإعتياديه ولكن من فترة لآخرى نحصل على “تجربة” مختلفة بلعبة تقدم لنا طابعا ساحرا ومختلفا عن أي شيئ بالسوق وهذه التجارب هيا أكثر ما اٌقدره بهذه الهواية خصوصا إن كان تطبيقها بشكل جيد و اليوم سنراجع لكم لعبة المغامرة The Last Guardian التي قضت سنوات طويلة بعملية التطوير منذ الإعلان عنها لجهاز سوني المنزلي البلايستيشن3 وحصولنا عليها على جهاز البلايستيشن4 بعد إنتظار طويل، هي اللعبة الجديدة من نفس العبقري الذي قدم لنا سابقا العاب المغامرة الساحرة Ico و Shadow of the Colossus فهل كانت تستحق كل هذا الإنتظار؟

The Last Guardian هي لعبة مغامرات بطابع مختلف، شرح القصة محدود جدا هنا كعادة فريق التطوير بهذا الجانب، تلعب بصبي يجد نفسه بقلعة ضخمة وعلى جسده الكثير من الوشوم، لايدري كيف جاء هنا و لكنه يريد الهرب و الطريقة الوحيدة لذلك هي بالتعاون مع هذا المخلوق العملاق “توريكو” والذي يملك ماضيا ليس سعيدا مع البشر تتعرف عليه بمشهد بذكريات هذا المخلوق عند محاولته للقضاء عليك! لاتتوفر الكثير من المشاهد لعرض القصة وعليك أن تعيشها بالعلاقة مابين الصبي و المخلوق وتبني الأحداث بتفكيرك و بالإستنتاجات التي تعيشها بهذه المغامرة.

3107657-1

إن كنت تريد المقارنة السريعة فاللعبة هنا أقرب للعبة Ico أول مشاريع الفريق من حيث الفكرة، تحاول الإنتقال من مكان لآخر عبر حل الألغاز و إستخدام المنصات بالبيئة حولك، بالتأكيد يلعب المخلوق “توريكو” دورا كبيرا بتقدمك باللعبة بالإستفاده منه سواء بالقفز على ظهره للوصول للمناطق البعيدة أو بإستخدام قدرته بإطلاق “لنقول عنها الكهرباء” لتحطيم بعض الطرق أو حتى الغوص معه للأماكن العميقة والاهم من كل ذلك مواجهة الجنود وهزيمتهم فالصبي لايستطيع القتال وعليه أن يترك الأمر لـ”توريكو”، ومن جهة أخرى على الصبي أيضا مساعدة توريكو بالتقدم باللعبة بكونه يخاف من بعض الرموز التي يشاهدها على لوح الزجاج وعليك بتحطيمها عبر المغامرة لمساعدة توريكو للتقدم معك.

الرائع جدا بهذه اللعبة هي بناء العلاقة مابين الصبي وتوريكو، في بداية الأمر لايستجيب هذا المخلوق لأوامرك ويبدأ النضال بينكم ولكن مع مرور الوقت تبدأ بإطعام هذا الوحش ولا بأس ببعض التربيت على رأسه من وقت لآخر لزرع الثقة بين الطرفين وحقيقة ما أن تنتهي المغامرة حتى تشعر بأنك فعلا قد بنيت علاقة رائعة مبنية على المحبه لمخلوق كان وحشا و صبي آراد الهروب فقط والعودة إلى أهله ولكن بعد معايشة كل تلك المخاطر ستقع في حب هذا المخلوق العملاق وخصوصا بعد كل تلك القفزات الطويلة التي تقوم بها وتتمنى فقط أن يقوم توريكو بإنقاذك قبل السقوط.

the-last-guardian-screen-05-us-15jun15

لنتحدث عن الجانب التقني فاللعبة، حسنا The Last Guardian لعبة ساحره جدا في عالمها وبيئتها، ستشاهد الكثير من التفاصيل الرائعة و الصغيرة المذهله على الجدران وفي مناطق اللعبة المختلقة، قد لاتكون تفاصيل الصبي مميزة و أيضا توريكو نفسه ولكن عالم اللعبة رائع جدا بمناظره الخلابة من وقت لآخر حتى مع خطية هذه المغامرة وقد يعاب على اللعبة على الجانب التقني تراجع سرعة الإطارات فيها بشكل ملحوظ خصوصا في المناطق المفتوحة بشكل أكبر وأيضا بعض المشاكل التقنية من وقت لآخر التي أجبرتني على إعادة تشغيل اللعبة مجددا من آخر حفظ لدي لإستكمال المغامرة.

