لطالما كان السوق الياباني أخّاذًا ومُثيرًا للاهتمام، ولطالما عمل بطريقته الخاصة. أجهزة الجيل الجديد Playstation 5 و Xbox Series قد صدرت بالفعل في بلاد الشمس المشرقة وجلبت معها حقائق مثيرة للاهتمام منها ضعف مبيعات السوفتوير على البلايستيشن الخامس مقارنة بالرابع، و على سبيل المثال فقد باع الجهاز أكثر من مليون وحدة في اليابان، بينما كانت Resident Evil Village الأكثر مبيعًا عليه في أكتوبر 2021 بحسب بيانات مجلة Famitsu بواقع 67 ألف نسخة في المتاجر فحسب – وإن كانت Elden Ring قد تجاوزت هذا الرقم لاحقًا.

من جهة أخرى، شهدت عائلة أجهزة Xbox Series التي تضمّ كلًا من Xbox Series X و Xbox Series S زيادة ملحوظة وكبيرة في المبيعات مقارنة مع ما حققه Xbox One بنفس الفترة الزمنية. مبيعات الإكس بوكس سيرس تجاوزت 214 ألف وحدة حتى الأسبوع الماضي بحسب بيانات فامتسو، مما يعني أنه تجاوز بالفعل إجمالي مبيعات Xbox One والتي وصلت إلى نحو 115 ألف وحدة فقط.

قمنا بإجراء حوارٍ مع د. سيركان توتو، وطرحنا عليه أسئلتنا حول ظواهر المبيعات الأخيرة في السوق الياباني. سيركان توتو هو مؤسس شركة Kantan Games الاستشارية في اليابان و مُديرها التنفيذي والتي يقع مقرها في العاصمة اليابانية طوكيو، وهو ألماني الأصل و حائز على الدكتوراة في الاقتصاد.

إلى أي درجة تتوقع أن تؤثر أزمة الرقاقات والتحديات اللوجستية على تجارة ألعاب الفيديو ومبيعات الهاردوير في اليابان؟

سيركان توتو: تتحكم شركة ننتندو بمبيعات سوق ألعاب الفيديو الياباني بنسبة 80% في الوقت الحالي. من بين صانعي الأجهزة الثلاثة، ننتندو هي الأقل تأثرًا بأزمة الرقاقات. يستعمل السويتش معالجًا قديمًا جدًا، كما إن جميع المكونات القديمة ليست معاصرة بعد الآن. أعتقد أن نموذج OLED من الجهاز تأثر إلى درجة معينة، ولكن هذا كلّ ما في الأمر.

سوني يُمكن لها أن تبيع أجهزة إضافية كثيرة من البلايستيشن5 في اليابان، التي تحصل على نسبة ضئيلة للغاية من الأجهزة، لذلك فإن سوني هي الأكثر تأثرًا بالأزمة.

سيركان توتو
د. سيركان توتو – التقط الصورة Mike Walsh ونُشِرَت على Between Worlds

من المنطقي توقّع أن تقوم ننتندو بإطلاق جهازٍ جديد مع تقدّم عمر جهازها السويتش في كل يومٍ يمضي، ما هو الموعد الذي سيكون منطقيًا و واقعيًا لنافذة الإصدار؟

سيركان توتو: من الصعب جدًا التكهن بجهاز Switch Pro الغامض. أفضل ما يُمكنني توقعه هو احتمالية صدوره في ربيع 2023 ولكن هذا حقًا، حقًا… صعبُ التوقُع للغاية.

بمتابعة تقارير مبيعات Famitsu، لاحظنا كما لاحظ غيرنا أن نسبة مبيعات ألعاب البلايستيشن5 منخفضة مقارنة مع مبيعات العتاد، إحدى النظريات التي أتى بها الناس أن أجهزة PS5 يجري تهريبها خارج اليابان و بيعها في السوق السوداء بدول آسيوية أخرى مثل الصين، ما هو رأيك بهذه النظرية؟

سيركان توتو: لستُ واثقًا إن كان هذا محصورًا على اليابان، ولكن نعم، هناك نوع من “بيع البديل” في حالة البلايستيشن5. الوسطاء (resellers) يقومون بشراء الأجهزة في كل مكان وبيعها في كل مكان يستطيعون الوصول إليه. انظُر إلى هذا المثال:

أودّ أن أُشير إلى أنه في اليابان، معظمُ البائعين الذين يعملون كوسطاء (resellers) يابانيون، يشترون الأجهزة في اليابان ويبيعونها لمستخدمين يابانيين.

هل أخذ المستخدمون اليابانيون بالتحول إلى الشراء الرقمي على أجهزة الألعاب المنزلية؟ هل تتوقع أن تصل نسبة الشراء الرقمي إلى 70% في المُستقبل؟

سيركان توتو: المستهلكون اليابانيون بشكلٍ عام ينجذبون بصورة أكبر بكثير إلى الوسائط الفيزيائية مقارنة مع المستخدمين في الدول الأخرى. هذا ينطبق بالأخص على الموسيقى. بحالة الألعاب، تباطأ المستخدمون اليابانيون بتبني الألعاب الرقمية أيضًا في السنوات الأخيرة. على أية حال، التحميل الرقمي يزداد في اليابان الآن، ولكننا بعيدون جدًا عن نسبة 70%.

عائلة أجهزة Xbox Series المنزلية تؤدي أفضل بكثير من Xbox One، ما هي الأسباب التي تكمن وراء ذلك؟ هل تُنقَلُ الأجهزة أيضًا إلى خارج اليابان مثل البلايستيشن5؟

سيركان توتو: هناك سببان وراء هذه الظاهرة: السبب الأول صعوبة الحصول على البلايستيشن5. السبب الثاني هو خدمة Game Pass. في اليابان سعر ألعاب الفيديو أعلى بشكلٍ عام من الدول الأخرى والخصومات أندر بكثير، لذلك فإن خدمة الغيم باس مع سعرها المنخفض، هي أكثر جاذبية في اليابان مقارنة مع الدول الأخرى. أود أن أضيف أنه بينما انطلقت الخدمة في 2017، لم تصل إلى السوق الياباني إلا في 2020.

سيركان توتو، شكرًا جزيلًا على وقتك.

شارك هذا المقال ()