2K هي أوّل الشركات التي أعلنت عن رفع السعر الكامل لألعاب الفيديو مع بيعها للعبة NBA 2K21 مقابل 69.99 دولار بزيادة 10 دولارات عن السعر المعتاد وهو القرار الذي أكّد المحلّلون بأنّ مختلف الشركات في الصناعة ستتّخذه وقد علّق إداري علامة الإكس بوكس Phil Spencer على هذا القرار.

بحسب Spencer فهو لا يرى بأنّ رفع الأسعار أمر سلبي ففي أي صناعة الشركات قادرة على رفع الأسعار كما ترغب ولكنّ اللاعب هو من يحدّد ما إن كان السعر مناسباً وما إن كان مستعداً للدفع ويرى بأنّ اللاعبين يملكون خيارات أكثر متنوّعاً من ذي قبل من ناحية السعر وهو يثق في النظام الحالي.

شارك هذا المقال ()