نقاش فيجوال نوفل Utawarerumono وجه الخديعة و قناع الحقيقة

بادئ الموضوع #1

أسئلة عامة:

- بحث بسيط يعطيني نسخة صادرة في 2002، هل أحتاج أقرأها؟
لا. حاجة لقراءتها مماثلة لحاجتك لقراءة كل شيء من الLeaf extended universe و إلا جوابه هو ما تحتاج تقرأ To heart 2 و لا Aruru-chan to asobi قبل ما تقرأ The mask of deception.
أحداث The mask of Deception تحصل في نفس عالم Utawarerumono، لكن الأحداث تصير بعد وقت كافي حق إن أحداث الأولى مالها تأثير هنا. ضف على هذا غياب عام في التقاء الشخصيات، في تشبيهات و نكت داخلية في السلسلة و هذا كل إلا ممكن يفوتك.

- هل أشاهد الأنمي؟
لا. ما في اقتباس فيجوال نوفل جيد. واقعا تقدر تجادل إن الاقتباس الوحيد الجيد لمادة نصية بحته ممكن يكون Konosuba و هذا لأن نكات كونوسوبا ما تشتغل مكتوبة. بنبرة أكثر جدية، أقدر أقول إن نقاط قوة يوتاواريرومونو ما وصلت الأنمي خارج كونه منتج ضعيف بصورة عامة.
هالشيء ينطبق على اقتباسات السلسلة كاملة.

-آذان البنت في الصورة؟
في عدد من الشخصيات يتشارك أعضاء مع حيوانات و هالشيء يشاهد غالبا على هيئة آذان و ذيول. الشيء المعتاد في الميديم ريلي. أيضا بنات يوتا كويسين كفاية عشان ما أقولك إن الشيء bestiality. لسا بستخدم الشيء ضدك عند كل خيار سيئ.




تاريخ الإصدار: 05/23/2017
ممكن تعرف أيضا ك: Utawarerumono 2
المطور: Leaf و Sting
الناشر: Atlus
المنصات: PS4 و PSV

كنوع من التغيير مو حاب أفتتح الموضوع بنبذة و بدل كذا حاب أفتتح بالكلام عن الشيء إلا يخلي الرواية هذي ممتعة للقراءة. قناع الخديعة هي تجربة حياة يومية ممتازة. واقعا هالشيء يستمر أيضا إلى قناع الصدق، لأن الحياة اليومية المبنية بصورة سليمة شيء مهم لنوعية التجارب المقدمة من Leaf.

بصورة أساسية الحياة اليومية تعتمد على أمرين: تصديق القارئ و اهتمام القارئ. أي شخص بكون من السهل عليه ملاحظة إن حصول الأول يستلزم حصول الثاني و العكس صحيح. تصديق القارئ بالطبع لاعلاقة له بقرب الحياة اليومية من الواقع إلا الفرد يؤمن به، بل يعتمد على إمكانية حصول الموقف بين الشخصيات المقدمة. الشيء يعتمد بصورة كبيرة على درجة الجودة في تقديم علاقات الشخصيات، مع وجود منظومة ردات فعل من السهل على القارئ فهمها. منظومة ردات الفعل أيضا عملها منوط بجودة استعراض ردات الفعل، أي جودة العلاقات. الشيء عبارة عن شبكة معقدة يؤدي إن كل شيء يحتاج يكون على نفس الجودة عشان يشتغل بشكل سليم.
أنا أقدر أنطلق و أشرح أكثر عن الشيء، بس لازم أوضح إن كل هذا لازم يكون موجود لما يكون عندك شخصيات و ما يكون عندك أدوار. في حالة وجود الأدوار بدل الشخصيات تحصل على شيء مشابه بمسار Grisaia العام. فكرة الأدوار إنك ما تبني المشهد على تفاعلات الشخصيات ببعضها، بل تكتب المشاهد لأدوار محددة. شرح الشيء يكون مزعج بسبب التسميات، ناخذ مثال كليشة الطالب المنتقل. ما يهم من يكون الطالب المنتقل و من يكون الطالب إلا يتفاجئ من الإنتقال، المهم هو إنك تحتاج واحد يكون الطالب المنتقل و الآخر يعطي ردة الفعل المتوقعة عندك. الشيء المهم هنا إنك في المشهد نفسه تقدر تبدل الشخصيات الموجودة أو مواقعها و مارح تتغيير النتيجة. الشيء هذا ما المفترض ينخلط أيضا بقوالب الشخصيات إلا رح تجي بعد قليل. في حالة الأدوار كل الكلام إلا أقوله ماله معنى و مش صحيح.

في حالة كان عندك شخصيات -فعلية- تحتاج منظومة ردات فعل، هالشيء يتضمن حوافز، مهيجات و دوافع. الشيء ببساطة إن القارئ يحتاج يفهم ليش الشخصية ن تتفاعل مع الحدث ك بالطريقة إلا حصلت. وظيفة الكاتب في الواقع هي إنه يوفر لك أدوات تسمح لك إنك تفهم الشخصيات بصورة كافية. أي واحد بحاول يبيعك فكرة إن الناس الحقيقيين صعبين الفهم فالشخصيات لازم تكون كذا، يرمي كلام فاضي لأن كتابة شخصيات خرابيط سهلة أكثر مما الواحد يتخيل.
الأدوات إلا ممكن يوفرها لك الكاتب لفهم الشخصيات تتفاوت. المهم هو إن غالب الشخصيات تكون مكتوبة بنفس الأسلوب عشان توصل للمكان إلا فهم الشخصيات ما يكون معضلة. هالشيء تلعب عليه بعض الأعمال زي DDLC و Suka Suka عشان توصل لفكرة معينة، واثق إن واحد من الأعمال السابقة عمل الشيء هذا بدون وعي في الواقع. القوالب تمكنك من أشياء ممكن ما تكون متوقعنها، زي إنك تخلي شخصية تبرز زي إصبع متعفن في اليد، كل إلا عليك إنك تختار إن كل شيء يكون قوالب معتادة عدا شخصية معينة. بس بعيدا عن كذا القوالب تسمح بإحتمالات غريبة و تختصر وقت كثير جدا، فقط لأن القارئ معتاد و "يعتقد" إنه عنده فهم كامل للشخصيات هذي. بعيدا عن التلاعب الشخصيات المعتادة تسمح بإنك ما تضيع وقت طويل في إنك تشرح الشخصيات إلا ما تحتاج إنك تشرحها أو إن القارئ يفهمها بدرجة أعمق من إنها يعرف ليش تتصرف بالشكل هذا.

منظومة ردات الفعل، تحكم التفاعلات بشكل كامل. تحدد السبب في وجود علاقات و المدى إلا ممكن العلاقات هذه تذهب له. لهذا العكس صحيح، و تقدر تبين منظومة ردات الفعل من خلال العلاقات و التفاعلات. هذا الشيء إلا تسويه يوتا2. بالطبع سهل الفرد يعتقد إن البساطة هذي تنعكس سلبا على القيمة و كون الأحداث ممتعة من عدمه، لكن كون الحياة اليومية في الرواية تحسسك بإنها دائما لها قيمة و إنك ما تعرف كل شيء ممكن تحتاج إنك تعرفه يخلي الحياة اليومية غير مملة. هذا بالإضافة لإن الشخصيات جيدة كفاية عشان تفاعلاتها ذاتها تكون مثيرة للإهتمام. هذا بالإضافة لأن في أمر دائما يحصل بدل ما تكون حياة يومية لأجل الحياة اليومية. نقطة الحياة اليومية لأجل الحياة اليومية نفسها جدلية شوي بس ماعندي الوقت عشان أناقش جدليتها. الفكرة إن أي شيء ما يخدمك ما يحتاج يكون موجود، و هذا إلا رح أعتمد عليه.
الحياة اليومية هنا ما تكون حياة يومية لأجل الحياة اليومية، لأن الرواية تحصل في عالم غريب. عالم كل شيء فيه يقدر يكون جديد على القارئ، القارئ يحتاج يعرف. لأن الرواية ما تعطيك info-dump مطول في البداية، يكون عندها شيء مثير للإهتمام تشرحه مع الوقت. هالشيء يضيف أهمية للمشاهد نفسها و يساعد في تكوين رتم للسرد في الرواية.

أقدر أكمل بشكل كبير عن الشيء هذا، بس المقصد من هذا كله إن يوتا2 مثال على كيف إن التنفيذ يقدر يطلع الكثير من أبسط الأشياء. طبعا مش جالس أقول كل شيء لأن حاب أترك لنفسي حاجات أتكلم عنها لما أكتب مراجعة الرواية لول.


تاريخ الإصدار: 9/05/2017

تستكمل من حيث انتهى قناع الخديعة. الرواياتين في الواقع رواية واحدة مقسمة إلى جزئين.
 
التعديل الأخير:
بادئ الموضوع #2
بصورة عامة الRPGs اليابانية تقسم إلى ثلاثة أنواع أساسية:
- Dungeon Crawlers
- Classical Turn-based RPG
- SRPG
و سهل الواحد يقول إن كل الأنواع الثلاثة Turn-based لأن الإختلاف يجي من كيفية التصميم أكثر من كون الشيء تعاقب أدوار. الصنف إلا يتسمى turn-based عادة ما يتسمى JRPG بس و الشيء هو تصنيف لكل ما لا تصنيف له.

