شركة Konami العريقة بمجال تطوير الألعاب لم تعد بذات الإسم خلال السنوات الماضية مع توجهها لتحقيق الأرباح من العاب الأجهزة الذكية و العاب القمار في اليابان و أعمالها البعيده عن مجال الألعاب عموما.

الشركة ومن خلال برنامج جديد تستهدف نشر المزيد من الألعاب الموجهة للأسواق الغربية ومن إستديوهات تطوير غربية ومنها لعبة Skelattack التي صدرت مؤخرا، كونامي تحاول توسعة مكتبة إصداراتها بهذا التوجه الذي يستهدف الأسواق الغربية ومن مطورين غربيين عبر برنامج النشر الجديد لها.

شارك هذا المقال (1)