hits counter

نقاش مسلسل This Is Us | هل يُمكن أن تصنع دائمًا عصيرا عندما تعطيك الحياة ليمونا؟

بادئ الموضوع #1
"من الطريف أحيانًا أننا خائفون جدًا أننا سنموت، لدرجة تجعلنا ننسى الشيء الذي يُبقينا أحياء... أن نتنفس "
تحذير: الإنترنت مليء بالعنواين التي تحرق الكثير في المسلسل، خاصة على اليوتوب، وذلك راجع لكون الأحداث لا تتبع خطًا زمنيا معينا، بل كل حلقة تنتقل للحاضر أو الماضي بشكلٍ ما. أفضل طريقة لدخول المسلسل حتى كتجربة، هي مشاهدة الحلقتين الأولتين.

مسلسلات الأكشن، هي ذي شريحة الأفلام التي أسعد بمتابعتها، أو فعلت بما أنني إن كنت تابعت في وقتٍ ما مسلسلات Lost وPrison Break و24، وقلت متابعتي للمسلسلات الشهيرة شيئا فشيئا، فلم يكن لمسلسلات الدراما مكان إلا بعدما تغيرت قليلًا اهتماماتي.

This is Us، يشبه طعم عصير الليمون اللادغ المُحلى، ليس بالحلو ولا بالحامض، متوازن بشكلٍ عجيب، المسلسل شدني بشكلٍ عجيب من أول حلقتين، وزاد إعجابي به بعد كل موسم.


عن المسلسل

This Is Us مسلسل درامي، أحداثه تدور حول عائلة "آل بيرسون" المُكافحة، يحكي قصة شخصين وقعا في الحب وعانيا لإقامة أسرة لا ينقصها شيء، الأب مثالي على قدرٍ كبير من الوعي، والأم مكافحة ومضحية تحتوي الكل عندما يضعف أي فرد، يُكوّن هذان الشخصان الرائعان أسرة من توأم ثلاثي، الثالث جاء بطريقة عجيبة غير تقليدية فجعلهم أسرة عجيبة غير تقليدية.



حالة المسلسل: مستمر حتى الآن - الموسم الثالث يبث حاليا. متوفر على Hulu.

المسلسل يُوزع حلقاته بين الفترة التي يكون فيها الأبوان في بداية الزواج، وبعد أن يكبر الأطفال قليلا وبعدها لفترة المراهقة، في حين تُركز الحقات الآخرى على عائلة آل بيرسون وهم في الثلاثينيات.

المسلسل عبقري في كتابته، الشكل الذي أخرجت به الحلقات والروابط بين الشخصيات والماضي والحاضر، وكأنها قصة واقعية، الأحداث جميلة، فيها الحزن والسعد، لا أحد يأخذ مكان آخر، بل يُمكن أن تختلط الأحاسيس لديك كمشاهد بشكل عجيب لما تجد نفسك مثلا مبتسما لأن الشخصية مبتسمة وهي في حالة فقد.

أخاف أن أتحدث عن شيء بخصوص القصة فأحرق متعتها، ليس فقط حرق الأحداث، ولكن حرق الإحساس الذي يُفاجئها، هذا المسلسل كان مفاجأة لي، وللكثيرين، لا يُمكن أن أصف مقادر تعلقي به، ولا يمكن أن أصفه بشيء آخر غير أنه "جميل"

ما أعجبني في المسلسل

لا أعتقد أن الكل قادر على تقبل المسلسل، فمن يحب مسلسلات الأكشن السريعة والشخصيات الكثيرة، سيجده بطيئا جدًا، لكن شخصيًا، لا أعلم صراحة حتى من أين أبدأ.

الشخصيات: طاقم فخم من الشخصيات، كل في مكانه، إن نقص واحد ستشعر بتأثير ذلك على العمل كاملا، العلاقة بين الشخصيات وكأنها كتبت من واقع، كل واحدٍ يتفرد بشخصيته وله أهميته في العمل، وكأني عشت معهم، بينهم، تعلقي بهم تجاوز الشاشة، بل أني أحيانًا أتساءل إن كانوا عائلة حقيقية، الألفة بينهم لا يُمكن أن تكون تمثيلا.

الحوارات: لا أتذكر متى آخر مرة لمست هذه الجودة في كتابة الحوارات، لعل ذلك راجع للتكامل بين هذا وبين أداء الشخصيات، والتنوع الكبير فيها، لا يبدو أن أحدًا يحاول أن يمثل، إنهم يعيشون أدوارهم، بمن فيهم الشخصيات الصغيرة السن، كل حلقة، أعيد بعض الحوارات، عجيبة جدًا، رائعة! بجولة سريعة على الإنترنت، ستجد عشرات الاقتباسات الرائعة من هذا العمل، والأجمل، أنه لا شعور بالتكلف، حتى الشخصيات الحكيمة القوية، تبدو أحيانًا ضعيفة لحدود الشفقة، تبدو بائسة ومنكسرة، الشخصيات تبدو حقيقية بحواراتها أكثر من الحقيقة نفسها لول

الإخراج: الأماكن، التصوير، الانتقال بين اللقطات، بداية ونهاية كل حلقة، التكامل والترابط بين الأزمنة، الموسيقى التصويرية، عظيمة ! عمل يشد من كل جانب، لا أعلم مقدار المجهود الذي استثمر في الجوانب الفنية والتقنية، لكن من المستحيل ألا تلمس جودة العمل من هذه النواحي، وكأن الدمعة لها مؤقت متى تظهر، العيون، الشفاه، الأيدي، تركيز الكاميرا عليها أحيانًا يجعل لغة خطاب تستبدل الحوارات بشكلٍ مذهل.

