يبدو ان تقرير وكالة بلومبيرق العالمية حول سوني والنيه بعد دعم إستديوهاتها اليابانية بشكل كبير يبدو صحيحا، فبعد مغامرة تورياما و زملائه من إستديوهات سوني اليابان يعلن اليوم Teruyuki Toriyama مغادرته سوني أيضا.

Teruyuki Toriyama هو المنتج الرئيسي بالعاب إستديوهات سوني اليابانيه ومن قدم لنا العاب Bloodborne و Demon’s Souls ,وكذلك Soul Sacrifice والأن يعلن مغادرته الشركة بنهاية شهر ديسمبر الحالي:

شارك هذا المقال (4)