الSRPGs عادة ما يكونوا غير بعيدين فعلا عن الأصناف الاخرى في ما عدا احتوائهم لنظام يسمح بالتحكم بعدد وحدات عالي. هالشيء عادة ما يحصل باستخدام Grid أو توزيع الملعب إلى شيء مشابه للوح شطرنج. هالشيء يستلزم إن الوحدات تحصل على مدى حركة يحدد كم مربع تقدر الشخصية تخطوا في الدور. أيضا يستلزم إن كل شخصية يكون عندها مدى معين للهجوم. لما نختلص من كل الأنظمة -الغير فعالة جدا- إلا توضعها يوتا فوق البنية الأساسية فاللعبة تكون أبسط Grid based strategy ممكنة. هالشيء طبعا نتيجة لكون اللعبة تشترك الكثير مع Tears to Tiara 2 و إلا يتضمن إنك تشتري اللعبة على أساس إنها لعبة قبل ما تقرأ 4 ساعات لحد أقرب مواجهة (اعتبار تيرز تو تيارا لعبة فكرة سيئة). على كل حال أي شخص قرأ تيرز تو تيارا 2 ما يحتاج إنه يضيع وقته زيادة مع الكلام إلا رح أقوله.

في أي Grid Based RPG فالنظام القتالي مافيه الكثير، وصل وحداتك إلى أقرب وحدات و إقتلها. الشيء عشان يكون ممتع يلقي الثقل الكامل على تصميم البيئة و توزيع الأعداء. كل ما كنت في موقف أسوأ يتطلب إنك تتحرك بحذر أشد كل ما كانت النصر مرضي أكثر. نوعية الألعاب هذي بالمناسبة مافيها الKick المعتاد إلا يجي على جرعات إلا تحصله من الألعاب إلا يكون فيها أكشن أكثر. الSRPGs تعتمد بشكل كلي على الشعور إلا تحس فيه كنتيجة لتجاوزك تحدي كبير، أي نشوة النصر.
الشيء هذا يكون أساسي لعملية التصميم و التطوير، كل ماكنت تحتاج وحدات أكثر و خطوات أكثر و كان الموقف أكثر سوء كل ماكان شعور النصر أكبر. هالشيء ممكن الواحد يشوفه في Fire Emblem أيضا بحكم إنها تستخدم نفس النظام، رغم إني ما أشوف تصميم المراحل فيها -أو إلا شفته من السلسلة على الاقل- يحمل جودة تخليها مثال كويس. عشان الشيء يشتغل على كل حال تحتاج كاست شخصيات كبير قابل للعب و فاير إمبلم دائما عندها هذا الشيء. تحتاج المثل يكون موجود في الأعداء عشان تخلق تحدي كافي. ما يهم كثر وين تحط أنظمة لعب أخرى إذا ما تقدر توفر الأشياء هذي.

يوتا 2 للأسف تاخذ وقت طويل نسبيا في تقديم الشخصيات الشيء إلا ياخذ كثير من عدد الوحدات إلا تكون متوفرة لك في المواجهات. هالشيء بالطبع له أسباب قصصية، لكن هذا معناه إن المواجهات ما تصير ممتعة إلا في وقت متاخر من اللعبة. اللعبة على الأقل لكن تسمح لك بتخصيص الوحدات من خلال النقاط إلا تحصلها كنتيجة للمواجهات إلا تلعبها إلا هو شيء جيد من ناحية إن اللعبة تسمح تغير وظائف عدد من الوحدات نسبيا (الدبابة نيكوني، فاتح الحصون هاكو...إلخ).

هالكلام هذا كله تأدية واجب نوعا ما، لأني تجاهلت كون Uta لعبة و هالشيء لأن اللعب فيها قليل و هي تشتغل كرواية بشكل كامل نسبيا. الباقي باخليه للمراجعة أو المفروض كذا.
 
التعديل الأخير:

Radical alias

The Desert of the Real
مشرف
#3
يعطيك العافية علي عالموضوع الرهيب و الي ابرز نقاط قوة الرواية فعلاً.

أنا اشتريت قناع الخديعة اول ما نزلت و لعبت كم ساعة و اعجتني كثير و ركنتها في الرف و ناوي ارجع لها قريب و اكملها كاملة و بحط انطباعاتي هنا ان شاء الله. و غالباً بشتري قناع الحقيقة بعدها.
 

Novrîstreviena

Finitely Represented Owl
#4
همم, وجدتها في امازون مؤخراً ووضعتها في سلتي من دون معرفة شيء عنها..
لا امتلك ذلك التفضيل لشري....لأعمال الحياة اليومية, لكن لا بأس ببعض التنويع : )
موضوع رائع, سينباي, سأعيد قراءته مرة أخرى لاحقاً وأدون ملاحظاتي ^__^
 

Novrîstreviena

Finitely Represented Owl
#5
كنوع من التغيير مو حاب أفتتح الموضوع بنبذة و بدل كذا حاب أفتتح بالكلام عن الشيء إلا يخلي الرواية هذي ممتعة للقراءة. قناع الخديعة هي تجربة حياة يومية ممتازة. واقعا هالشيء يستمر أيضا إلى قناع الصدق، لأن الحياة اليومية المبنية بصورة سليمة شيء مهم لنوعية التجارب المقدمة من Leaf.
تصديق القارئ و اهتمام
بعد إعادة قراء الموضوع, إذاً ببساطة, يوتا هو بنظرك عمل ممتاز لتحقيقه امرين: جعل القارئ يهتم بالشخصيات, وتنفيذه الممتاز ل"منظومة التفاعلات" التي تحدثت أن عنها بإسهاب طوال الموضوع, صحيح؟

لا أستطيع الخوض في جدال يتعلق بتحقيق العمل لأي من هذا, لكوني لم اقم بقراءته, لكن هنالك بعض النقاط التي اثارت اهتمامي في الموضوع:

أي واحد بحاول يبيعك فكرة إن الناس الحقيقيين صعبين الفهم فالشخصيات لازم تكون كذا، يرمي كلام فاضي لأن كتابة شخصيات خرابيط سهلة أكثر مما الواحد يتخيل.
تعني الكاتب الذي يخلق حالة من عدم التماسك في أفعال وأفكار شخصياته فقط لتصوير مدى "عمق الإنسان" أو من ذلك؟
استطيع تصور كم الأمر كسول, لكن هذا التنفيذ الكسول, في بعض المواضع, قد لا يكون سيئاً كما صورته.
لاسيما إن كان يحمل قيمة تلخص جزءاً من رسالة العمل أو من ذلك, أو إن أبدت الشخصية "تعجباً" أو اظهرت عدم فهمها لذاتها.
بالطبع, إغراق العمل بشخصيات غير متماسكة لا يخرج بقصة, وإنما بفوضى &

المهم هو إن غالب الشخصيات تكون مكتوبة بنفس الأسلوب
أظن بأنك تعني : "مبنية على هيكل واحد", أي أن آلية تفسير سلوك شخصية يمكن استخدامها لتفسير سلوك الأخرى, وهذا جوهر التماسك.
مثلاً : أن تأتي وتضع شخصية شونين في رواية قرون وسطى, انت حينها ستكون قد قمت بكارثة, همم, أظن بأن "صوت العمل" هو الكلمة التي تصف
هذا "الهيكل" بالشكل الأمثل. شكراً ^__^

كل إلا عليك إنك تختار إن كل شيء يكون قوالب معتادة عدا شخصية معينة.
القوالب تسمح بإحتمالات غريبة و تختصر وقت كثير جدا، فقط لأن القارئ معتاد و "يعتقد" إنه عنده فهم كامل للشخصيات هذي.
الشخصيات المعتادة تسمح بإنك ما تضيع وقت طويل في إنك تشرح الشخصيات إلا ما تحتاج إنك تشرحها أو إن القارئ يفهمها بدرجة أعمق من إنها يعرف ليش تتصرف بالشكل هذا.
والذي سيخرج لنا بعمل متوسط في أفضل الأحوال. لا مشكلة لدي مع القوالب, وإنما في استخدامها كقوالب.
بالرغم من كون توظيفها لتسليط الضوء امر ذكي بصراحة, إلا انه لا يخرج عن كونه كسلاً, والعمل الكسول هو عمل غير فني : (
كذلك الاعتماد على معرفة القارئ بشيء "من ركائز الصنف وليس من صنع الكاتب", بنظري الشخصي, هو كسل كتابي, وإن خرج لنا بأمور محمودة
في بعض الأحيان.
فقط كمثال, أنا أحب مادوكا ماجيكا كعمل, لكن اعتماده على معرفتك المسبقة للماهو شوجو لخلق التأثير الأكبر هو بنظري كسل كتابي من اوروبوشي (كاتب مادوكا) في أفضل الأحوال, وعدم قدرة في أسوأها.
قد تكون نظرة متشددة, لكن العمل الجيد بنظري هو عمل مكتمل لذاته غير معتمد على ظروف وسطه أو إدراك اللاعب لأي منها.
فهنالك الكثير من الأعمال التي ستظهر فيها "الشخصية المنتمية لذلك الآركتايب" كشخصية غير متماسكة منطقية للقارئ (او المشاهد) الغير مدرك لظروف الوسط أو المعتاد فيه.

لإن الشخصيات جيدة كفاية عشان تفاعلاتها ذاتها تكون مثيرة للإهتمام
بصراحة, تمنيت لو قمت بالتفصيل تحديداً في هذه النقطة, فهي حرفياً مربط الفرس وإن كان هنالك ما سيجعل التفاعلات مثيرة للاهتمام فسيكون الشخصيات, لكن اظن بأنك تركت الأمر للمراجعة ^__^

نقطة الحياة اليومية لأجل الحياة اليومية نفسها جدلية شوي بس ماعندي الوقت عشان أناقش جدليتها.
الفكرة إن أي شيء ما يخدمك ما يحتاج يكون موجود، و هذا إلا رح أعتمد عليه.

شخصياً, لا مشكلة لدي مع الحياة اليومية لأجل الحياة اليومية, ولا أرى بوجود أي علاقة بينها وبين "غياب المادة" من العمل, هاتان مشكلتان منفصلتان بنظري.
عندما تأتيني بعمل حياة يومية بشخصيات "لاتضيف شيئاً للساحة" وبأحداث رتيبة, فإن مشكلة عملك هي أكبر بكثير من مجرد كونها "حياة يومية لأجل حياة يومية".
إن تجاوزنا هذا, استحقاقية الوجود (حتى للأعمال) هي امر مثير للاهتمام ^__^


أي شخص بكون من السهل عليه ملاحظة إن حصول الأول يستلزم حصول الثاني و العكس صحيح.
للأسف, لا أرى هذا ولا أفهم لم تفترض بأن احدهما يستلزم الآخر, أتمنى أن تفصل في الأمر.



