اليوم سنقوم بتسليط الضوء على بطاقة الرسوم Geforce RTX 3050 للفئة الاقتصادية  و التي تأتي مع مشتت حراري و مروحتين و تعمل بتردد يصل إلى 1777 ميغاهرتز. ما هي مزايا هذه البطاقة و أين هي حدود قدراتها؟ و هل ستكون كافية للعب بدقة 1080p مع أعلى الإعدادات؟ و ماذا عن الاستعمالات الحاسوبية الأخرى؟ هذه هي الأسئلة التي نأمل أن نُجيب عنها من خلال هذا الاستعراض، لرسم صورة واقعية تجاه ما يُمكن توقعه منها.

في البداية، نعلم جيدًا أن عددًا كبيرًا من اللاعبين ربما لا يهتم كثيرًا بالفئة الاقتصادية، و لكن عندما ننظر إلى إحصائيات الهاردوير المستخدم بحسب Steam، فإن بطاقات GTX 1650 و GTX 1050 Ti هي في حقيقة الأمر ثاني و ثالث أكثر البطاقات شيوعًا لدى ملاك الحواسيب، و لذلك فإن السوق المستهدف من البطاقات الاقتصادية واقعًا هو سوق ضخم. بالإضافة إلى ذلك لا يبحث جميع اللاعبين عن أفضل أداء ممكن. من الآن، لدينا توقعات إيجابية و أخرى سلبية تجاه هذه البطاقة.

التوقعات الإيجابية التي نملكها تجاه هذه البطاقة تتمثل أولًا في كونها تقدم 8GB من ذاكرة الفيديو VRAM من نوع GDDR6 مع واجهة 128-بت، مما يعني أنها لن تواجه مشاكل مع محدودية الذاكرة بدقة 1080p على العكس من منافستها Radeon 6500 XT التي ستأتي بذاكرة 4GB. ثانيًا، نفيديا قالت سابقًا بعد إطلاق بطاقات GTX 1650 و غيرها من البطاقات الاقتصادية بمعمارية Turing، أنها لا تخطط بعد الآن لإطلاق بطاقات رسومية بدون مزايا RTX حتى للفئة الاقتصادية، هذا جيد أليس كذلك؟ لأنه سيعني وصول مزايا RTX إلى فئة أكبر من المستخدمين.

هذه المزايا تتضمن القدرة على تفعيل تتبع الأشعة في الألعاب، و لكننا نتوقع أداءً محدودًا منها في هذا الجانب و ربما سيرغب المستخدمون في تفعيل واحدة فقط من مزايا تتبع الأشعة مثلا: الانعكاسات فقط، أو الظلال فقط، أو الإضاءة المنتشرة فقط مع تفعيل DLSS للوصول إلى ال60 إطارًا المنشودة في الألعاب الحديثة و المتطلبة. بالحديث عن الDLSS، تقدم هذه الخاصية الرائعة القدرة على تقليل عبء البطاقة الرسومية عن طريق التعامل مع دقة عرض أقل من الحقيقية و رفعها عن طريق الذكاء الاصطناعي، و لكن مرة أخرى بالحديث عن دقة 1080p فإننا لا ننصح باستعمال خيار سوى DLSS quality، عندما تتعامل خاصية DLSS مع دقة عرض متواضعة تصبح فعاليتها أقل لأن المعلومات المتاحة لها من أجل رفع جودة الصورة أقل بسبب الريزوليوشن المنخفض.

