يونيتي

أكّد تقريرٌ جديدٌ من شبكة Kotaku أنّ Unity التي تملك محرك التطوير الشهير بذات الاسم قد قامت بتسريح المئات من الموظفين، Unity تأسست في أواسط العقد الأول من الألفية، وهي تضم آلاف الموظفين والمطورين. في 2014 تولى John Riccitiello رئيس EA السابق قيادة الشركة بمنصب المدير التنفيذي، وهو رئيس الشركة الحالي.

سيحصل الموظفون المتضررون على شهر للعثور على وظيفة، والتي هي قاعدة في يونيتي عند تسريح أحد الموظفين وإنهاء خدماته، بالإضافة إلى شهرٍ إضافي من التأمين الصحي. وتأتي هذه الأنباء رغم حملة الاستحواذات التي قامت بها يونيتي مؤخرًا، من ضمنها الاستحواذ على Weta المختص بالمؤثرات الرقمية بمبلغ وصل إلى 1.62 مليار دولار، و Parsec التي تسمح ببث الألعاب سحابيًا مقابل 320 مليون دولار.

شارك هذا المقال ()