Final Fantasy IV
تاريخ الإصدار: 2008-07-01
طورت بواسطة: Matrix
الناشر: Square-Enix
مراجعة
DS
الألعاب
8.0
تقييم تروجيمنج

عاما بعد عام ، ينتظر محبو ألعاب تمثيل الأدوار ( Role-Playing Game ) أن يضعوا أيديهم على الأجزاء الجديدة لسلسلة ألعاب فاينل فانتسي ، لطالما حازت هذه السلسلة على الواجهة الأكبر فيما يخص هذا النوع من الألعاب ، و ذلك لما تقدمه من حكايا حالمة تفوق عوالم ديزني سحرا ، و طريقة لعب متقنة للغاية و مشاهد سينمائية مذهلة ، و مع قدرات جهاز ننتندو ذو الشاشتين ارتأت سكوير انكس أن تقدم تجربة فاينل فانتسي الكلاسيكية بنكهة عصرية و جذابة ، بشكل ثلاثي الأبعاد بالكامل ، لتعيد صنع واحدة من أفضل ألعابها على مرّ تاريخها الطويل بإتقان تام و بتجربة لا ننصحك ان تفوّتها ، فإذا انتظرت كثيرا للحصول على لعبة تمثيل أدوار محمولة تقدم لك القصة الرائعة ، و الشخصيات المثيرة للاهتمام ، بالإضافة إلى النغمات الحالمة ، فها هي ذي فاينل فانتسي 4 بين يديك ، و ستلبي لك احتياجاتك بلا شك .

صدرت فاينل فانتسي 4 الأصلية عام 1991 ، لتحقق ضجة كبيرة للغاية ، حيث أن سكوير سوفت ( آنذاك ) زودت لعبتها الجديدة بالكثير و الكثير من الدراما وهو أمر لم يكن معهودا على الإطلاق في تلك الأيام بل إن اللعبة كانت تسبق عصرها بسنوات ضوئية في مجال الرواية القصصية ، و صدرت اللعبة في أمريكا تحت الرقم اللاتيني II ، أي أنها الإصدارة الثانية من اللعبة التي تصدر في الولايات و قدمت لنا بشكل حصري على جهاز السوبر ننتندو ، لتعيد سكوير إصدارها في ما بعد على كل من البلاي ستيشن الأول ، الوندرسوان الملون و الجيم بوي أدفانس ، و بغض النظر عن تلك النسخ المتشابهة بشكل كبير ، فإن نسختنا المراجعة اليوم هي النسخة الأفضل من فاينل فانتسي الرابعة و هي بلا شك أفضل لعبة حملت اسم فاينل فانتسي على الأجهزة المحمولة بجانب جزء تاكتكس الملحمي على جهاز سوني PSP .

تبدأ فاينل فانتسي الرابعة بمشهد Computer Graphics ملحمي هو أفضل ما شاهدنا في السلسلة منذ فترة طويلة ،عندما تشاهده ستعرف لماذا كانت سكوير إنكس الأفضل دائما في تقديم هذا النوع من العروض ، و يحتوي هذا العرض الافتتاحي على نسخة Remix من المقطوعة الشهيرة Theme of Loveللغاية و التي نراها من أجمل ما سمعناه من يدي الملحن الفذ نوبو يماتسو على مر التاريخ الطويل لهذه السلسلة العريقة ، و للأسف فإن هذا المقطع هو الوحيد من نوعه باللعبة و لا نرى سببا منطقيا لذلك على الإطلاق ( كان بالإمكان استخدام كارتردج بمساحة أكبر يا سكوير ) ، تبدأ هذه القصة حيث نرى في البداية الشخصية الرئيسية وهو فارس الظلام للقوات الجوية المعروفة بإسم Red Wings من مملكة Baron الأقوى على وجه الأرض ، المدعوّ Cecil ، حيث نراه عائدا من مهمة خاصة كلفه بها ملك Baron و ذلك بأن يجلب له الكريستالة المائية من مملكة Mysidia المجاورة ، مهما كان الثمن ، و لأجل ذلك يضطر سيسيل و جنوده لقتل الأبرياء و ينجزوا مهمتهم بالنهاية و أيديهم ملطخة بالدماء ، تقوده مشاعره الخاصة و الشك الذي زرع في قلوب جنوده ، يقوم سيسيل بسؤال الملك عن نواياه و أهدافه الحقيقية من تجميع الكريستالات بهذا الثمن الباهظ ، و عقابا على ذلك يقوم الملك بطرد سيسيل من الخدمة بعد أن شكك فيه ، و مكلفا إياه و صديق عمره Kain بمهمة خاصة أخيرة ، و ذلك بأن يقوما بإيصال Ring خاص إلى قرية Mist ، سيسيل يعلن وفاءه للملك الذي رباه صغيرا و يقرر أن يقوم بالمهمة ، لتبدأ الحكاية الرائعة و التي ستتطور بشكل لم يكن ليخطر على بال سيسيل و رفاقه على الإطلاق .