بجميع الأحوال، كافة مزايا بطاقات نفيديا الرسومية ستكون متاحة لمستخدمي هذه البطاقة، بما يضم انكودر نفيديا الممتاز، و تطبيق البث (broadcast)، و خواص مثل DLSS و Reflex و حتى خاصية رفع دقة عرض الصورة من نفيديا و التي يُمكن استخدامها مع جميع الألعاب من خلال لوحة تحكم نفيديا أو تطبيق Geforce Experience. هذه المزايا مع ذاكرة الفيديو ذات الحجم الجيد ستضمن للبطاقة تجربة عصرية و خيارات غنية للمستخدم بما يتضمن أداءً معقولًا للوظائف الحاسوبية التي تتعلق ببرامج التصميم أيضًا، و هي تعمل بشكل أفضل على بطاقات نفيديا. هذه النسخة من EVGA لديها قدرة التعامل مع شاشات عديدة بنفس الوقت، و لديها 3 منافذ DisplayPort و منفذ HDMI 2.1 واحد، و هذه ميزة إضافية لها بالمقارنة مع ال6500 XT التي لا تستطيع التعامل مع أكثر من شاشتين، لمن يهمه تعدد الشاشات.

و لكن هذا ليس كل شيء، السعر الرسمي للبطاقة هو 250$ و هذا يعني أنها أغلى ثمنًا بواقع 100$ من السعر الذي انطلقت فيه بطاقة GTX 1650 في الماضي. واقعًا، RTX 3050 هي بطاقة تضم رقاقة أكبر و ذاكرة فيديو أعلى و في ظل الظروف الحالية نعتقد أن إنتاجها مكلف أكثر من السابق و لذلك لن يكون الوصول إلى سعر كهذا ممكنًا في السوق الحالي. 250$ قد يكون سعرًا عادلًا لما تقدمه البطاقة من مزايا و لكننا نعلم جيدًا أنها لن تتوفر بهذا السعر في الأسواق، نحن نتوقع سعرًا يفوق 300$ و ربما يصل إلى 400$ في بعض الحالات، و بهذا السعر علينا أن نكون صادقين و نسأل أنفسنا، هل الأداء كافٍ لتبرير هذا السعر؟ لأنه سيدخل في منافسة – لعشاق ألعاب الفيديو – مع خيارات مثل Xbox Series S و PS5 Digital أيضًا. القيمة الحقيقية لهذه البطاقة ستكون مقترنة بالسعر في منظورنا، و هي ليست البطاقة التي نعتقد أن (أي سعر) لها قد يكون مبررًا بشكلٍ ما.

بالنظر إلى مواصفات البطاقة، نعتقد أن مستوى الأداء الخاص بها و الذي سيجري فحصه في وقت لاحق، سيكون أقرب إلى بطاقة RTX 1070 من نفيديا أو أقوى بقليل من قدرات جهاز Xbox Series S، و هذا يعني أنها ستكون قادرة على تشغيل الألعاب الحديثة بمعدل 60 إطارًا مع إعدادات high، و ربما مع إعدادات ultra ببعض الألعاب بمعاونة الDLSS. ببساطة، عليك أن تضع هذا في الحسبان إن كنت ترغب بشراء هذه البطاقة، و عليك أن تدرس خيارات السعر جيدًا حتى تتأكد أنك لا تدفع في البطاقة فوق قيمة قدراتها الحقيقية. بالإضافة إلى ذلك، هناك فجوة متوقعة لا بأس بها في الأداء بين RTX 3060 و RTX 3050، و هذا يقودنا إلى التفكير بأن نفيديا ربما تقوم مستقبلًا بإطلاق بطاقة RTX 3050 Ti بسعر 300$ على سبيل المثال، و لكننا لا نعلم إن كانت هناك خطة لذلك من نفيديا.

نصيحتنا المبدئية لمن يرغب في الشراء ضمن هذه الفئة، أن يدرس خياراته من ناحية القيمة و السعر جيدًا قبل الشراء. الأداء سيكون مقبولًا للفئة الاقتصادية، و المزايا كافية مع سعة ممتازة لذاكرة الفيديو، و لكن القيمة ستلعب دورًا حاسمًا في قرار الشراء في منظورنا، خاصة و أن بطاقات الفئة الاقتصادية ليست معمرة في الألعاب بدرجة البطاقات من الفئات الأعلى.

شارك هذا المقال ()