الموضوع افادني في بعض نقاط القصة, جعلني أعيد النظر في قضيتي القوالب والوضوح في الشخصيات, شكراً ^__^

لحظة..الموضوع كان يتحدث عن يوتا؟
 
بادئ الموضوع #6
أنا اشتريت قناع الخديعة اول ما نزلت و لعبت كم ساعة و اعجتني كثير و ركنتها في الرف و ناوي ارجع لها قريب و اكملها كاملة و بحط انطباعاتي هنا ان شاء الله. و غالباً بشتري قناع الحقيقة بعدها.
أنتظر ذاك اليوم علي، أنتظره يحصل.
لا امتلك ذلك التفضيل لشري....لأعمال الحياة اليومية, لكن لا بأس ببعض التنويع : )
إن الحياة اليومية محور أساسي ما يخلي الرواية هذي حياة يومية "بحته" و هالنقطة واقعا نقطة صعبة تنشرح و أنا أحاول أدخلك التجربة بأقل معرفة ممكنة. الشيء يشتغل من خلال سرد الرواية كيوميات، الشيء يدخل ضمن الحياة اليومية كتصنيف عام نفس جاكثان بس مش بس ناس تتكلم 24/7 بتفهم لما تدخل الرواية بومتي.
للأسف, لا أرى هذا ولا أفهم لم تفترض بأن احدهما يستلزم الآخر, أتمنى أن تفصل في الأمر.
الحياة اليومية عشان تشتغل تتطلب إن القارئ يصدق بإمكانية حدوثها و في إن المستحدثات من خلالها طبيعية، هالشيء ما يحصل بدون الحد الأدنى من وجود الاهتمام من القارئ. الفكرة هنا إن الشيء يحصل لجذب اهتمام القارئ، و عشان القارئ يكون مهتم لازم يكون مقتنع بدرجة معينة، هالاقتناع هذا ينتج من الاهتمام، و الاهتمام هذا ينتج من الاقتناع. إنت ما تقدر تفصلهم لأن سؤال زي هذا رح يكون زي "من جاء أول، الدجاجة أو البيضة؟"
قصدي بالاستلزام هنا إن الفصل عقيم، و بكون مضيعة وقت حقيقية. بالمناسبة يس تقدر تفصل و تشرح أكثر بإنك تبين تطور الاهتمام اعتمادا على تطور الاهتمام من خارج التجربة ذاتها، لأن الكلام هذا صحيح عند حصر المؤثرات و أي تأثير خارجي على الاهتمام بالتجربة قبل التفاعل معها.
لأجل الكسل حقي كان لازم أتخلص من واجد عوامل خارجية، لهذا ما تشوفني تكلمت عن تأثير التفضيل و أي شيء مشابه.
بعد إعادة قراء الموضوع, إذاً ببساطة, يوتا هو بنظرك عمل ممتاز لتحقيقه امرين: جعل القارئ يهتم بالشخصيات, وتنفيذه الممتاز ل"منظومة التفاعلات" التي تحدثت أن عنها بإسهاب طوال الموضوع, صحيح؟

لا أستطيع الخوض في جدال يتعلق بتحقيق العمل لأي من هذا, لكوني لم اقم بقراءته, لكن هنالك بعض النقاط التي اثارت اهتمامي في الموضوع:
يوتا هي تطبيق ممتاز لحاجات أساسية زي كذا، بس تطبيقها بشكل جيد فقط ما كان بكون كفاية لو ماكانت تقدر توصل مكان بالتطبيق هذا. التطبيق الممتاز هذا أساس الجودة، بس ما يقدر يكون مصدر الجودة لذاته. لو كانت تطبيق جيد فقط فيوتا حتكون وسيلة تعليمية.
تعني الكاتب الذي يخلق حالة من عدم التماسك في أفعال وأفكار شخصياته فقط لتصوير مدى "عمق الإنسان" أو من ذلك؟
استطيع تصور كم الأمر كسول, لكن هذا التنفيذ الكسول, في بعض المواضع, قد لا يكون سيئاً كما صورته.
لاسيما إن كان يحمل قيمة تلخص جزءاً من رسالة العمل أو من ذلك, أو إن أبدت الشخصية "تعجباً" أو اظهرت عدم فهمها لذاتها.
بالطبع, إغراق العمل بشخصيات غير متماسكة لا يخرج بقصة, وإنما بفوضى &
الكاتب إلا يعتقد إن رمي أفعال كفاية حق تكون عندك شخصية. الشيء مش سيء زي ما صورته أنا بالتأكيد، الشيء جريمة إلا يسويها يستحق إن دمه يستباح لو تسألني. عادة الكاتب إلا يكتب كذا يسوي حركة "الإنسان العميق" لما يفلس فعلا. أسلوب الكتابة هذا مكانه قصص الأطفال لأن شخصيات معقدة ممكن تحمل تأثير سلبي عليهم.

في طرق أفضل لأنك تسوي شيء زي كذا، في الكتابة الشجرية حق الشخصيات لما تطور نماذج ردات الفعل و هو الطريقة السليمة لكتابة شخصية معقدة و وقتها إنت تكتب شخصية مش كتلة أفعال غير متماسكة. الكتابة السيئة ما تقدر تبررها بالهدف منها.

ظن بأنك تعني : "مبنية على هيكل واحد", أي أن آلية تفسير سلوك شخصية يمكن استخدامها لتفسير سلوك الأخرى, وهذا جوهر التماسك.
مثلاً : أن تأتي وتضع شخصية شونين في رواية قرون وسطى, انت حينها ستكون قد قمت بكارثة, همم, أظن بأن "صوت العمل" هو الكلمة التي تصف
هذا "الهيكل" بالشكل الأمثل. شكراً ^__^
مكتوبة بنفس الأسلوب حاجة مرتبطة بالجودة الكلية للتجربة، مش ضرورة. الهيكل الواحد يفترض إن جميع الشخصيات تكتب على نفس العمق و لهذا فمن المستلزم إن جميع الشخصيات يتم تطويرها إلى نفس الحد و هذا مش أمر ممكن في كثير أحيان. في أنواع قصص تسمح بكذا بالطبع بس كذا بتكون محدود جدا في نوعية القصص إلا تقدر تطبقها.

الكتابة بنفس الأسلوب تتحمل وجود درجات عمق مختلفة بناء على الأهمية و دور شخصية. طبعا لو الواحد يقدر يطبق الكلام إلا إنت قلته بكون من السهل للقارئ إنه يطلع بتجربة مرضية ما تبخس أحد، بس في مشكلة في إمكانية التطبيق للأسف.
شخصية شونن في رواية قرون وسطى هي شيء مثير للإهتمام، طول ما إنت ما تضغط على الفكرة أكثر من اللازم صراحة XD
والذي سيخرج لنا بعمل متوسط في أفضل الأحوال. لا مشكلة لدي مع القوالب, وإنما في استخدامها كقوالب.
هذي ستيجما فارغة طلعت من مراجعين الأفلام صراحة، و إلا غالبهم لا حصان لهم و لا جمل في النقد. القوالب و الكليشيهات موجودة من بدايات المسرح و تطور الكتابة ككل. القوالب أحسن شيء حصل للكتابة لأنها تسمح بالتطوير من السوابق بصورة أكبر من الصورة الممكنة عند الحاجة لتعريف كل شيء. استخدام الحاضر كموقع للأحداث أكبر قالب و كليشة و مايضر قصة، طول ما استخدامه بشكل سليم.
خلق شخصية من العدم شيء أحمق و غالب الكتاب إلا يحاولوا مع الشيء يفشلوا بنفس درجة جهلهم بمستواهم ككتاب، هذا لو افترضنا وجود نجاحات.

