Star Wars Jedi: Fallen Order
تاريخ الإصدار: 15 نوفمبر 2019
طورت بواسطة: Respawn Entertainment
الناشر: Electronic Arts
مراجعة
PC
PlayStation 4
Xbox One
الألعاب
9.0
تقييم تروجيمنج

لوقت ليس بسيط كنا نعلم أن EA تعمل على لعبة أكشن و مغامرات في عالم حرب النجوم الشهير، و بعدها علمنا أن الفريق خلف هذا المشروع سيكون Respawn Entertainment، نفس ذلك الفريق الرائع الذي قدم لنا Titanfall و APEX Legends. لكن هل سيتمكن فريق متخصص في ألعاب المنظور الأول من تنفيذ هذا المشروع المختلف عن تجاربه السابقة؟ الحماس حقا بدأ في معرض E3 الماضي عندما تمكننا من الحصول على فرصة نادرة من تجربة اللعبة، لقد تم رفع سقف طموحاتنا عاليا، لكن هل تمكن الفريق فعليا من الإرتقاء لذلك. اليوم تنتهي التهكنات و نقدم لكم مراجعتنا الكاملة للعبة.

حرب النجوم

بالعادة تكون الألعاب المبنية على حقوق تجارية معينة تخيف بعض اللاعبين، معتقدين أنه يجب أن يكون عندهم المام كامل بأحداث الأفلام مثلا حتى يستمتعوا باللعبة. لنضع حدا لهذا الإعتقاد على الأقل هنا، هذه اللعبة فعلا تقدم قصة من عالم ستار وورز، لكنها ليست عائقا أمام الإستمتاع باللعبة، أقل حد من المعلومات عن عالم ستار وورز سيكون كافيا لك.

اللعبة تقدم عالم ستار وورز بأجمل شكل ممكن، إنها فعلا تجربة سينمائية ثرية جدا. هناك قصة شيقة و مجموعة شخصيات أتقنت دورها، و قد تم تأديتها من قبل مجموعة من نجوم هوليوود. اللعبة ستقدم الكثير من المناظر و المناطق المألوفة، و هي تقدم قيمة إنتاجية عالية جدا على المستوى الفني. في أكثر من مرة أثناء اللعب توقفت فقط أتأمل المنظر من حولي. طبعا لم تغب بعض المشاكل التقنية في خضم كل ما تم تقديمه، حيث في أكثر من مناسبة كنت أشاهد الـ Textures في اللعبة تتحمل أمامي، و قد كنت ألعب على جهاز PS4 Pro.

لتبدأ المغامرة

هذه اللعبة عبارة عن مغامرة ممتعة جدا، إنها ليست لعبة أكشن بحتة، إنها حزمة من أجمل عناصر عالم الألعاب في مكان واحد. في اللعبة عليك الإستكشاف في عوالم مثيرة جدا، و لتفعل ذلك تقدم اللعبة عنصر البلاتفورمنج بشكل رائع جدا، إنها بالتأكيد ليست ماريو، و لكنها أكثر لعبة أكشن انسيابية من ناحية البلاتفورمنج. سينتابك شعور رائع بالحرية، و كأنك تستطع الوصول الى كل مكان. هذا كله بفضل خصائص التحكم، تستطيع التسلق، و الإنزلاق و السباحة و الركض على الجدران و أكثر.

اللعبة تعزز عنصر الإستكشاف بتقديم عالم على أسلوب ميترويدفينيا، حيث تعود للمناطق السابقة بعد الحصول على قدرات جديدة حتى تستكشف أماكن جديدة. اللعبة تحفز ذلك عبر توزيع العديد من الـItems المهمة لتطوير القدرات و أيضا بعض الأسرار. و فريق التطوير بذل جهدا رائعا في تعزيز تجربة اللاعب، فمثلا قدم خريطة ممتازة جدا، يسهل فيها معرفة الأدوار المرتفعة و المنخفضة. أيضا يمكنك معرفة المسارات المتاحة لك، و الأبواب المغلقة التي يجب أن تعود إليها لاحقا. و أيضا ستعلم نسبة استكشافك لكل منطقة و كم من الأسرار و الصناديق لم تقم باستكشافه حتى تلك اللحظة.

انت الـJedi الحقيقي

عنصر المغامرة في اللعبة يتألق كثيرا، لكن عنصر الأكشن و القتال لا يرضى أن يقف صامتا. اللعبة تحتوي نظام قتال رائع، مبني على أسلوب سلسلة ألعاب دارك سولز الشهير. لكن الأمر لا يقف هنا، فاللعبة تضيف العديد من اللمسات المؤثرة الخاصة بها. لعل أبرزها القدرة على استخدام The Force ، حيث يمكن للبطل شد الأعداء نحوه أو دفعهم بعيدا عنه. هذا الأمر سيكون له دور كبير في القتال، فهذه اللعبة عكس ألعاب السولز التي تضع أمامك عدد محدود من الأعداء، فإنك هنا ستواجه أعداد كبيرة، بعضهم بعيد عن مجالك القريب، مثل جندي تروبر يطلق عليك من دور علوي، أو رجل آلي طائر يطلق عليك من الهواء، هنا يرتفع الحماس في اللعبة، و يجب أن يكون لديك ردة فعل سريعة و إحاطة بما يحدث حولك.

