قامت الشركة الكورية Nexon بنشر تقريرها للربع المالي الثاني من العام مع إقامة اجتماع خاص بالمستثمرين والذي تواجد فيه رئيس الشركة التنفيذي Owen Mahoney والمدير المالي Shiro Uemura وقد كان لـMahoney تعليق مثير للاهتمام رداً على سؤال من أحد المستثمرين بخصوص مواعيد الإصدار للعبة KartRider: Drift والمشروع الجماعي الجديد من Embark.

Mahoney ذكر بأنّ تقديم موعد للإصدار قد يكون له ردة فعل إيجابية مع المستثمرين واللاعبين الذي سيتحمّسون للعبة ولكنّ ردة الفعل ستكون سلبية من قبل المطوّرين الذين سيتعرّضون للضغط مع محاولتهم لتقديم اللعبة في موعد محدّد دون التركيز على تقديم تجربة ممتعة.

Mahoney يرى بأنّ عملية التطوير ليست تحدّي هندسي بل تحدّي إبداعي أو فنّي فالمطوّر يمر بمرحلة التجربة والخطأ ويقوم بإضافة التعديلات بشكل متواصل مع الصقل والاختبار حتى يصل إلى اللعبة الممتعة التي يفخر بتقديمها والضغط المرتبط بوضع موعد إصدار بشكل مبكّر يجعل المطوّرين يتغاضون عن هذه العملية ويركّزون على موعد الإصدار فقط.

Mahoney إنتقاد سياسة التطوير المعروفة بالـCrunch mode والتي يتم فيها وضع ضغط هائل على المطوّرين لإنهاء الألعاب قبل موعد محدّد والذي يقود لصدور ألعاب غير جاهزة ولخيبة اللاعبين بالإضافة إلى تحطيم معنويات المطوّرين والأثر السلبي على العلامة التجارية والعائد الذي سيحصل عليه المستثمرون و Mahoney يرى بأنّ هذه السياسة من أكثر المشاكل التي تتسبّب بالضرر في صناعة الألعاب.

شارك هذا المقال ()