غيم بوي مايكرو

حصل جهاز ننتندو المحمول Gameboy Advance على عدة نماذج و كان آخرها الجهاز المصغر Gameboy Micro. ريجي فيزامي رئيس ننتندو أمريكا السابق من خلال كتابه الجديد أكّد أنه في حقيقة الأمر لم يكن مقتنعًا بالجهاز و كان ضد إصداره. ريجي اعتقد أن الجهاز صغير جدًا و غير مناسب للبالغين كما إن شاشة الجهاز صغيرة للغاية في حين تتجه رغبة المستهلكين نحو شراء أجهزة بشاشات أكبر حجمًا.

في نهاية المطاف قامت ننتندو بإنتاج الجهاز و ببيعه و يقول ريجي بأن ننتندو أمريكا كانت مضطرة لبيع الجهاز إلا أن الإقبال عليه لم يكن قويًا و مبيعاته كانت أقل من مليون وحدة في شهر الإطلاق و أقل من مليوني وحدة خلال 4 أشهر حتى نهاية 2005.

شارك هذا المقال ()