قضايا الفيلم: أعجبني قول أحد الأشخاص الذي قال "This is Us" وكأنها قصة حياتي، المسلسل وكأنه أخرج ليضع لكل شخص شخصية، ستجد توأمك بشكل ما فيه، الفيلم يتحدث عن الكثير من الأشياء، فقد الثقة، رعاية أسرة، الحب، الخيانة، السماحة، الحنان، التضحية، العنصرية، الكفاح، الإكتئاب، الفقد، معجزات الحياة، الصداقة، العلاقات الإنسانية، صدمات الحياة...

 
التعديل الأخير:
بادئ الموضوع #2
من يُتابع المسلسل فليشاركنا بانطباعاته، المسلسل مستمر حتى الآن.
تذكروا من فضلكم، الانطباعات مع الإشارة لترتيب الحلقة داخل سبويلر تاغ.

الانطباعات إن كانت عامة بدون حرق، فلا داعي لذلك.
استمتعوا !
 
بادئ الموضوع #4
الحلقة التاسعة من آخر موسم، كيف تنتهي على مزيجٍ رائع بين الحزن والفرح :'( رغم أن المسلسل يتحول شيئا فشيئا لدعاية مجانية للشذوذ لول
 
بادئ الموضوع #5
أخخخ عليها من حلقة، الموسم عاد مع الحلقة 10/موسم 3، أعلم أنه كما يبدو أن الوحيد الذي يُشاهده المسلسل هنا، لكن ماذا أقول، أحببته جدًا، وبدأت أشعر أنه يجب أن أهتم بزوجتي وبناتي أكثر، وأنا لا أملك أصلا لا هذه ولا تلك ::laugh::
 
#6
هنا متابع وعاشق للمسلسل، ما تكلمت الا قليل هنا ولا عرفت انه في ناس تحبه! لن انسى ابدًا حلقة حديث الطاولة، ابدًا! عمومًا موضوع ما يتكلم فيه الا خالد!



*يبحث عن الموسم الثالث لأنه موقف مع منتصف الثاني*
 
بادئ الموضوع #7
هنا متابع وعاشق للمسلسل، ما تكلمت الا قليل هنا ولا عرفت انه في ناس تحبه! لن انسى ابدًا حلقة حديث الطاولة، ابدًا! عمومًا موضوع ما يتكلم فيه الا خالد!



*يبحث عن الموسم الثالث لأنه موقف مع منتصف الثاني*
سأقتبس ردك لكي لا يضيع وسط بقية التعليقات :tongueout:
مازالت أمامك حلقات رهيبة بإخراج أقل ما يُقال عنه رائع، ويا لحظك بما أن المسلسل كان متوقفًا لفترة، أفضل وقتٍ لإكماله.
الشخصيات لطيفة جدًا جدًا.
 
#8
سأقتبس ردك لكي لا يضيع وسط بقية التعليقات :tongueout:
مازالت أمامك حلقات رهيبة بإخراج أقل ما يُقال عنه رائع، ويا لحظك بما أن المسلسل كان متوقفًا لفترة، أفضل وقتٍ لإكماله.
الشخصيات لطيفة جدًا جدًا.
لا اظن، ما زلت لا انسى إخراج الحلقة الأولى المميز، و ذلك الطبيب!
 
بادئ الموضوع #9
لا اظن، ما زلت لا انسى إخراج الحلقة الأولى المميز، و ذلك الطبيب!
أنا متأكد أن هنالك حلقات ستعجبك في الإخراج، بعض الحلقات ليست بمستوى المسلسل عمومًا، لكن واحدة من الحلقات التي يجتمع فيها الماضي والحاضر رائعة!
فرجة ممتعة، إلى الحلقة المقبلة إن شاء الله D:
 
#10
هذا و parenthood اعتبرهم من اجمل المسلسلات الاجتماعية اللي شفتهم

قصة بسيطة لعائلة مكافحة.. يطرحوا كل المواضيع
حلقة عيد الشكر اللي فيها ذاك الحدث الجلل.. اسطورية وتكاد تكون من اكثر الحلقات مفاجئة بتاريخ التلفزيون
 
بادئ الموضوع #11
هذا و parenthood اعتبرهم من اجمل المسلسلات الاجتماعية اللي شفتهم

قصة بسيطة لعائلة مكافحة.. يطرحوا كل المواضيع
حلقة عيد الشكر اللي فيها ذاك الحدث الجلل.. اسطورية وتكاد تكون من اكثر الحلقات مفاجئة بتاريخ التلفزيون
مشاعري مختلطة في تلك الحلقة.
لم أسمع سابقًا بمسلسل parenthood. سألقي عليه نظرة.