• الرجاء الإلتزام ببادئة TGS عند كتابة أخبار المعرض

ديمو Monster Hunter: Generations Ultimate متوفر الآن على المتجر

بادئ الموضوع #1


ديمو Monster Hunter: Generations Ultimate بات متوفراً على متجر eShop الرقمي للننتندو سويتش.

انطباعات أولية:

- اللعبة أصعب بفارق ملحوظ من MHW. الوحوش أسرع و لديهم range أوسع لإصابتك.

- العالم لا ينبض بالحياة مثل World و لا يحتوي نفس القدر من التفاصيل. في النهاية هي لعبة 3DS في الأصل بريزوليوشن أعلى، لكنها جميلة في وضعية المحمول التي تساعد على إخفاء العيوب الرسومية.

- هناك أوقات تحميل تفصل بين المناطق لكنها سريعة. المناطق كبيرة.

- ما يُميز جنريشنز (أو X في اليابان) هو وجود styles مختلفة للعب، ستقوم باختيار السلاح في الديمو و من ثم ستختار الستايل، الستايل يمنحك مجموعة من الarts التي يُمكن تنفيذها في المعركة (ضربة قوية جداً، أو تفادي بمدى أبعد)، و عندما تقوم بتنفيذها سيتم شحنها حتى تتمكن من استعمالها مرة أخرى.

- لو كنت مهتماً بجودة اللعب و المحتوى أولاً، هذه اللعبة قد تكون أفضل مونستر هنتر في معارك الوحوش و عددها هو الأكبر في السلسلة. أما لو كنت تواجه مشكلة في القبول بمستوى رسومي أقل من الإصدار المنزلي و خواص QoL أقل تسامحاً، فاللعبة ليست لك.

- أجواء اللعبة فيها طابع آسيوي أكثر من World.
 

Novrîstreviena

Finitely Represented Owl
#2
عندما كنت أصغر في السن, أعطاني صديق لعبة PC غريبة اسمها ZOO TYCOON 2. في تلك اللعبة تقوم بإنشاء حديقة حيوان وإدارتها. كذلك تقوم فيها بالرعاية بالحيوانات والقراءة عنها وهكذا..

لكن ما الذي كنت أقوم به؟ كنت أختار أرضاً شاسعة للغاية لحديقة الحيوان, ثم أقفلها وأحيطها بسياج عملاق, وأبدأ بتصميم بيئاتها. في الشمال يكون الثلج, حيث البطاريق والدببة القطبية وأسود البحر. هنالك انهار تنزل من جبل عملاق في الوسط وتقطع بعض المناطق لتصب في النهاية في بحر كبير في الجنوب حيث الحيتان وبقية المخلوقات البحرية.

هنالك مناطق السافانا حيث الأسود وحمير الوحش والزرافات, هنالك الغابات, السهول, الجبال, تسكن كل منها حيوانات مهيئة لها.

وأنا فقط أنظر إلى هذه الحيوانات. هنالك عوائل وأصناف مختلفة, هنالك عمليات الهجرة, هنالك الصراع. الأسد يهاجم حمار وحش, فتهاجر الحمر الوحشية هاربة. تصاب الفيلة بمرض غريب يبيد عوائل كثيرة لها, وهكذا..

الأمر كان أشبه بقصة طويلة لا تنتهي, هنالك كائنات تنمو, كائنات تتناقص وتصبح نادرة, وكائنات -للأسف- لا تنجو. أحياناً أرغب بشدة في التدخل ومنع ذلك الحمل الصغير من الموت, أرغب في إنقاذه من قطيع الضباع الذي يقترب منه, لكني إن فعلت ذلك..أنا أفسد العالم بتدخلي وأتصرف بظلم, لذلك فإني أكتفي بالنظر بحزن إليه وهو يموت : (


للأسف, بعد ساعات من اللعب, أبدأ بملاحظة أنماط. تلك النظم بدائية وسطحية, هي مظهرية. إدراكي لهذا يجعل الملل يتسلل إلى قلبي, لأترك اللعبة وأذهب باحثة عن أمر آخر.


