قام فريق التطوير Sabotage Studio بالكشف عن مشروعه الجديد والذي تم  التشويق له في وقت سابق، المشروع يحمل العنوان Sea of Stars وهو تجربة أر بي جي مقتبسة من ألعاب النوع الكلاسيكيّة وفي الأعلى نشاهد عرض الكشف الرسمي.

Sabotage Studio هو نفس الفريق الذي قدّم لنا لعبة الأكشن والمنصّات ذات التوجّه الكلاسيكي The Messenger ولعبته  الجديد مختلفة تماماً في توجّهها عن لعبته الأولى، اللعبة حصلت على صفحة الدعم الخاصّة بها على موقع Kickstarter وقد تم دعمها بأكثر من 135 ألف دولار متجاوزة الهدف الأساسي للحملة بـ92 ألف دولار.

الفريق يتوقّع صدور اللعبة على الحاسب الشخصي والأجهزة المنزليّة (لم يتم تحديد أي من تلك الأجهزة) خلال عامين من الأن أي أنّها ستصدر في وقت ما من العام 2022.

شارك هذا المقال ()