كانت شركة مايكروسوفت قد بدأت باتباع استراتيجية جديدة بإطلاق ألعاب الطرف الأوّل منها على الحاسب الشخصي بالتزامن مع الإكس بوكس، و حتى سوني للتسلية التفاعلية بدأت بالسماح بإطلاق حصريات الطرف الأوّل منها على الحاسب الشخصي و إن كان الإطلاق متأخرًا و ليس متزامنًا حتى الآن. السؤال الساخن الذي يدور في مجتمعات اللاعبين حاليًا: هل ستؤثر هذه السياسة سلبًا على مبيعات الأجهزة المنزلية؟

Mat Piscatella مُحلل NPD يعتقد أن هذا لن يؤثر سلبًا إلا في حال ننتندو فقط، إذ إن المُحرّك الأساسي لمبيعات الأجهزة المنزليّة هي الألعاب المُشتركة الضخمة، كما أكّد “مات” أن مبيعات الجهاز المنزلي هي ليست المقياس الوحيد لتحقيق النجاح، و لذلك فإن الأمر شائكٌ بعض الشيء بكلّ الأحوال.

شارك هذا المقال ()