الكتابة تعتمد على مبدء التوارث، الفكرة تبدء من العمل أ و تتطور في العمل ب و ت و ث...إلخ التطور هذا يحصل بأحد اثنين: 1- تطوير العناصر الموجودة. 2- تلقيح العيوب بإضافة أو استحداث عناصر جديدة. الشيء هنا يحصل إنك كأساس تستخدم القوالب عشان تخدمك. القوالب أداة و مش عيب. سهل إنك ترمي العيب على أبسط حاجة في شغل كاتب سيء. سوء ديز آيري ماله علاقة بكليشيهاتها. زي ما كليشيهات ستينز جيت ما منعتها إنها تكون جيدة.
القوالب تعطيك المجال إنك تاخذ الحاجة لمسافة أبعد بكثير جدا من المسافة إلا كنت تقدر تاخذها بنفس المدة الزمنية بفضل وجود فهم أساسي عند القارئ يسمح لك إنك تطور فوق الفهم هذا بدل ما تعيد الشرح.
بالرغم من كون توظيفها لتسليط الضوء امر ذكي بصراحة, إلا انه لا يخرج عن كونه كسلاً, والعمل الكسول هو عمل غير فني : (
توفير المجهود ما يكون دائما كسل، يكون كسل لما يكون الهدف منه للتخلص من العمل. لما يفتح مجال لشيء غير ممكن-في الحالة العادية- فهو مستحيل يكون كسل. يعني إنت كنت تبرر حالة مركبة من الجهل و الكسل، مادري كيف واقفة عندك على هذي.
كذلك الاعتماد على معرفة القارئ بشيء "من ركائز الصنف وليس من صنع الكاتب", بنظري الشخصي, هو كسل كتابي, وإن خرج لنا بأمور محمودة
في بعض الأحيان.
القصص تتطور بالتوارث الاستحداث بشكل دائم يقتل القيمة الأدبية للأعمال نفسها، كلامك ما له معنى. (مجددا).
قد تكون نظرة متشددة, لكن العمل الجيد بنظري هو عمل مكتمل لذاته غير معتمد على ظروف وسطه أو إدراك اللاعب لأي منها.
فهنالك الكثير من الأعمال التي ستظهر فيها "الشخصية المنتمية لذلك الآركتايب" كشخصية غير متماسكة منطقية للقارئ (او المشاهد) الغير مدرك لظروف الوسط أو المعتاد فيه.
هذا خلل كتابي يس. القالب نقطة بدء مش نقطة نهاية. مافي عمل مكتمل لذاته فكلامك هذا ماله معنى، و أقدر أدخل و عندي استعداد لنقاش طويل عقيم أدحض فيه أي مثال ممكن تحطه هنا.
بصراحة, تمنيت لو قمت بالتفصيل تحديداً في هذه النقطة, فهي حرفياً مربط الفرس وإن كان هنالك ما سيجعل التفاعلات مثيرة للاهتمام فسيكون الشخصيات, لكن اظن بأنك تركت الأمر للمراجعة ^__^
أحاول ما أتكلم عن المنتج نفسه قدر الإمكان في الموضوع.
شخصياً, لا مشكلة لدي مع الحياة اليومية لأجل الحياة اليومية, ولا أرى بوجود أي علاقة بينها وبين "غياب المادة" من العمل, هاتان مشكلتان منفصلتان بنظري.
عندما تأتيني بعمل حياة يومية بشخصيات "لاتضيف شيئاً للساحة" وبأحداث رتيبة, فإن مشكلة عملك هي أكبر بكثير من مجرد كونها "حياة يومية لأجل حياة يومية".
إن تجاوزنا هذا, استحقاقية الوجود (حتى للأعمال) هي امر مثير للاهتمام ^__^
الحياة اليومية لأجل الحياة اليومية، هي لما تضيع الوقت بأحداث ما تقدم و لا تأخر و لا تضيف لقيمة الشخصيات أو العمل. كمثال: Dies Irae و يس نقدر نستخدم ديز آيري كمثال لأي نوع من الكتابة السيئة، ماسادا سيء للدرجة هذي. استحقاقية الوجود هي هل أنا أهدر دمك أو لا، بالمناسبة.
هذي ماكانت نقطة كثر ما إن عندك سوء فهم لوين أنا كنت رايح، و الغلط عليي لأني ما شرحت الفكرة و عاملتها إنها واضحة. زي ما تلاحظ أنا ما أحب الكلام لأجل الكلام.
لحظة..الموضوع كان يتحدث عن يوتا؟
سؤال جيد
 
بادئ الموضوع #8
أنا كلاعب و قارئ لطالما مدحت Rance و تحديدا Rance VI بشدة، يوتاواريرومونو أقرب شيء لرانس في الميديا و في نفس الوقت يوتاواريرومونو مميزة جدا كفاية لتكون كيان مستقل يجبرك تطلب منه المزيد. بالطبع التشابه هذا يعني إن مثل رانس يوتا أيضا تعاني من عيوب كبيرة من الصعب إنك تتجاهلها، مع ذلك تقدر تتحملها لأن كلاهم وقت ما يكونوا جيدين يكونوا ممتازين جدا.

العيوب أيضا للأسف، تخلي تجربة مثل يوتا تعتمد بصورة كذا على شعورك تجاه الرواية، محاولة تقييم الشيء بطريقة "هذا أقرب شيء الغالبية بتحس فيه" زي ما أسوي عادة مارح تنفع و الشيء بكون شخصي جدا و يختلف من قارئ لآخر. الإختلاف هنا مارح يكون إختلاف بسيط، سهل تشوف شخص نهائيا ما يتقبل يوتا لأنه ما تقبل شخصياتها أو ما تقبل إنها تستخدم كليشيهات بشكل مش قليل. الكليشيهات بالطبع شيء متوقع من أي قصة تحاول تتخذ طابع سياسي و لو جزئي، بس في كثير أحيان - و هذا شيء أنتظر تفسير له- تكون القصة سهلة أكثر من اللازم. صدف أكثر من الطبيعي و على إن هالشيء ينتهي بشكل نسبي في Mask of Truth فمافي مانع من كونه مزعج، بالطبع الشيء مش بمستويات Death note أو Code Geass من الكسل الكتابي، لكن كثير أشياء من الممكن تكون أفضل.
من هنا أعتقد بكون أفضل لو ركزت في الحديث عن Mask of Deception بما إني ما انتهيت من Mask of Truth للآن.
بكلامي فوق أكون تخلصت من أكبر عيب قصصي ممكن يلاحظ في يوتواريرومونو. الشيء كان سبب في حصولي على عدد جيد من اللحظات إلا أتمنى إني ما أنساها و هذا يخلي الشيء مقبول بالنسبة لي، في النهاية القصة الجيدة تستحق إنك تضحي عشانها بأشياء. أيضا أنا ما أعتقد إن في وسيلة أخرى عشان تسوي إلا تسويه يوتاواريرومونو، الإستسلام هذا حاجة سيئة تعلمتها بالطريقة الصعبة، القصة تحتاج لحظات سيئة لأجل لحظاتها الجيدة. بس في الواقع في كثير صدف كانت موجودة عشان لحظات بنخليك تجلس مع البنت أو لحظات "متع عيونك"، هذا شيء غريب لقصة على عدد الشخصيات الأنثوية فيها فجميعهم "شخصيات" و مش مكتوبين بطريقة تضمن إنهم ما فيهم شيء ممكن تكرهه. إلا أقصده إن التودد للقارئ و إن القصة مستحيل تعمل أي شيء يحسسه بعدم الراحة حاجة مالها وجود. واجد من هاللحظات في الواقع عطتني فكرة -سيئة- و هي إن الproxies واقعا لازالوا حيوانات حتى لو كانوا أقرب للبشر بكثير. بالطبع ففي كثير أشياء مش واضحة بخصوص البروكسيز فهذا يبقى تحت أفكار علي العشوائية. الشيء إلا ألمح له هنا هو إن هالصدف هذي آذت الشخصيات في بعض الأحيان و على إنه سهل تتجاوزها إلى حد معين فالأذى هذا في النهاية حصل و مافي مهرب منه. مادري لو الحساسية حقي مبالغ فيها بس لكن التفاصيل الصغيرة مهمة لقصة تحاول قدر الإمكان إنك تصدق الحياة اليومية فيها.

كون الموضوع عن الحياة اليومية و عناصرها ماكان صدفة لأن شيء كبير من يوتا هو كيف إن الحاجات الصغيرة تقدر تكون غالية، حول إن أي إنسان يقدر و ممكن يحلم يكون شخص بسيط يعيش حياة بسيطة. الحياة اليومية تسمح للقرارات و الخيارات في يوتا إنها تحمل وزن. كل قرار من الممكن يؤخذ حيحمل تبعات مباشرة على كل شيء حولك، هل إنت مستعد تضحي بالحياة السعيدة إلا تعيشها. الشيء يزداد حدة لأن الحياة اليومية و الشخصيات يكملوا بعض، قراءة يوميات يوتا دوما ممتع. مش الحياة اليومية إلا تتمنى إنها تخلص عشان توصل للأكشن الرواية تحاول تعطيك حياة ما تمل منها. بس هالشيء جزئيا وحدة من النقاط الخلافية جدا، مش لأن يوتا تكب عليك أطنان حياة يومية بدون أحداث تصير و بدون ما تعطيك أكشن لأنها في الواقع تعطيك أحداث و أكشن بشكل دائم بس الفرق إنها لما تسوي شيء له نتيجة فتقدر تخليك فعلا تحس بالندم و إنك ما تقدر ترجع للي كان.
الحياة اليومية تتأثر بإهتمامك بالشخصية إلا تجلس معها دائما. مهما كانت الحياة اليومية مكتوبة بجودة و عناية - و حتما يوتا مش مهملة في الناحية هذي- فمافي فايدة لو إنت مش مهتم بالشخصية بالأساس. هالشيء يصير أعقد لأن شخصيات يوتا مش شخصيات مكتوبة عشان تكون حاجات تحبها و تمشي، أغلبها غريب كفاية و مليان صفات قبيحة أو سيئة و تحتاج تتقبلها لو ناوي إنك تحب الشخصية بأي شكل أو حجم. شيء أسهل إنك تشغل الحياة اليومية بطريقة المويجيز و تقدم شخصيات أنثوية (وايفوز مجربين واضحين و سهل توقعهم) مافيهم شيء ينكره. الفرق هنا هو إنك مارح توصل لنفس نتيجة يوتا. لأن هالشخصيات مش أشخاص، و لأن "شخصية بدون عيوب مافيها شيء ينحب". كل ما كانت الشخصية معتادة و متوقعة أكثر كل ماكان مافيه شيء تكتشفه عنها و مافي قيمة من إنك تضيع وقتك معاها. لكن هالشيء أيضا يرجع للإهتمام لأنك تحتاج تمتلك الحد الأدنى من الإهتمام عشان هالمعرفة يكون لها قيمة. صعب تسوي حياة يومية ممتازة مش مملة، و على كثر ما أشوف يوتا تنجح في الشيء بشكل عظيم فالإهتمام لازم يكون موجود. في شخصية معينة في يوتا اسمها Nekone تستفزني و ما عندي اهتمام بها، فأتمنى لو كان عندي القدرة إن أي مشهد خاص بها أقدر أسحب عليه صراحة. هالشيء ضده شخصية إلا هي Atuy و إلا على قد مافيها خياس فما أمل مطلقا من إني أكون حولها "نا نا أوني-سان" و أي واحد ما يحب أتوي ماعنده قلب تبه. الكاست بالطبع يتفاوت مابين الشخصيات إلا تنحب لأن الوجود حولها ممتع زي Atuy و نوسوري و مارو إلى شخصيات ممتازة زي أوجي و يوكون. بالطبع أقدر أقول إن بثقة إن نيكوني شخصية سيئة و ماعندها شيء يقنع أي أحد إنها جيدة.

