عانت شركة روكستار من أكبر اختراق في تاريخها، عندما تمكن أحد الأشخاص من اختراق خوادم الشركة والحصول على البرمجية المصدرية الخاصة بألعاب GTA5 وحتى GTA6 التي قام بتسريب بعض الجزئيات منها، وطالب المُختَرِق روكستار بدفع مبلغ مالي كبير من أجل عدم نشر أو بيع ما قام بسرقته.

اليوم أكّد الحساب الرسمي لشرطة لندن على تويتر إلقاء القبض على مراهق يبلغ من العمر سبعة عشر عامًا يبدو أنه كان وراء هذه الحادثة، وذكر الصحفي “ماثيو كيز” في تغريدة أخرى أن الفتى ينتمي إلى مجموة أكبر من المخترقين تحمل الاسم Lapsus$.

قد تقوم شرطة لندن بتوضيح بعض التفاصيل حول الحادثة في وقتٍ لاحق، ومن المنتظر أن يُقدّم الـFBI تعليقًا كذلك.

شارك هذا المقال ()