المستوى العام للقصة في اللعبة كان جيدا بشكل كبير ، تدرج الأحداث جاء بشكل رائع و سيبقيك مستمتعا باللعبة من البداية و حتى النهاية ، الشخصيات بعضها كان مثيرا للاهتمام و البعض الآخر لم يكن كذلك ، جرعة الدراما كانت مضاعفة ها هنا بل و ربما لا نبالغ لو قلنا بأن هذه الإصدارة هي واحدة من أكثر الأجزاء درامية في التاريخ الطويل لسلسلة الخيال النهائي ، الحب ، التضحية ، الخيانة و الشجاعة هي أمثلة للرموز التي تلعب على اوتارها قصة فاينل فانتسي 4 ، لكن ذلك في الحقيقة لم يأت بشكل متكامل أيضا ، بداية فإن التمثيل الصوتي في اللعبة جاء ضعيفا و انعكس ذلك بشكل سلبي على المشاهد السينمائية ، بعض المشاهد التي يفترض بها أن تكون ذا تأثير كبير على اللاعب لا تنجح في زرع هذا الشعور بالشكل المطلوب في داخلك ببساطة ، و ذلك لعدة أسباب و هي التمثيل الصوتي بداية كما أسلفنا الذكر ، و من ثم قصر هذه المشاهد ، و بشكل عام فإن الأحداث على الرغم من روعتها فهي تبدو مختصرة بشكل كبير و النصوص لا تشرح كل شيء بالشكل المطلوب ، ستشعر بأن اللعبة محدودة في حواراتها و هذا ضرّ بالشعور الذي كان من الممكن أن تقدمه لك قصة اللعبة الملحمية .

ننتقل بكم بالحديث الان إلى طريقة اللعب ، و في الحقيقة فهي العنصر الأفضل بلا شك في هذه اللعبة ، نظام قتال كلاسيكي كما تتوقع من لعبة تحمل اسم فاينل فانتسي ، مع بعض العناصر الجديدة ، النظام كلاسيكي للغاية و كل شخصية تملك وظيفة مختلفة عن الأخرى و تمتلك الأوامر الخاصة بها مما يخلق الكثير من الاستراتيجية باللعبة ، يمكنك استدعاء الوحوش التي أحببناها جميعا كـShiva و Ifrit بكل أناقة و روعة ، و هناك وحش استدعاء يقوم بالقتال عنك في ساحة المعركة ( كما كان الجزء العاشر ) و يدعى Whyt ، حيث ستقوم بتدريبه و رفع الـstats الخاصة به عن طريق مجموعة من الألعاب المصغرة التي تتحكم بها عن طريق شاشة اللمس ، و عليك بالاطمئنان فهي جيدة بما يكفي لتستمتع برفع قدرات هذا الوحش الصغير ، كما يمكنك أيضا التباري مع اللاعبين الأخرين عبر المباريات اللاسلكية ( Wireless ). تقدم هذه اللعبة أيضا نظاما جديدا لتعلم القدرات يدعى بالـaugment ability ، حيث تحصل على أدوات خاصة ( Key Items ) تقوم بمنح لاعب تختاره قدرة خاصة و مميزة ( مثال : Counter Attack ) ، مما يمنحك قدرا ضئيلا من الشعور بالحرية في تشكيل شخصياتك ، و لا وجود للضربات الخاصة في هذا الجزء للأسف ( Limit Break ) .

و بالحديث عن طريقة اللعب فإن مستوى الصعوبة جاء مرتفعا بعض الشيء في هذه اللعبة ، فيما لن يجد معه لاعبو الـRPG المخضرمين اي مشكلة ، إلا أن المستجدين سيشعرون بأن معارك الزعماء صعبة للغاية ، اذا كنت ذكيا بما فيه الكفاية لتدرك نقاط ضعف و قوة كل زعيم و كيفية تحييده ، فلن تأخذ معك هذه المعارك أكثر من دقائق قليلة ! أما لو قمت بالضغط بشكل عشوائي و أبله على أمر Attack باستمرار فثق بأنك ستشاهد شاشة الموت في هذه اللعبة كثيرا ، و بشكل عام فنحن وجدنا هذه اللعبة ممتعة للغاية حيث أنها تشكل تحديا جيدا لأي لاعب .