الكلام عن الشخصيات يقتل جزء كبير من متعة الرواية، بس الشيء إلا حسيت به بشكل جيد إن الرواية فيها شخصيات ذكورية كفاية عشان ما تحس إن الرجل الوحيد الباقي في الكون. كون شخصيتين بس يريدوا رمح السماوات بتاع هاكو يخلي الشيء مقبول أكثر لأنك صديق للشخصيات الباقين مش كلهم عندهم علاقة حب معاك. للحق فهم 3 شخصيات يريدوا ذي الفقار حق هاكو بس قررت أحصر الشيء على الشخصيات الأنثوية. الرغبة هنا مرتبطة بالحب في شخصيتين زيادة الأفضل ما نتكلم عن النتيجة و السبب لوجودهم.

أهمية الحياة اليومية هنا هو مش إنها فقط تريد منك تحب الشخصيات، الشيء يسمح للأحداث إلا تحصل إنها تكون أكبر و أضخم. الأحداث في كثير ما يكون لها نتائج ماتقدر تهرب، بل أقدر أروح بعيد كفاية و أقول إن كل شيء تسويه له تبعاته و ماتقدر تهرب من مسؤولياتك و أفعالك. الشيء هذا يشتغل مع قيمة الحياة البسيطة إلا تعيشها، الحاجات هذي تهدد حياتك اليومية بالتأكيد. كون هالشيء هذا يشتغل للحق انجاز بحد ذاته لأن واجد منتجات مرت عليي (ديز بطاطس كح كح) حاولت تسوي هالشيء وفشلت بشكل ما يضحك حتى. الشيء هنا هو مش الرسالة كثر ما إنك تعيشها و تحس فيها. كون هاكو شخصية رئيسة ممتازة مهو فوق أي شيء يخلي الشيء ممتع أكثر أيضا، لأن الطريقة إلا يتفاعل فيها مع محيطه مثيرة للإهتمام.
المحيط هذا مش خاوي أو معتاد هو الآخر، عالم يوتا مستحدث و مميز كفاية. الإستحداث هذا مش مبني على خيالات المؤلفين أو فراغ. الرواية تستمد كثير من عالمها من ثقافات وسط آسيا. بدرجة كبيرة ال Uyghur بحسوا إنهم at home بخصوص حاجات كثيرة منها المطبخ و المؤكولات و كوني أحب طبخ ال Uyghur و المنغوليين كنت أتمنى لو الرواية ركزت على الشيء و عطته وقت أكثر لأن هذي الثقافة إلا أحترمها و تهمني تبه. الشيء يمتد للجغرافيا و التصرفات القبلية لأن عكس الويغر و التيبت (ياماتو) في البدو المنغول (يوزورشيا) و الكزخ (كيجوري) و الترك (توسكور). بالطبع تشوف عادات و تقاليد أوسع في Mask of truth بحكم إنك تحتك مع الدويلات إلا تشكل ياماتو أكثر. في حاجات مختلقة و مستحدثة كفاية بس ما وجدت نفسي أمانعها لأنها مش مستحدثة كليا كثر ما إنها تناسب الجغرافيا المقترحة جدا و عادة ما تكون معقولة. التأثير الجغرافي يؤثر على في الأساليب العسكرية المستخدمة و بدون ما أتكلم عن الشيء كثير فلو المعارك في Deception كانت بنفس جودة النقاشات التكتيكية فيوتا بتكون أحسن لعبة لعبتها السنة.
الشيء إلا باوصله هو إن هالحاجات كلها تتجمع عشان توصل لنهاية تتقارن بنهاية Muv luv Unlimited صراحة، و تقدر بسهولة تكون أحسن. بالطبع المقارنات مع موف لوف -تحديدا ألترنتف- ما تنتهي هنا. في قمتها يوتا ملحمة أفضل من ألترنتف و هالشيء حقيقة و ما ينتقص من ألترنتف شيء. مادري لو هذا سبب كفاية عشان أحد يقرأ يوتا بس التجربة worth it

يوتا SRPG و شرحت الأساسات في الرد الثاني. ديسبشن السيستم حقها بارد و شوي ممل لأن الخرائط مستطيلة و مافيه تحدي تكتيكي كبير، أغلب التحديات خلقتها لنفسي بإني في التلفيل أهملت الدفاع و الHP و سويت كتيبة مجاهدين يقتلوا بضربة و يموتوا بضربة. ماقدر أقول إني كنت باغير الشيء كثير بس يمكن كنت بعمل Tank على الأقل، بدل ما استعملت mage تانك ضد الفاينل بوس. اللعبة على بساطتها تعاقبك على أخطائك التكتيكية بسهولة، التجمعات و التمركز الخاطئ يقدروا بسهولة يخسروك معركة. أقدر أقول بكل ثقة إن كل شيء يتطور و يصير أفضل في Truth بس تحتاج تلعب ديسبشن عشان تشوفه. ديسبشن على أي حال بعيدة تمام البعد عن كونها سيئة، لكن المشكلة إنها أيضا بعيدة تمام البعد عن إن يكون فيها تحدي. نظام اللعب نفسه مافيه مشكلة، لكن تصميم الخرائط و توزيع الأعداء و الحلفاء كان دائما ممل و هذا أكبر شيء تحله تروث بالإضافة لأنها تخليك "تلعب" أكثر.
المودلز ثلاثية الأبعاد المستخدمة في المواجهات تخدم أيضا في إنها تعمل عروض سي جي.. و العروض هذي مستواها مستوى N64 أو Game cube/ps2 صراحة، عارف إن يوتا نيتش و كل شيء بس مان... الشيء مخيب شوي.
عكس ألعاب ذيك الفترة ثو، يوتا عندها لوكلايزيشن جبارو ينافس بسهولة على أحسن لوكلايزيشن حصل. هالشيء خلا التجربة أحسن بكثير لأن التجربة واجد نظيفة و تستحق إنك تقرأها إنجليزية حتى لو كنت قادر تقرأها يابانية. التنوع في أساليب الحديث وصل بأفضل صورة و تقدر تربط بين الشخصية و أسلوب كلامها في اللغة الإنجليزية مثل ما تستطيع في اليابانية، بل إن الشيء يكون أوضح في النص الإنجليزي في كثير حالات لأن اللغة الإنجليزية ما ترهق مع الوضوح كثير لما يتعلق الأمل بأساليب الكلام على عكس ال"لهجات" اليابانية إلا تقدر تكون غير مفهومة بالكامل لشخص غير معتاد عليها.

قبل لا أختم حاب أعتذر إن على كون يوتا رواية جميلة فنيا جدا فأنا ما قدرت أوفر سي جيز كفاية عشان أستخدمهم في المراجعة. حبيت المراجعة بقدر الإمكان تعطي فكرة عن ليش الرواية جميلة و في نفس الوقت قدر الإمكان تسمح لك تخش الرواية نظيف قدر الإمكان.
يوتا جميلة جدا، تجربة عزيزة عليي. كل لحظة قضيتها مع الكاست تركت عليي أثر و حبيت الحاجات إلا قدرت تقدمها لي. عادة ما أحتج و أغضب على كون الرواية ضيعت وقتي، بس يوتا ماعملت هالشيء.
7/10 صلبة و ما أقدر أنتظر لحد ما أخلص غشوة الحق و أنتظر ريميك الأولى يصدر في الغرب.
 
#10

لعبت الجزء الأول على الpc من فترة طويلة و شفت الانمي من أول بدايتي مع الانمي قبل 10 سنين لول
بس ضيعت وقتي العب Dungeon Travelers فور اقود ريزون بدل ما اشتري الجزئئين
إن شا الله بشتري الجزئين دام إجازة الفصل قربت .الإنطباعات نايس!
أكثر حماسي على الost
و اني بسمع Taneda Risaبعد مرور سنة بدون صوتها(حتى لو انه حاجة قديمة
 
بادئ الموضوع #11
كتبت رد محترم، بس المنتدى سجلني خروج و أنا أكتبه و الرد الحين راح و ما باعود أكتبه.
بس لعبت ضد أصعب بوس واجهته في mask of truth و أخذ مني عدد أدوار مهول.
بس ضيعت وقتي العب Dungeon Travelers فور اقود ريزون بدل ما اشتري الجزئئين
قاعد أضيع وقتي في الباص أسوي نفس الشيء... شعور غريب لما تشوف دنجن ترافلرز التلقينية و إلا بالكاد فيها كتابة مترجمة بنفس طريقة يوتا لول.
إن شا الله بشتري الجزئين دام إجازة الفصل قربت .الإنطباعات نايس! أكثر حماسي على الost
و اني بسمع Taneda Risaبعد مرور سنة بدون صوتها(حتى لو انه حاجة قديمة
صوت كون مختلف كثير عن الأدوار إلا تؤديها عادة و الشيء فريش بس أيضا ما يشفي الرغبة عندك في إنك تسمعها. الأوست ممتاز جدا زي عادة أكوا+
 
بادئ الموضوع #12
زي ما توقع علي اليافع، ماكنت جاهز... ماكنت جاهز أبدا. قناع الحقيقة أخذ مني 55 ساعة و مش كثير لما تحسب كم أطنان الأحداث إلا حصلت لول.

على كل حال اختيار أحسن أحسن فيجوال نوفل السنة بتكون الحاجة إلا ما أريد أسويها صراحة... سنة فيها كايوس تشايلد و ماسك أوف تروث بتكون سنة صعبة عليي جدا. هو عكس كايوس تشايلد فقناع الحقيقة مش ماستربيس و فيها عيوب تقدر تشبع منها، في النهاية هي تاخذ عيوب ديسبشن و تحط عليها كم عيب زيادة. الشيء المضحك هنا هو لوين قناع الحقيقة توصل لما كنت في قمة المستوى حقها، في قمتها قناع الحقيقة الشمس و ماحد حيلمسها.
بكتب حاجات زيادة الأسبوع الجاي- المفروض- بس خلال هالوقت خلينا نغني عن الأسطورة إلا اسمها هاكو.
 