على صعيد الصوتيات فاللعبة تقدم بعض الألحان الرائعة جدا من وقت لآخر ومعظم وقات اللعبة ستستمع فيها لصوت الطبيعه ماعدا بفترة مواجهة الجنود، الصبي يصرخ كثيرا لمناداة توريكو خلال المغامرة و هنالك صوت آخر يحكي لنا الأحداث و يساعدك بالمغامرة ببعض التلميحات أما عن توريكو نفسه فصوته أقرب مايكون لحيوان وحشي و إجمالا على الصعيد التقني فهذه اللعبة تقدم نفسها بشكل ممتاز بالكثير من العناصر فيها وحقيقة مستوى هذا الفريق ببرمجة الانيميشن للشخصيات و بتصاميم البيئات تعد من أفضل مايمكن مشاهدته بصناعة العاب الفيديو وبحق ستشعر أن توريكو هو مخلوق واقعي من تصرفاته و تفاعله مع البيئات المختلفة.

ico_3-2734382

لنتحدث عن أسلوب اللعب، حسنا بمجمل المغامرة ستحاول القفز بين المنصات ومحاولة حل الألغاز للوصول للمناطق الجديدة، هنا تختلف الأمور مابين اللعب بالصبي وحده تارة لمحاولة إيجاد طريق للعملاق ومابين إستخدام العملاق والركوب على ظهره للوصول للأماكن البعيدة، كما تحدثت سلفا فاللعبة أقرب للعبة Ico ولكن بطابع مختلف بإضافة العملاق، بإمكانك الصعود على رأس العملاق وتوجيهه للطريق الذي تريد الذهاب إليه وفي بعض الأحيان ستعاني من هذا الجانب بسبب الذكاء الإصطناعي ولكنها مشكلة عليك الصبر معها لحلها وتكرار المحاولة.

وهنالك جزئيات أخرى ستواجه فيها بعض الجنود، حسنا الصبي لايستطيع القتال وعليك هنا أن تجد الطريق الذي يتيح لتوريكو الوصول لنفس هذه المناطق لقتالهم وعليك لاحقا أن تحاول تهدأة توريكو الذي يجن جنونه بعد القتال.

8.5
مغامرة ساحره و رسوم مميزة خصوصا الانيميشن وتجربة مختلفة عن أي شيئ آخر
الكاميرا، الكاميرا، الكاميرا و مشاكل تقنيه متعدده و الذكاء الإصطناعي في بعض المرات
لاشك أن لعبة The Last Guardian قد قدمت تجربة ساحره جديدة من Fumito Ueda وباقي فريق لعمل ولولا المشاكل التي تعاني منها اللعبة ببعض جوانبها لكانت من التجارب التي لاتنسى.
[سياسة التقييم]


مواضيع:
9,306 |

مدير التحرير و المنتديات بشبكة تروجيمنج . يعلم الجميع أن عمر هو خبير الأسواق اليابانية في الموقع. يستخدم الإسم المستعار ننتيندو و اشتهر به دائما و السبب بكل تأكيد عشقه الكبير لألعاب هذه الشركة العريقة. لعبته المفضلة دائما و أبدا هي ماريو كارت.
  • *RAIN*

    كنت متأكد 100% ان الكاميرا ستشكل عائق ماادري هل هي بصمتهم ان الكاميرا تكون سيئه ولا ايش؟

  • OMGA

    تقييم رائع ومنصف ، مشكورين ،

  • الناشر
    Sony Interactive Entertainment
  • المطور
    genDESIGN
  • تاريخ الإصدار
    12-09-2016
  • الجهاز
    PS4
  • عدد اللاعبين
    1
  • الموقع