كما نعلم جميعا فإن سكوير اتخذت قرارها بأن تكون هذه اللعبة ثلاثية الأبعاد بالكامل ، تماما كما كانت فاينل فانتسي 3 على الـDS ، فكلا اللعبتين تستعملان ذات المحرك الممتاز ، أجسام الشخصيات تبدو رائعة و مفصلة بشكل جيد بل انك ستستمتع كثيرا بمشاهدة التعابير التي تظهر على وجوه الشخصيات في المشاهد السينمائية ! كل شيء يبدو جيدا ها هنا ، حسنا بالرغم من ذلك و نظرا لمحدودية قدرات الـDS فإن النظام الرسومي الجديد أخذ من اللعبة القليل كما أضاف إليها الكثير ، بداية فإن جميع قلاع ، مدن و كهوف اللعبة تبدو متشابهة بل انها لا تبدو مختلفة كثيرا عما شاهدناه في الجزء الثالث ، مما يورثك شعورا بالملل من هذه المناطق المتشابهة ! الكاميرا بعيدا عن المشاهد السينمائية تبدو مملة بشكل كبير ، فهي دائما علوية في المناطق الخارجية ، و دائما ما تقدم جميع المناطق الداخلية من نفس زاوية الرؤيا ، مما جعلنا نشعر أحيانا بأن اللعبة ثنائية الأبعاد أكثر من كونها ثلاثية ! و بالرغم من هذه العيوب تبقى الرسوميات من أفضل الأعمال جودة على الـDS و هي العامل الأكبر في اختلاف التجربة لهذه الإصدارة عن الإصدارات السابقة .

حسنا .. ليست الرسوميات هي الأمر الوحيد الذي يجعل من هذه اللعبة تجربة جديدة و مميزة تماما بل الأصوات كذلك ، حيث تمت إضافة تمثيل صوتي للعبة وهو أمر لم نكن نتوقعه ، المشكلة ها هنا بأن التمثيل الصوتي لم يكن بالمستوى المطلوب ، بل انه جعلنا نشعر بضعف في بعض المشاهد السينمائية الرائعة و أثر على التجربة بشكل سلبي ، مما جعلنا نكمل هذه اللعبة مع خيار Voices : Off ! الموسيقى كانت ممتازة ، و أعجبتنا كثيرا أحد الألحان التي تصاحب مجموعة من معارك الزعماء الخاصة باللعبة حيث انها كانت ملحمية الطابع و عليك أن تسمعها بنفسك بداخل اللعبة لتدرك روعتها ، فاينل فانتسي الرابعة هي حقا “فانتاسية” في الألحان التي تقدمها و في الجو الذي تخلقه للاعب ، و إن كنا نفضل عليها الكثير من الأجزاء الأخرى ها هنا .

مع فاينل فانتسي الرابعة معادة الإصدار ، استمرت سكوير إنكس في إحكام سيطرتها على عالم ألعاب تمثيل الأدوار على الأجهزة المحمولة ، إنها لعبة لا يمكن الوصول لمستواها بسهولة و سيلهث المنافسون كثيرا للحاق بالفجوة التي صنعتها سكوير بينها وبينهم على جهاز ننتندو الصغير ، قصة محبوكة تجعلك مستمتعا بالأحداث طوال الوقت ، طاقم مميز من الشخصيات و ألحان ممتازة ، بالإضافة إلى طريقة لعب إدمانية جعلتنا نؤلم أصابعنا من كثرة اللعب على هذا الجهاز الصغير ، إنها لعبة لا يمكن تفويتها لعشاق مدرسة الاربيجي الكلاسيكية و إنجاز يضع معايير جديدة لألعاب تمثيل الأدوار المحمولة القادمة .

شارك هذا المقال ()
Final Fantasy IV
تقدم كل ما ترغب به من لعبة تحمل اسم فاينل فانتسي ، الكثير من الجهد وضع في تحسين هذه اللعبة لتجاري الألعاب الحديثة في مجال الرسوميات و طريقة اللعب و الأصوات ، معارك الزعماء مليئة بالإثارة و التحدي و هي من أفضل لحظاتنا في السلسلة .
أماكن و مناطق متشابهة للغاية ، زوايا الكاميرا مملة أثناء اللعب ، تمثيل صوتي ضعيف ، مستوى الصعوبة مبالغ به للمستجدين ، أحداث و حوارات مختصرة لا تشرح القصة بالقدر الكافي .
بالرغم من أن أعراض القدم قد بدأت تظهر عليها ، إلا أنها تبقى جوهرة ساحرة تخلب الألباب ، و لا تزال تقارع أعتى ألعاب تمثيل الأدوار الصادرة اليوم بل انها تفوقها سحرا و تأثيرا ، هذه اللعبة تشكل إضافة كبيرة في مكتبة ألعاب الـDS و تثريها بتجربة فريدة لا يمكن أن تتكرر كثيرا ، إذا كنت ترغب بمعرفة سبب تعلق قدامى اللاعبين بها ، فنحن ننصحك بأن تضمها إلى مجموعة مقتنياتك .
تاريخ النشر: 2008-07-01
طورت بواسطة: Matrix
الناشر: Square-Enix
حسين أحد أقدم المحررين في الموقع و متابع مخضرم لألعاب الفيديو. اهتماماته واسعة و يتابع الألعاب بأنواعها و يعتبر فاينل فانتسي سلسلته المفضلة.
أحدث التعليقات