استوديوهات روكستار تعمل منذ سنوات على مشروع الجزء السادس من سلسلة العاب جراند يفت اوتو واللعبة قد تدخل التاريخ بكونها أضخم مشروع لعبة فيديو من حيث التكلفة المالية.

بحسب محادثات مع مسرب بيانات اللعب وشركة الأمن السيبراني فتكلفة تطوير اللعبة قد وصلت إلى 2 بليون دولار، للمقارنة فتكلفة تطوير الجزء الخامس كانت قد وصلت إلى 265 مليون دولار بينما تكلفة تطوير لعبة ريد ديد ريدمبشن 2 قد وصلت إلى 944 مليون دولار، تطوير لعبة GTA 6 بدأ منذ العام 2014 وأن كانت هذه التقارير صحيحة فهذا الرقم سيجعل لعبة GTA 6 بأضخم تكلفة إنتاجية ربما بتاريخ الترفيه كاملا وليس فقط ألعاب الفيديو.

شارك هذا المقال ()