مع بداية الجيل الحالي من الأجهزة أعلنت سوني عن اغلاق استديوهات التطوير اليابانية التابعة لها و الاكتفاء بفريق التطوير Team Asobi الذي يتم توسعة أعماله حاليا بعدد كبير من الموظفين للعمل على لعبة منصات وأكشن جديدة.

بحسب مسرب الأخبار Air_Radiant الذي كان من أوائل الأشخاص الذين سربوا خبر استحواذ سوني على فريق التطوير Housemarque فعملاقة التقنية اليابانية قد بدأت منذ فترة بتأسيس فريق تطوير جديد في اليابان للعمل على مشاريع بتصنيف AAA موجهة للأسواق اليابانية والعالمية، سوني تستهدف ضم أسماء ذات خبرة كبيرة بالتطوير من شركات منها كابكوم و كونامي و سكوير اينكس بهذا الفريق والفريق يعمل على مشروعه الأول منذ بداية العام 2020 و سيتم الكشف عن اللعبة و الفريق بوقت واحد خلال الأشهر القادمة.

شارك هذا المقال ()