بالأسبوع الماضي تم بيع نسخة مغلّفة من لعبة The Legend of Zelda الكلاسيكية بمبلغ 870 ألف دولار لتصبح أغلى لعبة مباعة بالتاريخ ولكن الرقم لم يصمد كثيرا فهذا الأسبوع شهد بيع نسخة مغلّفة من لعبة Super Mario 64 بالمزاد بمبلغ تجاوز حاجز الـ1،5 مليون دولار.

جنون كبير تشهده أسعار الألعاب الكلاسيكية المغلّفة حتى تصل لهذه الأسعار ومن الغريب جدا بيع لعبة ننتندو64 بهذا الرقم مقارنة بالألعاب الكلاسيكية للأجهزة القديمة الأكثر قيمة.

شارك هذا المقال ()