صدرت لعبة المنصات و المغامرة Psychonauts 2 بالفعل على الأجهزة المنزلية من سوني و مايكروسوفت و الحاسب الشخصي و هي اللعبة التي حظيت بالكثير من الإعجاب من طرف النُقّاد. لا شك أن تطوير اللعبة و إصدارها كان حلمًا لفريق التطوير “دبل فاين” بعد غيابٍ دام لأكثر من 15 عامًا عن هذا العنوان.

تيم شافر أكّد أن الاستحواذ لم يكن في الحسبان، الشركة تحدثت مع أطراف عديدة و جذب انتباهها أن مايكروسوفت لم تتدخل في عمل Mojang و سمحت له بمواصلة عمله الإبداعي على لعبة ماينكرافت دون أن تحاول امتصاص الاستوديو بداخلها كما يحصل في الكثير من صفقات الاستحواذ، دبل فاين رأى فرصة جيدة لتوسيع الاستوديو و الحصول على دعم مايكروسوفت مع الاحتفاظ بحريته الإبداعية. تيم شافر يؤكد أيضًا أن الاستوديو احتفظ بحريته الإبداعية الكاملة لمشروع Psychonauts 2.

شارك هذا المقال ()