لم أذكر هذا؟

لأن MHW جعلتني أشعر بأمر مماثل. أنا لا أحب الصيد, لا أحب قتل الحيوانات. لكني وجدت بعض ما تقدمه اللعبة ملهماً للغاية.

لم لا أحب الصيد؟

في العاب الRPG, أنت تقاتل الشر, تمتلك غاية نبيلة, تمتلك هدفاً. أنت تحمي الضعيف من القوي. تتم مهاجمتك من قبل الوحوش فتدافع عن نفسك وعن العالم. لكن الأمر مختلف في هذه اللعبة. لا مبرر للقتل الوحشي, لا غاية نبيلة أو أي من ذلك. اللعبة غير اعتذارية أبداً في تصويرها "للمذابح الوحشية". عندما أرى الكائن يهرب مني فزعاً, يطلق صيحات, يبكي ويصرخ, يريد النجاة, ثم أقوم بقتله ببرود. أنا هنا لا أكون فقط قد قتلته, بل كذلك قتلت مشاعري, قتلت كل قطرة لطف أو رحمة أتمسك بها.

ثم ماذا؟ اللعبة ذاتها التي جعلت الكائن المسكين يبكي ويصرخ, تكافئني على قتله بمختلف الوسائل.


عندما أقوم بأمر في العالم, أنا أسأل نفسي هذا السؤال البسيط: "لم أقوم به؟ هل هو صائب؟"

وعندما يتعلق الأمر بقتل كائن بريء دون حاجة حقيقية, إجابتي ستكون دائماً "غير صائب". يب, اللعبة تحتفل بما أراه شريراً وتقوم عليه, ولست أحب ذلك.


لكن..

في MHW, وجدت لي غاية أخرى, أمر آخر اقوم به, وهذه الغاية ذكرتي بZOO TYCOON 2. هي ببساطة مشاهدة الكائنات, تصويرها, فهمها, العيش بجوارها, وحماية من أحب منها. كيف تتصرف كائنات الجاغرس عندما تسمع صوت الأنجاناث, وكيف تعيش. ليس فقط هي, بل جميع الكائنات في الخريطة الأولى (التي لم اخرج منها, ولن أفعل). تجولي في العالم ورؤيتي لتنوع الحياة الطبيعية, مشاهدتي لمئات القصص للكائنات المختلفة التي تسكن تلك الغابة..ذلك الأمر ملهم!

MH تستطيع تقديم الكثير لو جعلت "القتل" مجرد خيار بدلاً من جوهر اللعب, وحاولت تقديم تجربة تعيش فيها في الطبيعة, تفهمها, وتفهم سبل عيش الكائنات المختلفة التي تسكنها.


تحديث: أوبس...الوضوع الخاطئ *____*

لا بأس, صحيح؟ @@

أعني.... : (
 

Alto

Ashen Chevalier
#3
أعتفد أول مرة يصير هالشيء لكن نجاح MHW الكبير هو بمثابة تسويق لـMHGU بفترة أعلان النسخة اليابانية كان قليل مهتمين فيها ومن بعد MHGU تضاعفت الهتافات على اللعبة.

اللعبة راح تحقق مبيعات كبيرة للـSwitch بنفس حجم مبيعات اللعبة الأولى منها في اليابان. (&)
 
#4
لأن MHW جعلتني أشعر بأمر مماثل. أنا لا أحب الصيد, لا أحب قتل الحيوانات. لكني وجدت بعض ما تقدمه اللعبة ملهماً للغاية.
القتل في مونستر هنتر قتل غير جائر هو للمحافظة على النظام البيئي لا اكثر، زبدة مونستر هنتر تتخلص في هذه التغريدات




 
الإعجابات: Alto
#5
جينريشين عملت الset اللي ابيه وتركت اللعبة بسرعة، يمكن الجزء الوحيد اللي ماحطيت فيه 100+ ساعة والسبب كان اعلان اضافة XX (ما يعادل نسخة الألتميت بالغرب) بفترة بسيطة من اصدارها :/


متحمس اجرب اللعبة مع صعوبة الG. احس ان اللعبة فيها مميزات اكثر من World من ناحية الجيم بلاي وخيارات اسلوب لعبك لنفس السلاح (خصوصا الbow).

