حظيت لعبة الأكشن ذات عناصر التوليد التلقائي Hades بالكثير من الإعجاب منذ صدورها العام الماضي على الننتندو سويتش والحاسب الشخصي وقد وصلت مؤخراً إلى الجيل الحالي من أجهزة مايكروسوفت وسوني المنزلية لتحظى بالمزيد من الإعجاب.

كما نشاهد في الصورة في الأسفل فاللعبة قد أصبحت أفضل ألعاب الجيل الحالي تقييماً على البلايستيشن 5 والإكس بوكس سيريس إكس|إس كلعبة صدرت خصيصاً لتلك الأجهزة.

شارك هذا المقال ()