ليس ظالمًا أن نقول بأن شركة مايكروسوفت لم تكن تغامر كثيرًا مع ألعاب الفيديو التي تقوم بتطويرها، و لكن يبدو أن السيد Phil Spencer رئيس قسم الإكس بوكس و ألعاب الويندوز لدى شركة مايكروسوفت يُريد أن يُغير هذا الأمر، خاصة بعد أن استثمرت الشركة استثمارًا ضخمًا في الطرف الأوّل لديها و باتت تضم أكثر من 23 استوديو لتطوير الألعاب. فيل سبينسر أخبرَ صحيفة the guardian البريطانية:

نحن نبني هذا النوع من الألعاب (يقصد الألعاب التقليدية و ليس الخدماتية) أكثر من أي وقتٍ في تاريخ الإكس بوكس. مالكو المنصات، سواء أكانت المنصة خدمة اشتراك أو جهاز أو متجر، باتوا يستثمرون بأشياء جديدة و ربما تحوي مخاطرةً تجارية، لأنها إن نجحت فهي تخلق القيمة لنا بجلب أشخاصٍ جدد لمنظومتنا الاقتصاديّة.

فيل سبينسر يرى أن اللاعب هو محور منظومة الإكس بوكس و إن كان جمهور اللاعبين ما زال يرغب في تلك التجارب القصصية الضخمة و ليس الألعاب الخدماتية فحسب، فيجب أن تستمرّ هذه الألعاب بالصدور.

شارك هذا المقال ()