لا يمكن القول الأن بأنّ النسخة المطوّرة من الننتندو سويتش من أسوأ الأسرار التي تمّ الحفاظ عليها فوجود الجهاز لم يعد سراً وحصولنا على المزيد من التفاصيل حوله هو مسألة وقت لا أكثر وقد حصلنا على دلالة أخرى إلى الجهاز من خلال Universal Display Corp وهي من الشركات الضخمة المصنّعة والمرخّصة لشاشات OLED وهي تتعامل مع شركات مثل Samsung التي يُشاع بأنّها هي من ستقدّم الشاشات للنسخة المطوّرة.

الشركة قامت في أحدث تقاريرها المالية بالإشارة إلى أنّ ننتندو قامت باختيار شاشة OLED للاستخدام في الـSwitch Pro نتيجةً لما تقدّمه تلك الشاشات من تباين عالي في العرض وسرعة في التفاعل وقد تمّ ذكر الـSwitch Pro بهذا الاسم في التقرير.

شارك هذا المقال ()