بادئ الموضوع #13
*افتتاحية ماسك أوف تروث سبويلرية لشخص ما خلص ديسبشن*
على قدر ما افتتاحية تروث ممكن تكون مثالية و ممتازة جدا. في شيء الواحد لازم يوقف عليه و هو إن افتتاحية موضوعها "ترك الماضي" استخدمت لرواية موضوعها الغفران و التكفير عن الذنب. الشيء الغريب هو إنك ما تترك الماضي و إنت تعيش عشان تكفر عنه. هنا تقع هيبوقراطية يوتاواريرومونو واقعا و إلا حتما تكون أفضل شيء يخص قناع الحقيقة.
الحقيقة لها وجهين، وجه هو الحقيقة بينما الآخر هو خديعة، لأن الخديعة إذا ما كشفت فهي ليست سوى الحقيقة. قناع الحقيقة مش عمل عميق جدا فلسفيا، لكنه عرف كيف يحرك مواضيعه و يوصل لنقاط مؤثرة جدا بالأفكار المعالجة. تسمية الأقنعة ماجت من فراغ و كل شيء بني حول الأقنعة هذي.
"One seeks a world of Truth, One dreams a world of lies, one speaks nothing but Truth and one who sleeps on a bed of fragile lies."
"Truth is a burden, and once you know the Truth there’s no going back. knowing that will you still reach out to the Truth, or will it be enough for you to sleep in your bed of lies rotting away without ever knowing the Truth."
شيء غريب إني أقدر أستخدم نفس الاقتباسات للكلام عن أحسن ثلاث حاجات في 2017 C;C و Mask of Truth و The Ringed City ... هو يا إن كل شيء تعامل مع الثيم هذا تعامل إياه صح أو أنا عندي انحياز واضح و للحق هو الشيئين موجودين بس نترك هذا.
عالم يوتاواريرومونو مبني على الخديعة. الشيء في الحقيقة ماكان قناع، لأنك لما تحط شيء من الكذب على المزيد من الكذب مارح تخرج بشيء مختلف. هالشيء سمح لقناع الحقيقة في الواقع إنه يكون رحلة طويلة من الكشوفات و الحقائق، كانت رحلة تويستات بشكل كودجياسي تبه. الفرق إنه على الشبه بين كودجياس و قناع الحقيقة، فيوتا ماتجي فيها تويستات من الهواء و كلها يبنى لها بشكل معقول على الاقل أو تكون واعي بها قبل ما القصة تفرد عضلات الشرح و التبرير حقها.
في كثير أشياء و أحيان قناع الحقيقة كان يعطي الشعور إنه الشيء إلا كودجياس كان يقدر يكونه من ناحية جودة، غير إن الشخصية الرئيسة في يوتا يقدر ينظف بلولوش بلاط الحمام. و هذي ممكن تكون مبالغات أو تصنف كذا و ما بتكون بعيد عن الحق، الشخصية الرئيسة هنا ما تبدء من أرفع مكان بل تتطور خلال سريان القصة شيء فشيء لحد ما توصل للمكان إلا توصل له. هالشيء هو تجسيد لثيم التكفير إلا تتبعه الرواية، كون هاكو ما يبدء كشخص جيد هو إلا يسمح له إنه في النهاية يصير شخص جيد. بالطبع فسوء هاكو يكمن في إنه سكير كسول أكثر منه شخص مستعد إنه... مان هاكو كان حقير.
كون هاكو حقير بالطبع يخلي الإرتباط و العلاقات إلا تكونها مع الكاست earned أكثر من أي شيء. علاقات الإحترام و علاقات الحب و غيرها كلها ما تحسها كانت مجرد إن الشخصيات الأنثوية تريد تضاجع هاكو لأنه سيلف إنسرت البطل كثر ما إنك تحس بالشيء و تقدر تعرف ليش بسهولة. في الواقع - بل بشكل نادر- تقدر تشوف الدرجة إلا هاكو فيها يؤثر على باقي الكاست في الرواية. هالشيء بالطبع امتداد لجودة كتابة الشخصيات العامة - إلا حتى و إن اتبعت نفس المبدء- فكل منها كانت بحق مميزة و تقدر دائما تحس بكيف المحصلة النهائية إنوجدت. يستثنى من المديح هذا الشرير الأساسي في قناع الحقيقة لأنه كان قمامة و سيء كثير... كان محاولة لإنه يكون الشيء إلا ما يقدر ينضج و ضد هاكو و فشل في هالشيء بامتياز.

على كل حال، جودة الشخصيات تنتج من أسلوب تتبعه يوتاواريرومونو في الكتابة يقدم ال Convenience على الRationale و هو إن الأشياء تحصل عشان نتيجها مش عشان سببها. بصياغة أخرى فيوتا مليانة صدف أكثر مما أي أحد يتمنى، بس هالشيء ما يؤثر على القصة بس لأنه ياخذها أماكن من السهل إنها تكون مستحيلة. أنا ذكرت هالكلام مع قناع الخديعة بس لكن الأماكن إلا توصلها يوتا بسبب هالشيء حتنحفر في ذاكرتي فعلا. أيضا لأن هذا العيب -مش بالضرورة عيب- القصصي إلا مايتصلح في الحقيقة.
الحقيقة مختلفة عن الخديعة في كون قصتها مليئة سياسة بكم كبير ما كان موجود في الخديعة -لأسباب قصصية واضحة- هالشيء سمح ليي أستمتع بالقصة كثير. جزئيا هالشيء كان لأن يوتا تعتمد على ستراتيجيات الحرب القديمة و إلا هو شيء أنا متمكن و عندي معرفة فيه... عكس الحرب الحديثة إلا تقدر تكون مملة و ماعندي معرفة كفاية باستراتيجياتها و لأنها بسيطة بشكل ممل أيضا صراحة. على طاري الستراتيجيات فالشيء ينتقل فعلا للعب هذا الجزء في تصميم المواجهات و كيفية المواجهات نفسها. زي ما أنا خسرت أعصابي ضد ذاك البوس المعين إلا قضيت ضده ساعات و 300+ دور لحد ما انتصرت فالشيء الثابت هو المواجهات فيها تحدي فعلي و هذا سواء تكتيكي أو من ناحية إن اللعب نفسه تحسن. أي واحد يلعب قناع الحقيقة بعد الخديعة بحس بنقلة و ما أعتقد إن اعتباري للعبة كالجوتي جاء من فراغ لول.
على كل حال الكلام عن الرواية دائما صعب صراحة لأن أبغى إلا يقرأ يدخلها على عمى قدر الإمكان. أنا على انتظار إن نايتمير يشاركني هنا و يمتعني وقت ما ينتهي من القراءة.
الموسيقى و الإنسرت سونجز كانت جميلة كثير. الأرت جميل أيضا و للأسف ماقدر أشارك براحتي لأسباب إن نقل الصور من البس 4 مزعج.

على كل يوتا من أحسن إلا قرأته و رواية ممتازة pls read
9/10
 

TCF

Hardcore Gamer
#14
انا خلصت قناع الخديعة امس، قضيت 6-8 ساعات قراءة متواصلة وخربت ساعتي البويولوجية وكنت بنام نومة اصحاب الكهف الين ما جاري قعدني من النوم.

اللعبة من احسن الاشياء الا لعبتها السنة، هو السنة للحق لعبت/قريت اشياء واجد كويسة: كايوس تشايلد، طوكيو بابل والحين قناع الخديعة، وهم كلهم العاب/فجوال نوفلز كويسين لدرجة انهم يخلون احس اني ضيعت 100+ ساعة على برسونا في وقت كنت اقدر استمتع فيه بهذه الاشياء وازيد.

من خلصت اللعبة وانا في فراغ عاطفي، هذاك الشعور الا يجيك والا يسبب لك فراغ عاطفي بس في نفس الوقت من كثر ما ضربك بقوة و خلاك تحس فيه ما تقدر تشرحه بكلمات.
اللعبة تقريبا 60% منها حياة يومية والباقي قصة، بس حتى ال60% من الحياة اليومية كانت ممتازة واستمتعت بكل لحظة بها واحتوت على اشياء كانت تهيء اللقصة بشكل او باخر. (الا ابغى اقوله فيه شوي جانب قصصي حتى في الحياة اليومية بس ما تحس به الا بعدين).

الشخصيات كلهم ينحبوا وكلهم مكتوبين بشكل كويس وشخصيا استمتعت بكل لحظة مع الكاست، الشيء غريب ان نظرتي الاولى لبعض الكاست كانت مختلفة بشكل كبير عن نظرتي عنهم بعدين، زي مثلا رولوتيه و مارورو، بالذات مارورو، ما ادري كيف كنت افكره من الاغنياء الfilthy rich المغرورين اول ما التقيت به، بس بعدين صرت افرح كل مرة مارورو يحصل سكرين تايم زي ما مارورو يفرح لما يلتقي ب هاكو.


الشي ايضا ينطبق مع كوكوبو (تقدر تجادل ان كوكوبو البست جيرل).

(كوكوبو هو الا في اليسار، مش البنت)



عموما، بكتب بعدين رد مفصل عن اللعبة بعدين.

تستفزني و ما عندي اهتمام بها، فأتمنى لو كان عندي القدرة إن أي مشهد خاص بها أقدر أسحب عليه صراحة.

