شهر يونيو الماضي كان ممتازا لصناعة الألعاب في بريطانيا حيث شهدت الأجهزة المنزلية ارتفاعا بالمبيعات بنسبة 17% مقارنة بشهر مايو وشهدت مبيعات كافة الأجهزة ارتفاعا شهريا مع تفوق جهاز البلايستيشن5 على المنافسين حيث شهدت مبيعات الجهاز ارتفاعا بنسبة 2% وهو رابع شهر على التوالي يشهد ارتفاعا بمبيعات الجهاز بإشارة لتحسن شحناته، أجهزة الاكس بوكس سيريس شهدت ارتفاعا بالمبيعات بنسبة 31% مقارنة بشهر مايو الماضي بينما شهد جهاز الننتندو سويتش ارتفاعا بالمبيعات بنسبة 24% مقارنة بشهر مايو.

لعبة السباقات F1 22 جاءت بالمركز الأول بمبيعات الألعاب خلال الشهر ورغم الآداء الضعيف لها بنسخة المتاجر ولكن مبيعات اللعبة الرقمية كانت قوية و أجمالا حققت اللعبة افتتاحية أفضل من الجزء الماضي بنسبة 14%، لعبة FIFA 22 جاء ثانيا و الإصدار الجديد للشهر لعبة The Quarry جاءت بالمركز الخامس و الإصدار الآخر لعبة Mario Strikers بالمركز التاسع “مع الأخذ بالحسبان غياب المبيعات الرقمية لألعاب ننتندو”:

شارك هذا المقال ()