Dragon Ball Z Kakarot تتصدر مبيعات السوق الأمريكي في يناير 2020 ضمن تقرير NPD

كشفت وكالة NPD لرصد مبيعات السوق الأمريكي عن تقريرها الشهري و أطلقت بيانات أداء أجهزة و ألعاب الفيديو في شهر يناير 2020 في السوق الأمريكي، و بصورة عامّة فقد تراجع أداء السوق بنسبة 26% مقارنة مع يناير 2019 بسبب وصول الأجهزة المنزلية الحالية من سوني و مايكروسوفت إلى المرحلة الأخيرة من حياتها في الأسواق. و تراجعت مبيعات الألعاب بنسبة 31% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

و فيما يتعلّق بالعتاد فقد تراجعت المبيعات بنسبة 35% مقارنة مع يناير 2019، إلا أنّ جهاز الننتندو سويتش تمكن من انتزاع صدارة المبيعات سواءً من ناحية عدد الوحدات المُباعة أو العائدات بالدولار. كما تصدرت أداة التحكم Xbox Elite Series 2 من مايكروسوفت مبيعات الإكسسوارات و الطرفيّات. و أتت مبيعات الألعاب بالصورة التالية:

لعبة Dragon Ball Z Kakarot من شركة بانداي نامكو اليابانية تمكنت من اعتلاء صدارة المبيعات و ما زالت سلسلة دراغون بول تعيش حالة انتعاش قوية في الأسواق. لعبة GTAV تعود إلى الخمس الأوائل من جديد! و كذلك تصل لعبة Ring Fit Adventure إلى المركز التاسع بعد أن حصلت على شحنة إضافية في يناير و هو أعلى مركز وصلت إليه هذه اللعبة في قائمة المبيعات في السوق الأمريكي.

شارك هذا المقال ()
الوسوم
NPD
حسين أحد أقدم المحررين في الموقع و متابع مخضرم لألعاب الفيديو. اهتماماته واسعة و يتابع الألعاب بأنواعها و يعتبر فاينل فانتسي سلسلته المفضلة.
أحدث التعليقات