بالطبع أقدر أقول إن بثقة إن نيكوني شخصية سيئة و ماعندها شيء يقنع أي أحد إنها جيدة.
شخصيا نيكوني من شخصياتي المفضلة، تقدر تقول ان الموضوع مشابه ليش انا احب فرانزيسكا فون كارما في سلسلة فينكس رايت، البنت تصير كيوت لما تعصب وتعصيبها هو اكثر حاجة تسعدني

:kissingclosed::kissingclosed::kissingclosed::kissingclosed::kissingclosed::kissingclosed::kissingclosed::kissingclosed::kissingclosed::kissingclosed::kissingclosed::kissingclosed::kissingclosed::kissingclosed::kissingclosed::kissingclosed::kissingclosed:

فقط كمثال, أنا أحب مادوكا ماجيكا كعمل, لكن اعتماده على معرفتك المسبقة للماهو شوجو لخلق التأثير الأكبر هو بنظري كسل كتابي من اوروبوشي (كاتب مادوكا) في أفضل الأحوال, وعدم قدرة في أسوأها.
قد تكون نظرة متشددة, لكن العمل الجيد بنظري هو عمل مكتمل لذاته غير معتمد على ظروف وسطه أو إدراك اللاعب لأي منها.
هو انا اشوف ان هذا مش شيء غلط، هو زي الحركة الا يسووها عشان يعطوك ال shock value. الكسل الكتابي الحقيقي هو ان الكاتب ما يكون عنده حاجة غير الشوك فاليو هذه يقدمها و الا تقريبا تقدر تقول انك تقدر تسحب على العمل بس تخلص من الشوك فاليو هذه.

حاجة قالها صليل في مكان ما عن الشخصيات الا تطلع من تحت الارض في وسط العمل، وهو شيء الى حد ما اتفق فيه لان يحسسني ان الكاتب قاعد يجيب بولشت ويحاول يعاملك على انك غبي ويمشيه عليك ( الشي الا يقهرني ان هالشي ينفع في احيان كثيرة). بس فيه مكان انا ما عندي مشكلة الى حد ما ان الكاتب يجيب بولشت ويمشيها عليي الا وهو لما يكون فيه رسالة او حاجة يبغى يسويها من البولشت حقه. او وهالشي احسن، لما البولشت هذا بالاساس ما ينفع، زي لما شخصية تطلع ديناميت من مؤخرتها و ترميه على الشرير. الشي بنرفزني لو نجح، بس لانه فشل هالشي اكشلي يبين لك ايش قد الشرير قوي ويخوفك منه.
 
بادئ الموضوع #15
اللعبة من احسن الاشياء الا لعبتها السنة، هو السنة للحق لعبت/قريت اشياء واجد كويسة: كايوس تشايلد، طوكيو بابل والحين قناع الخديعة، وهم كلهم العاب/فجوال نوفلز كويسين لدرجة انهم يخلون احس اني ضيعت 100+ ساعة على برسونا في وقت كنت اقدر استمتع فيه بهذه الاشياء وازيد.
و كلهم *وجه أستولفو* حاجات علي مات و هو يقول إنها جيدة. إلا هي حقيقة مطلقة يعني.

من خلصت اللعبة وانا في فراغ عاطفي، هذاك الشعور الا يجيك والا يسبب لك فراغ عاطفي بس في نفس الوقت من كثر ما ضربك بقوة و خلاك تحس فيه ما تقدر تشرحه بكلمات.
اللعبة تقريبا 60% منها حياة يومية والباقي قصة، بس حتى ال60% من الحياة اليومية كانت ممتازة واستمتعت بكل لحظة بها واحتوت على اشياء كانت تهيء اللقصة بشكل او باخر. (الا ابغى اقوله فيه شوي جانب قصصي حتى في الحياة اليومية بس ما تحس به الا بعدين).
هو قبل كم يوم، كنت أكلم حسن- مجددا- عن فائدة الWA2 IC و كيف تخلي دراما WA2 CC ما تطلع خاوية و بايخة، هو هالشيء بهالبساطة. إنت مارح تهتم لمعاناة و مشاكل ناس ماتعرفها و ماتهتم ليها و مارح تحب و تهتم لعالم غريب عليك.
الشخصيات كلهم ينحبوا وكلهم مكتوبين بشكل كويس وشخصيا استمتعت بكل لحظة مع الكاست، الشيء غريب ان نظرتي الاولى لبعض الكاست كانت مختلفة بشكل كبير عن نظرتي عنهم بعدين، زي مثلا رولوتيه و مارورو، بالذات مارورو، ما ادري كيف كنت افكره من الاغنياء الfilthy rich المغرورين اول ما التقيت به، بس بعدين صرت افرح كل مرة مارورو يحصل سكرين تايم زي ما مارورو يفرح لما يلتقي ب هاكو.
"هاكو-دونو!" مستعد أقتل عشان هالابتسامة ماتفارق هالوجه.
(كوكوبو هو الا في اليسار، مش البنت)
هو كلاهم ينحب، بس كوكوبو كويس لأنه يتصرف فعلا كطير. كوكوبو بوردرلاين ببغاء صراحة و الشيء يتضمن مزاحه الثقيل و تصرفاته لما ينزعج.
 

TCF

Hardcore Gamer
#16
الشخصيات كلهم ينحبوا وكلهم مكتوبين بشكل كويس وشخصيا استمتعت بكل لحظة مع الكاست، الشيء غريب ان نظرتي الاولى لبعض الكاست كانت مختلفة بشكل كبير عن نظرتي عنهم بعدين، زي مثلا رولوتيه و مارورو، بالذات مارورو، ما ادري كيف كنت افكره من الاغنياء الfilthy rich المغرورين اول ما التقيت به، بس بعدين صرت افرح كل مرة مارورو يحصل سكرين تايم زي ما مارورو يفرح لما يلتقي ب هاكو.
"هاكو-دونو!" مستعد أقتل عشان هالابتسامة ماتفارق هالوجه


ما بقتل عشان مارورو
 

TCF

Hardcore Gamer
#17
انا ممكن في ربع قناع الحقيقة الحين؟

وحدة من الاشياء الا شفتها في بعض الاعمال انهم يخلوك تحس بمشاعر مختلفة ما تقدر تفسرها على حزتها، وهالشي شفته مرات معدودة في قناع الخديعة وطول الوقت قاعد احس فيه في قناع الحقيقة.
فيه حاجة كانت معقدتني في علاقة هاكو مع بعض الشخصيات، هاكو ممكن قوى علاقة قوية مع كون،رولوتيه،نيكوني...الخ لانه كان طول الوقت جالس معاهم، فأكيد علاقتهم ببعض كانت قوية، بس ايضا فيه ناس تعلقوا بهاكو بشكل ممكن اكثر من اغلب البنات الا في قروب هاكو والا جلسوا معاه 24 ساعة، رغم ان محادثاتهم مع هاكو ما كانت طويلة جلسوا مع هاكو مرات معدودة، بس لما افكر فيها، انا كنت متعلق بهذه الشخصيات قد ما هاكو كان متعلق فيها، فزي ما انت القارئ متعلق بالشخصيات هذه هاكو كان متعلق فيهم لنفس الاسباب، صحيح ان هاكو ما جلس مع هذه الشخصيات قد ما جلس مع كون او نيكوني، بس اللحظات القليلة والمعدودة الا قضاها هاكو مع الشخصيات هذه عنت اليهم واجد لدرجة ان تعلق الناس بهاكو مع هذه الشخصيات كانت بنفس قوة تعلقه ب كون او نيكوني.


فيه كم حاجة ابغى اعلق عليها في قناع الحقيقة

المحادثة بين كون وانجو ممكن احسن محادثة شفتها للحين، اثنينهم اميرات، بس زي ما قالت كون: احنا مو زي بعض، انتين الامبراطورية تدمرت وتفككت لانش شخص مش كفؤ. اني اتحرك عشان ادافع عن مملكتي، بينما انتين تقعدي تقتلي في مملكتش.


اوشتر بيوصخ يخده وما عشان انجو بينما انجو جالسه على العرش، هاكو: احنا بنوصخ ايدينا عشانش. لازم توصخيها ويانا بعد.
اوشتر بيتحمل الالم بدل انجو، هاكو ايضا بيتحمل جزء كبير من الالم هذا بس بيخلي انجو تتذوق جزء منه.
وحدة من الفروقات الكبيرة بين اوشتر وهاكو ان اوشتر يبغى يخدم انجو، بينما هاكو يبغى يصنع قائد من انجو.
وعلى هالاساس هاكو مستعد يخلي انجو توصخ يدها و يشوفها تتألم وتصرخ وهو ما يسوي شي. بينما اوشتر بيقتل اي واحد يخرب المود حق انجو.

We are just bunch of crazy people who happened to like you. Nobody is here because of all that "rebuilding the great empire" talk
المحادثة الا بين هاكو و وانجو حسستني ان المملكة تحتاج الى هاكو اكثر من اوشتر الا هاكو يحاول يقلده. تحتاج الى هاكو الا لابس قناع اوشتر.

عندي شعور اني الى حد ما فهمت ليش هالجزء اسمه قناع الحقيقة
 

TCF

Hardcore Gamer
#20



يس مستمل اعيد كلام قلته

عندي اعتراف انا من الا يصير عندهم اتاتشمنت الى الشخصيات وهو يلعب، في فالكيريا كرونكلز كنت اجيب تقييمات تعبانه عشان اطول وانا والعب عشان ابغى كل الجنود يعيشوا نهاية المعركة واغلب لعبي بالكثير واحد او اثنين ممكن يموتوا بس قناع الحقيقة الوضع مختلف، الوضع اضحي بمن عشان الكل يعنيش، بعض الاماكن حرفيا ما فيه طريقة عشان اكمل من غير ما اقرر اضحي بواحد وادوس على جثته

*يس هالكلام من محادثتي مع صليل ومستمل اعيده*

اللعبة تصير ممتعه كل ما فكرت بالاشياء الا فوق اكثر من انك تنزل جنودك المفضلين وتحارب، تنزل جنودك لازم يعتمل على قدراتهم، قدرات الاعداء، الخريطة، الاسلحة الا عندههم...الخ.
هو شي يضحك ان تعلقي بالشصخيات ومحاولتي اني اخليهم كلهم يعيشوا نهاية الجولة خلاني احاول افهم سستم اللعبة اكثر. فكل يونيت جديد اقرأ السكلز حقاته، ضرباته، الدفاع والهجوم، واجربه في معركة عشان اشوف ويش يقدر يسوي عشان اعرف متى اقدر استخدمه.