World بسط اللعبة بشكل كبير

اللي فعلا ابيه من Monster Hunter 6 هو خليط بين World و Generation. عمق الجيم بلاي من جينريشين، وQoL+طريقة الskills من World
 
#6
عندما كنت أصغر في السن, أعطاني صديق لعبة PC غريبة اسمها ZOO TYCOON 2. في تلك اللعبة تقوم بإنشاء حديقة حيوان وإدارتها. كذلك تقوم فيها بالرعاية بالحيوانات والقراءة عنها وهكذا..

لكن ما الذي كنت أقوم به؟ كنت أختار أرضاً شاسعة للغاية لحديقة الحيوان, ثم أقفلها وأحيطها بسياج عملاق, وأبدأ بتصميم بيئاتها. في الشمال يكون الثلج, حيث البطاريق والدببة القطبية وأسود البحر. هنالك انهار تنزل من جبل عملاق في الوسط وتقطع بعض المناطق لتصب في النهاية في بحر كبير في الجنوب حيث الحيتان وبقية المخلوقات البحرية.

هنالك مناطق السافانا حيث الأسود وحمير الوحش والزرافات, هنالك الغابات, السهول, الجبال, تسكن كل منها حيوانات مهيئة لها.

وأنا فقط أنظر إلى هذه الحيوانات. هنالك عوائل وأصناف مختلفة, هنالك عمليات الهجرة, هنالك الصراع. الأسد يهاجم حمار وحش, فتهاجر الحمر الوحشية هاربة. تصاب الفيلة بمرض غريب يبيد عوائل كثيرة لها, وهكذا..

الأمر كان أشبه بقصة طويلة لا تنتهي, هنالك كائنات تنمو, كائنات تتناقص وتصبح نادرة, وكائنات -للأسف- لا تنجو. أحياناً أرغب بشدة في التدخل ومنع ذلك الحمل الصغير من الموت, أرغب في إنقاذه من قطيع الضباع الذي يقترب منه, لكني إن فعلت ذلك..أنا أفسد العالم بتدخلي وأتصرف بظلم, لذلك فإني أكتفي بالنظر بحزن إليه وهو يموت : (


للأسف, بعد ساعات من اللعب, أبدأ بملاحظة أنماط. تلك النظم بدائية وسطحية, هي مظهرية. إدراكي لهذا يجعل الملل يتسلل إلى قلبي, لأترك اللعبة وأذهب باحثة عن أمر آخر.


لم أذكر هذا؟

لأن MHW جعلتني أشعر بأمر مماثل. أنا لا أحب الصيد, لا أحب قتل الحيوانات. لكني وجدت بعض ما تقدمه اللعبة ملهماً للغاية.

لم لا أحب الصيد؟

في العاب الRPG, أنت تقاتل الشر, تمتلك غاية نبيلة, تمتلك هدفاً. أنت تحمي الضعيف من القوي. تتم مهاجمتك من قبل الوحوش فتدافع عن نفسك وعن العالم. لكن الأمر مختلف في هذه اللعبة. لا مبرر للقتل الوحشي, لا غاية نبيلة أو أي من ذلك. اللعبة غير اعتذارية أبداً في تصويرها "للمذابح الوحشية". عندما أرى الكائن يهرب مني فزعاً, يطلق صيحات, يبكي ويصرخ, يريد النجاة, ثم أقوم بقتله ببرود. أنا هنا لا أكون فقط قد قتلته, بل كذلك قتلت مشاعري, قتلت كل قطرة لطف أو رحمة أتمسك بها.

ثم ماذا؟ اللعبة ذاتها التي جعلت الكائن المسكين يبكي ويصرخ, تكافئني على قتله بمختلف الوسائل.


عندما أقوم بأمر في العالم, أنا أسأل نفسي هذا السؤال البسيط: "لم أقوم به؟ هل هو صائب؟"

وعندما يتعلق الأمر بقتل كائن بريء دون حاجة حقيقية, إجابتي ستكون دائماً "غير صائب". يب, اللعبة تحتفل بما أراه شريراً وتقوم عليه, ولست أحب ذلك.


