إنطباعات تروجيمنج للعبة Call of duty: Black Ops Cold War

خلال الفترة الماضية توفرت لنا الفرصة لحضور حدث رقمي للعبة Call of Duty 2020 بدعوة من شركة Activision، الحدث الرقمي أمتد لفترة طويلة وتعرفنا فيها على فريقي التطوير اللذان يعملان على هذا الجزء الجديد وهم Treyarch و Raven Software، ومن خلال الدقائق الأولى كشف لنا مخرج اللعب عن عنوان هذا الجزء وهو Call of Duty: Black Ops Cold War، و وضح لنا فريق العمل بأن هذا الجزء هو عبارة عن تتمه مباشرة لأحداث الجزء الأول من Call of Duty Black Ops الذي صدر في 2010 على الجيل السابع من أجهزة الألعاب المنزلية.

بعدها عرض علينا فريقا التطوير العرض التشويقي الأولي الذي نشر منذ فترة، وكان يستعرض مقابلة لعميل KGB سابق يدعى Yuri Bezmenov الذي وضح المراحل التي تنهار فيها دولة الإتحاد السوفيتي، بعد العرض الفريق وضح لنا بأن أحداث اللعبة مثل أسمها ستكون خلال وقت الحرب الباردة بين الإتحاد السوفيتي و الولايات المتحدة الإمريكية، في سنة 1981. ولأول مرة في تاريخ السلسلة في طور القصة اللعبة ستجعلك تصنع شخصيتك وتلعب بها وبإمكانك تعديل خصائصها المختلفة من تركيبة الشخصية إلى المشاكل النفسية التي تمتلكها الشخصية. أحد العوامل الأخري الجديدة هي تقديم خيارات لك أثناء المهمات ومحادثاتها، أيضا المشاهد السينمائية ستصبح تفاعلية وتتطلب منك أختيار بين اختيارات معينة. Call of Duty: Black Ops Cold War ستقدم عدة مهمات جانبية لكنها تعتمد على إيجادك للأدلة، إذا حصلت على أدلة كافية عن طريق استكشافك للمرحلة ستتوفر لك هذه المهمات الجانبية. وأخيرا اللعبة ستحتوي على أكثر من نهاية.

طبعا بما أنها تكمله مباشرة من الجزء الأول من سلسلة Black Ops، الفريق حرص على تواجد كاتب الجزء الأول David S. Goyer فهذا يعني بأننا سنشهد عودة Woods, Hudson و Mason، ومع هذا الجزء الجديد الفريق وضح لنا بأن اللاعبين سوف يزورون مناطق مختلفة حول العالم، من دول في أسيا، أمريكا وأمريكا الجنوبية، والأحداث مع أنها تركز على فترة الثمانينات، إلا أن اللاعب سيجد نفسه في أواخر الخمسينات وسوف تمتد حتى سنة 1985، و أحد الشخصيات الجديدة هو عميل وكالة الاستخبارات المركزية Russell Adler ودوره مهم جدا في القصة، وهو مثل القائد الذي يوجهك لشتى المهمات في اللعبة.

بعد ما أنتهى شرح وتعريف اللعبة، استعرضوا لنا تشكيلة مختلفة من المهمات، الأولى كانت عبارة عن مهمة تخفي في أوكرانيا، وفيها شخصيتك التي تصممها و Woods يقتحمون منطقة تدريبية ضخمة لجنود الإتحاد السوفيتي، وهذه المنطقة هي مبنية حتى تحاكي المدن الأمريكية، خلال لمرحلة رأينا محلات الأركيد والشوارع مبنية بهيكلية أمريكيه بوسط أوكرانيا، ومن هنا أنت و Woods ستباغتون الجنود وتحولون هذا التمرين إلي واقع يواجهون فيه جنود أميركان، المهمة كان يصاحبها طابع فكاهي ممتع طوال إستعراضها، والمنطقة تشع باللمسات الصغيرة التي تجعلك تعيش أجواء الثمانينات، من إنارة النيون، إلى ملابس الشخصيات وطبعا موسيقى الثمانينات.

لاحظنا أيضا أختلاف في واجهة المستخدم بحيث كانت أوضح من Call of Duty: Modern warfare وبخط عريض. المهمة الأخرى أخذتنا إلى مبنى Lubyanka في مدينة موسكو وهذا هو مقر KGB، و قدمت طريقة لعب لم تشهدها هذه السلسلة من قبل. بحيث ركزت بشكل كبير على إعطاء الحرية في التجول بالمبنى والحرية في اتخاذ القرارات، وفي هذه المرحلة اللاعب سيلعب بعميل مزدوج لدى KGB وهذه النقطة كان مرحب لها في لعبة Call of Duty لأنها تعطيك نظرة مختلفة على الأعداء الذين تواجههم. بنفس الوقت في هذه المهمة ستتوفر لك خريطة، توضح لك كل المخارج و المداخل لهذا المبنى و تجعلك تختار التوجه الذي تريده في إنهاء الجزئية الأولى من المهمة وسيكون هنالك طرق عديدة مختلفة لأنهاء الجزء الأول منها، بينما الجزئية الثانية فهي تقدم اللحظات الأكشنية السينمائية المليئة بالانفجارات التي تعرفنا عليها مع سلسلة Call of Duty.

أخر مهمة عرضها لنا الفريق كانت في الماضي بـVietnam أثناء حرب فيتنام، الشخصية التي صممتها هنا ستعيش لحظات من ماضيه وخلال هذه المهمة سوف تتعرف عن ماضيك أكثر، وطريقة لعبك في هذه المرحلة ستغير من المرحلة، وهذا النوع من المراحل أطلقوا عليه المطورين إسم مراحل “Paranoia” أو الرهاب النفسي معها شخصيتك ستبدأ بسماع أصوات و ترى مناظر ليس لها علاقة بتاتا بالواقع الذي يحدث أمامك، وهذه المرحلة وصفوها لنا بكونها من أكثر المراحل التي تعكس طابع لعبة Black Ops الأولى.

من بعدها المطورين تحدثوا عن عناصر مختلفة في اللعبة من تحسين الإضاءة ووضعها بشكل مناسب للحقبة الزمنية، وكيف اللعبة ستدلك على نقاط معينة في المرحلة عن طريق الإضاءة، بالإضافة، الى حرصهم بتصوير جميع المعدات الحربية من الثمانينات عن طريق إستعمال تقنيات Photogrammetry وقضوا وقت طويل في الحديث عن سيارة Woods المفضلة الـ Banarox. بدون أي شك مظهر اللعبة البصري مبهر، والتفاصيل التي تعودنا عليها من البيئة و المعدات المختلفة، نالت إعجابي في هذا الإستعراض المطول.

كل من فريق Treyarch و Raven Software حرصوا على تقديم تجربة Call of Duty فريدة من نوعها ومن هذا الإستعراض الذي شاهدته أكاد أجزم بأن الكثير سيكون منبهر من العناصر الجديدة التي ستقدمها لنا Call of Duty Black Ops Cold War عندما تصدر على PS5,PS4, Xbox One, Xbox Series X وطبعا PC في نوفمبر ١٣ من هذا العام.

شارك هذا المقال ()
الوسوم
مجرد شخص عاشق لأحتساء القهوة
أحدث التعليقات