بتكلم عن حدث في قناع الحقيقة

روح افتح السبويلر الا تحت ما فيه شي هنا




صليل وهو يقاتل ميكازوتشي

فس

انا وانا اقاتل ميكازوتشي





على ما قد كنت مستعد وانا اقاتله لسى واجهت مشاكل. ميكازوتشي كان مرعب، كم ضربه ويتعبى الزيل حقه، كنت ابغى الكل يعيش نهاية المعركة، بس اتضطريت اضحي ب رولوتييه عشان اقدر افوز. الا يضحك ان واجد قتالات افكر اني فزت بس انصدم لما يطلعوا اعداء جدد او رئيس جديد، من ارخي شوي اتعب واجد عشان افوز، الموضوع زي الحروب، دائما فيه مفاجآت، الخطط مو دائما تمشي زي ما تتوقع، فلازم تحط في بالك غير المتوقع او على الاقل "لا ترخي اذا قربت تفوز" هالشي يساعد واجد في اللعب


+ارجوكم لا تبلغوا عليي
 

TCF

Hardcore Gamer
#23
اوكي سو خلصت Utawarerumono Mask of Truth

على قولة صاحبي، اخذت فيها اقل من قناع الخديعة رغم ان قناع الخديعة اقصر لول. وحدة من الاسباب هي ان قناع الخديعة اغلب احداثه كانت عبارة عن حياة يومية، فنت اقدر ارتب وقتي على اني اخلص كده event مع قعدتي مع كده واحد.
بس في قناع الحقيقة الوضع مختلف، ما فيه جزئيات الحياة اليومية هذه، والاحداث مرتبطة بشكل مباشر، فكنت العب عشان اخلص ايفنت او قتال واطول عشان اخلصه لانه تبع القصة الاساسية. غير كده نهاية قناع الخديعة تركت فيي فراغ كنت ابغى اسده


القيمبلاي حق قناع الحقيقة محسن من القيم بلاي حق قناع الخديعة، قناع الخديعة كانوا القتالات بسيطة وتلعب باغلب اذا مو بكل اليونتز حقاتك، الخرايط وتوزيع الجنود ما كانوا الى هناك، تقريبا نهيت قناع الخديعة وما بديت اتعود على السستم والجيمبلاي الا نهايته تقريبا، بس في قناع الحقيقة مهم انك تتعلم الجيمبلاي والسستم وخواص جنودك والاعداء عشان تخطط من بحط في القتال لان الاعداد محدودة، والايتمات بتقعد فترة اطول عليها عشان تختار الايتم الصح الى اليونيت الصح لانها مهمة في قناع الحقيقة.
بعكس قناع الخديعة الا تقدر تخلص فيه تقريبا كل القتالات من غير محد يموت، قناع الحقيقة اتطريت اضحي بكم واحد نص المعركة عشان اخلي باقي الجنود يعيشوا، انا اشوف ان طول ما انت تعيد الادوار بشكل اقل، وتنهي المعركة بأقل عدد ضحايا، فإنت قاعد تلعب اللعبة كويس وتستغل كل شي، غير كده انت قاعد تسوي حاجة غلط.


بالنسبة الى القصة، انا لعبت اشياء واجد عظيمة السنة "طوكيو بابل، كايوس تشايلد، جاكثان" (بعدني ما اخلص جاكثان) وكلهم فجوال نوفلز/العاب احسن من بعض، فصعب اني اقول انها احسن حاجة لعبتها، مش انتنقاص اليها، بس لان كل الاشياء هذه كانت عظيمة


قصة قناع الحقيقة تنتهي من نهاية قناع الخديعة وتلدغك من جرحك الا في قناع الخديعة وكل شوي تذكرك فيه، ممكن تصير قريب من شخص بسبب جلوسك معاه او مشاركتك الى اهتماماته، بس الشي السوداوي ان صداقتكم هذه مبنية على ذنب اقترفتوه، ذنب لازم محد يعرفه ولازم تقعدوا طول حياتكم تكفروا عنه. انا مو متأكد ليش اسم اللعبة قناع الحقيقة والخديعة، بس عندي فكرة. الواحد ممكن يلبس قناع عشان يخدع به الناس ويخفي الوجه الا ما رح يعجب الناس، بس مع الوقت، القناع هذا بصير جزء من الشخص الا لابسنه، غير كده، الكذبه هي حقيقة طول ما الكل ما يدروا انها كذبة.وحدة من ثيمات قناع الحقيقة هي وداع الايام الجميلة والترحيب بالمعاناة و الصعوبات القادمة، طول الفترة بتقعد تفكر هل فيه امل ان احنا نرجع هاكوراكو ونجلس نضحك مع بعض ولا ما بنقدر؟

استراتيجيات المعارك خلتني افكر في كم حاجة في المعارك القديمة من ناحية التخطيط والتكتيكات والتواصل...الخ، وقمت اسأل صليل عن بعض الاشياء، حاجة انترستنج طرتها اللعبة هي الفروقات ما بين الاسلحة ومميزات بعضها من ناحية التصنيع، التدريب والاستخدام.
كشخص توه بادئ يقرا عن الحروب المواضيع هذه كنت مهتم اليها. ما اشوف اعمال تاريخية كثيرة تناقش الاشياء هذه ضمن مواضيعها رغم ان واحد من الثيمات الاساسية فيها هو الحرب. اذا انت بتخوض حرب، تحتاج تعطي الناس سبب عشان تقاتل عشانك، تحتاج تكسب بقية العالم في صفك وانت تقاتل عشان تخليهم يقاتلوا معاك او على الاقل تضمن انهم ما راح يصفوا ضدك، تحتاج تتصدى الى خطط اعداؤك ومكائدهم سواء داخل المعركة او خارجها. تحتاج فلوس عشان اسلحة وتدريب ودعم لوجستي، تحتاج ضد عضو اقوى منك،تحتاج تستغل كل ميزة موجودة عندك وكل ثغرة موجودة عند عدوك عشان تنتصر باقل الخسائر،. لان الانتصار بخسائر ضخمة مش انتصار حقيقي.


بعض اشرار اللعبة كان عندهم افكار اكثر من مجرد الغطرسة والطمع الدكتاتورية، ويخلوك تتساءل عن هل قتالك ليهم هو الخيار الصحيح ولا لا، من جهة اخرى، البعض يحسسوك انهم اطفال من تصرفاتهم رغم انهم اكثر ناس عندهم معرفة في عالم Utawarerumono،

ابغى اكلم زيادة عن النهاية بس ما اتوقع اني بقدر اتكلم عنها من غير سبويلرات.

ممكن اتكلم عنها في رد ثاني
 

TCF

Hardcore Gamer
#24
فيه كم حاجة حاب اعلق عليها من ناحية الشصخيات في اللعبة. ملاحظة، يفضل انك مخلص قناع الحقيقة
اوجي واحد من اكثر الشخصيات الفريدة الا شفتها، اوجي من نوعية الشخصيات الجواسيس الا عندهم connections في كل مكان والا عنده خبرة تواصل تخليه يضبط الا قدامه عشان يحصل الا يبغاه (تقريبا). بالرغم من هذا، اوجي ما يستخدم اساليبه (وصخة او كويسة) عشان يشبع رغباته، هو يستخدمها عشان يحقق الاشياء الا اخته تبغاها. قعدت افكر فترة واجد في الموضوع، في البداية كنت افكر لان اهدافهم وحدة فعشان كده يحاول يحقق الا تبغاه،او على الاقل لانه يشوف ان الاشياء الا تبغاها اخته كويسة فعشان كده يحاول يحققها،بس هذا ايضا غلط، اوجي مجرد انه يحب اخته، ومن كثر ما هو يحبها فهو مستعد يسوي كل ويوسخ اياديه عشان تحقق الا تبغاه من غير ما تتوصخ يدها. الشي هو ان اوجي ما يحتاج الى نوسوري ويقدر يعيش يسوي الا يبغاه بالمهارات الا عنده، بس هو هدفه انه يستخدم المهارات حقاته عشان يحقق احلام اخته، او خلنا نقول ان حلم اوجي انه يحقق حلم اخته نوسوري.

اوجي من الشخصيات الفريدة الا شفتها والا على ما اظن ما شفت شخصية زيها الا في طوكيو بابل


انا كنت اشك في الموضوع من بداية قناع الحقيقة، دائما اوجي كان يبتسم بطريقة خبيثة وهو يطلع في هاكو، الشي كان تلميح في انه يعرف بس مع ذلك ما فيه سبب يخليه يعرف، بس بعدين لما افكر فيها ، اوجي كان من الا دائما يتعاملوا مع اوشور، فعشان كده مو غريب انه يكتشف انه الا قدامه واحد غير مش نفسه.

في الحقيقة، اغلبية اذا مو كل الا عرفوا حقيقة هاكو هم من الا كانوا دائما يتعاملوا مع اوشتور زي امه و ميكازوتشي.



Thats right. A memory, that is all I need to be
Why should I hate you, because of you I have two sons to be proud of now
 
التعديل الأخير:

TCF

Hardcore Gamer
#28
توني أنتبه لسالفة نيسا. يوتاواريرومونو - إلا هي رواية- ترخصت من ناشر شغلته يترجم ألعاب بدون ما يكون عنده أحد يفهم ياباني

yeah, I will pass.

بوضح نقطة صليل زيادة




قريت مقال عن كيف ترجمة نيسا الى دانجان الاول كانت سيئة جدا ، شخصيا لعبت الجزء الثاني الا غالبا ما انتبهت الى سوء الترجمة لاني متعود على ترجمات تعبانة ولان المحتوى كان كويس كفاية عشان يغطي على اخطاء الترجمة.