نظام اللعب هنا سيكون منوعا جدا، تستطيع تفادي الأعداء و الضرب، و لا يوجد هنا عداد لياقة للضرب. لكن هناك عداد للصد، حيث بشكل مشابه لسيكيرو تستطيع كسر تصدي الأعداء و فتح الباب لضربهم بشكل موجع. اللعبة تملك شجرة للتطوير، و يمكن من خلالها تعلم الكثير من الحركات الجديدة التي ستنوع طريقتك بالقتال و أفكار مواجهة الأعداء. من أفضل اللقطات بالنسبة لي عندما أتمكن من وضع أحد الأعداء على حافة الهاوية، ثم أستخدم قواي الخارقة لرميه من عليها. هناك أمر بسيط أزعجني في مواقف معدودة، و هو أن القتال في أماكن ضيقة أدى لتغيير زاوية الكاميرا بشكل مزعج و أحيانا معيق للنظر.

اللعبة تقدم أيضا نظاما شبيها بالبون فاير من سلسلة سولز. يوجد أماكن معينة في الخريطة تستطيع حفظ اللعب عندها و تطوير قدراتك أيضا، و هي موزعة بشكل ممتاز جدا و منطقي. عند هذه النقاط تستطيع أن ترتاح، و في حال قمت بذلك سيتم إعادة تعبئة أدوات العلاج الخاص بك ، و أيضا سيتم إعادة ظهور جميع الأعداء الذين هزمتهم في تلك المنطقة، لذلك فكر جيدا قبل أن تقوم بهذا.

الجميل في اللعبة أنها تعطيك 4 مستويات صعوبة، و الأجمل أنها ستشرح لك ما قد يتغير فعلا عند التنقل بينها. مستويات الصعوبة تتحدد عن طريق عدة عناصر، منها مثلا عداوة الأعداء وكثرة انقضاضهم عليك، و منها قوة ضربات الأعداء و تأثيرها عليك. اختيار مستوى الصعوبة ممكن أيضا حتى في وسط اللعب، حيث اذا واجهت عدوا صعبا و تريد المضي قدما في القصة يمكنك تخفيف الصعوبة ثم رفعها من جديد. هذا أمر إيجابي جدا هنا فهذه اللعبة لا تركز فقط على القتال، إنما هي لعبة تجول و استكشاف. اللعبة أيضا تحتوي على بعض الألغاز العميقة التي استمتعت جدا في التفكير في حلها.

يا لها من رحلة

يجب أن أرسل الكثير من الثناء لفريق Respawn على هذا العمل الرائع. نعم نحن نعرفهم أنهم مبدعون، منذ تاتين فول، و كرروا ذلك مع ابيك ليجيند. لكن هذه اللعبة كانت مختلفة عن أي شيء فعلوه سابقا، و رغم ذلك استطاعوا مرة أخرى الإرتقاء الى التحدي و تقديم عمل يتحدث عن نفسه حقا.

لعبة Jedi Fallen Order هي حزمة رائعة من العناصر التي جعلتنا نحب كثير من ألعاب الأكشن و المغامرات ، تم تقديمها بشكل متألق ضمن قالب سينمائي رائع جعلنا نعيش أحد أجمل تجارب السنة بدون أدنى شك. إن كنت من عشاق ستار وورز، هذه اللعبة أشبه بالحلم الذي يتحقق أمامك، و إن كنت من عشاق الأكشن و المغامرات، لا تحتاج للتفكير كثيرا، فهذه تجربة ستحلق بك في أجواء ممتعة للغاية.

Star Wars Jedi: Fallen Order
عالم مثير وجذاب سترغب في استكشافه بالكامل ، نظام قتال متقن و متنوع بشكل رائع. قيمة إنتاجية عالية على المستوى الفني و تجربة سينمائية ستأسر قلبك
بعض المشاكل التقنية ، زوايا الكاميرا بعض الأحيان كانت مزعجة
لا شك أن هذه اللعبة هي كالحلم لعشاق ستار وورز، لكن حتى إن لم تكن منهم، لا تفوت هذه التجربة التي جمعت بين المعارك المثيرة و مغامرة الاستكشاف الشيقة ضمن قيمة إنتاجية أثبتت أن ريسباون هم أحد أفضل المطورين في وقتنا الحالي
تاريخ النشر: 15 نوفمبر 2019
طورت بواسطة: Respawn Entertainment
الناشر: Electronic Arts
الوسوم
مؤسس الموقع و الشبكة. محمد يشارك باستمرار في الموقع عن طريق كتابته للمراجعات و تقديمه حلقات الإذاعة الأسبوعية. يتابع ألعاب الفيديو منذ سنين طويلة و يمضي وقتا في مختلف أنواع الألعاب. محمد يكن عشقا خاصا لسلسلة ميترويد العريقة.
أحدث التعليقات