لكن..

في MHW, وجدت لي غاية أخرى, أمر آخر اقوم به, وهذه الغاية ذكرتي بZOO TYCOON 2. هي ببساطة مشاهدة الكائنات, تصويرها, فهمها, العيش بجوارها, وحماية من أحب منها. كيف تتصرف كائنات الجاغرس عندما تسمع صوت الأنجاناث, وكيف تعيش. ليس فقط هي, بل جميع الكائنات في الخريطة الأولى (التي لم اخرج منها, ولن أفعل). تجولي في العالم ورؤيتي لتنوع الحياة الطبيعية, مشاهدتي لمئات القصص للكائنات المختلفة التي تسكن تلك الغابة..ذلك الأمر ملهم!

MH تستطيع تقديم الكثير لو جعلت "القتل" مجرد خيار بدلاً من جوهر اللعب, وحاولت تقديم تجربة تعيش فيها في الطبيعة, تفهمها, وتفهم سبل عيش الكائنات المختلفة التي تسكنها.


تحديث: أوبس...الوضوع الخاطئ *____*

لا بأس, صحيح؟ @@

أعني.... : (
هي لعبة.
 
#7
مونستر هنتر جينريشن كانت مصبرتني لغاية ماتنزل مونستر هنتر ورلد لعبت النسخة اليابانية فوق ستين ساعه، هي حالياً خطوة للوراء، لكن فيها بعض الامور الحلوة كـ الستاينس و شراء القطط..
عدى هذا، فهي منفره للقادمين لورلد، تحتاج تحط صبغ على الوحش لتتبعه، قرايندج على اتفه الامور، انيمشين العلاجات بطئ جداً مقارنه بورلد، تحتاج تسوي wetstones.
فيه بعض الامور بجنريشين تحس لو كانت مُضافه لورلد لكانت افضل، كلي ثقة بورلد انها مسألة وقت ويكون فيه تحديثات متطورة اكثر من تحديثاتها المعتادة.
 
#8
أعتفد أول مرة يصير هالشيء لكن نجاح MHW الكبير هو بمثابة تسويق لـMHGU بفترة أعلان النسخة اليابانية كان قليل مهتمين فيها ومن بعد MHGU تضاعفت الهتافات على اللعبة.

اللعبة راح تحقق مبيعات كبيرة للـSwitch بنفس حجم مبيعات اللعبة الأولى منها في اليابان. (&)
هممممم والله اتمنى تنجح بس ما اعتقد
 
#9
مونستر هنتر جينريشن كانت مصبرتني لغاية ماتنزل مونستر هنتر ورلد لعبت النسخة اليابانية فوق ستين ساعه، هي حالياً خطوة للوراء، لكن فيها بعض الامور الحلوة كـ الستاينس و شراء القطط..
عدى هذا، فهي منفره للقادمين لورلد، تحتاج تحط صبغ على الوحش لتتبعه، قرايندج على اتفه الامور، انيمشين العلاجات بطئ جداً مقارنه بورلد، تحتاج تسوي wetstones.
فيه بعض الامور بجنريشين تحس لو كانت مُضافه لورلد لكانت افضل، كلي ثقة بورلد انها مسألة وقت ويكون فيه تحديثات متطورة اكثر من تحديثاتها المعتادة.
هي اساسا على النظام القديم بس اذا في جزء سادس
اكيد بيستخدموا النظام اليديد في ورلد
 
بادئ الموضوع #10
هممممم والله اتمنى تنجح بس ما اعتقد
انت ليش مُتشائِم دائماً ؟ P:
ترى اللعبة ريماستر لبورت من سبين اوف P: يعني ايش ما تجيب خير و بركة لوول
و مع ذلك، اللعبة باعت 300 ألف نسخة في آسيا، و أعتقد انها رح تعدي المليون بعد صدورها في الأسواق الغربية. اللعبة محبوبة و لها جمهور على جهاز ننتندو.