بحسب تقرير من شبكة كوتاكو فقد تمّ إعتقال مراهق يبلغ من العمر 16 عاماً في العاصمة اليابانيّة طوكيو وذلك بعد أن قام المراهق بنشر مراجعة لنسخة الهواتف الذكيّة من لعبة كرة القادم PES على أحد المتاجر الرقميّة وقد عبّر الشاب في مراجعته عن رغبته في تفجير مقرّ كونامي وقتل العاملين فيها وذكر بأنّ الإرهاب ممكن حتّى في اليابان!

العاملون في مقر كونامي بأمان والشاب إعترف بكتابته لتلك العبارات في مراجعته وذكر بأنّ مشاكل الإتصال بالشبكة في اللعبة جعلته يستشيظ غضياً ممّا قاد إلى كتابته لتلك المراجعة.

شارك هذا المقال (10)