أعلن Tsuyoshi Kodera عن مغادرته لسوني للتسلية التفاعلية نهاية السنة المالية بعد 30 عاماً قضاها مع الشركة وعمل خلالها في عدة مناصب كان من ضمنها عمله كمدير تنفيذي للشركة لفترة قصيرة وقد عُرف Kodera بشكل أساسي لعمله كرئيس قسم الشبكة والترفيه الذي قدّم لنا خدمات مثل PS Plus و PS Now وغيرها من الخدمات.

على كل فإنّ Kodera سيغادر قسم التسلية التفاعلية كما ذكرنا ولكنّه لن يغادر سوني فهو في الواقع سيبدأ العمل في منصب جديد في أحد أقسام سوني الأخرى في الأوّل من أبريل القادم.

شارك هذا المقال (2)