رغم التراجع الكبير بسوق الألعاب البريطاني لهذا العام على صعيد مبيعات الأجهزة والتي تشهد حتى الأن تراجعا بنسبة 38% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي ولكن جهاز سوني المنزلي البلايستيشن5 يعيش فترة جيدة مع توفر الشحنات للجهاز الذي تساعده للحصول على صدارة مبيعات الأجهزة المنزلية بشهر يوليو وبات الان الجهاز هو ثاني أكثر جهاز مباع بأسواق بريطانيا خلف الننتندو سويتش وتساعد كثيرا حزمة الجهاز مع لعبة هورايزون التي باتت تشكل 50% من إجمالي مبيعات الجهاز، إجمالا تم بيع 104 ألف وحدة من الأجهزة المنزلية خلال الشهر.

1،79 مليون لعبة تم بيعها بالمتاجر خلال شهر يوليو وجاءت لعبة السباقات و المحاكاة F1 22 أولا بالمبيعات للشهر الثاني على التوالي، إجمالا شهدت مبيعات الالعاب تراجعا بنسبة 17% مقارنة بشهر يوليو من العام الماضي، الإصدارات الجديدة خلال شهر يوليو لم تحقق نتائج قوية وجاءت لعبة Xenoblade Chronicles 3 بأحسن النتائج وبحلولها بالمركز الـ13 بقائمة المبيعات:

شارك هذا المقال ()