2- اللعب الجماعي

اللعب الجماعي كان أساس انفجار شعبية مونستر هنتر في اليابان. في الحقيقة، كانت السلسلة تحظى بشعبية معقولة من البداية لكن الإصدار الذي فجر شعبية السلسلة هو Portable Third على جهاز سوني المحمول PSP بفضل النشاطات الجماعية، لهذا السبب بقيت مونستر هنتر لعبة تُركز على الأجهزة المحمولة لفترة طويلة. هذه التجربة الجماعية انتقلت بنجاح إلى الأجهزة المنزلية مع إصدار World لتصل حُمى صيد الوحوش إلى بقية اللاعبين حول العالم!

اللاعبون يحبون اللعب الجماعي، لا يُمكن الالتفاف حول هذه الحقيقة. مونستر هنتر تُقدم اللعب الفردي أيضًا و بالكامل لمن يُريد ذلك إلا أن اللعب الجماعي مع الصيادين الآخرين هو جزء أساسي من تجربة هذه اللعبة و هو سبب رئيس في انفجار شعبيتها إن كان في اليابان أو حتى في بقية العالم.

شارك هذا المقال (13)