بليزارد

العشاق الجدد لعلامة الإكس بوكس الخضراء ربما لا يعرفون Ed Fries جيدًا فهو أحد الأسماء القديمة التي عملت على العلامة التجارية سابقًا في مايكروسوفت، و قد عمل إد فرايس تحديدًا على نشر الألعاب للإكس بوكس و جلب المحتوى للمنصة من الطرف الثالث حتى العام 2004.

في لقاء جديد معه عبر برنامج XboxEra الإذاعي، أكّد إد فرايس أن مايكروسوفت حاولت في حقيقة الأمر الاستحواذ على شركة بليزارد مرتين في السابق (قبل الاندماج مع آكتفيجن)، و في المرتين خسرت السباق المالي. قبل الاندماج مع آكتفيجن، جرى بيع بليزارد 3 مرات. عندما صدرت World of Warcraft، ارتفعت القيمة المالية للشركة كثيرًا و لم يعد خيار الشراء واردًا.

بليزارد كانت حلمًا قديمًا لمايكروسوفت، و ها قد تحقق الحلم أخيرًا، على الأقل حتى يتم إنجاز صفقة الاستحواذ قانونيًا مع آكتفيجن لينضما تحت جناح مايكروسوفت و استوديوهات الإكس بوكس بصفقة وصلت قيمتها إلى نحو 69 مليار دولار، كأغلى صفقة استحواذ في عالم التقنية عبر التاريخ.

شارك هذا المقال ()