Call of Duty: Modern Warfare

تاريخ الإصدار: 25-10-2019
طورت بواسطة: Infinity Ward
الناشر: Activision
PC
PlayStation 4
Xbox One
الألعاب
  • 25 أكتوبر 2019
  • التعليقات: 
  • 4916 مشاهدة
  • 9.0
    تقييم تروجيمنج


    Call of Duty: Modern Warfare

    Infinity Ward تعود لنا بإعادة تصور سلسلة Modern Warfare بمفهوم جديد للسلسلة، الحرب شيء معقد وهي ليست بيضاء أو سوداء والكثير من المشاركين في الحروب يعملون لمصلحتهم الخاصة. الأحداث تحوم حول محاولة مجموعات مختلفة روسية و مجموعة إرهابية معروفين بأسم “القتالة” في النزاع على السيطرة على أسلحة كيميائية. خلال قصة هذا الجزء الجديد ستعيش مغامرتك بثلاث شخصيات مختلفة كل واحدة منهم تقدم نظرتهم للحرب ومواجهتهم للمصاعب بطرقهم الخاصة، الشخصية الأولى هي Alex وهو جندي أمريكي تابع لفرقة Marines ومتخصص في تفكيك القنابل، الشخصية الثانية Kyle من فرقة SAS برئاسة Captain Price المتخصصين في إنقاذ الرهائن والقتال ضد الإرهابين و أخيرا الشخصية الأخيرة هي فرح قائدة الجيش الثوري من دولة Urzikstan، أحد الشخصيات التي تواجهها وتلعب فيها من أصول عربية ويتحدثون اللغة العربية بشكل متذبذب، بعض الكلمات تكون واضحة وبعضها يبين لك أنهم يتكلمون اللغة العربية لكن كلامهم فعليا غير مفهموم.

    مع أن القصة بوصفها العام قد تبدو بسيطة للبعض لكن ثقل اللعبة يكمن في الحوارات الشيقة التي تحدث بين الشخصيات، بالإضافة الى تواجد أحداث ومهمات تشد الأعصاب ومهمات سترسخ في البال مثل ما تعودنا من فريق Infinity Ward في السابق، هذا بجانب نبضات الأكشن المتتالية التي تجعلك متطلع الى ماهو قادم. طبعا اللعبة في أكثر من مرة تتيح لك في اختيار من بين أربع اختيارات لكن مهما كان أختيارك ، مجرى الأحداث لن يتغير. القصة ستأخذ منك تقريبا من 4 الى 5 ساعات للإنهاء، أنواع المهمات المختلفة التي تواجهها قد تشجع البعض للعبها مجددا.

    محرك فريق Infinity Ward الجديد الذي عمل عليه فريقهم البولندي قدم قفزة نوعية عن ماتعودنا عليه من سلسلة العاب Call of Duty بالسابق. جودة الرسوم باللقطات السينمائية مع الحوارات المتقنة للحظات عكست أجواء الأفلام الحربية بهوليود بأفضل شكل ممكن. هذا إضافة لكون رسوم اللعبة والشخصيات وتعابيرها أصبحت أكثر حيوية. أضف إلى ذلك بأنه قد تم رفع جودة المؤثرات الصوتية بشكل عام من موسيقى مميزة وتمثيل صوتي قوي وتأثيرات متنوعه داخل اللعبة من إنفجارات و غيرها من الصوتيات.

    هدف الفريق مع تطوير هذا المحرك و استعمال أحدث التقنيات مثل Photogramarty كلها تعكس توجه الفريق بجعل اللعبة كأثر لعبة واقعية في تاريخ السلسلة وبالفعل نجحوا بهذا الهدف. لأنهم لم يكتفوا فقط برفع جودة الرسوم لجعلها أكثر واقعية بل ستلاحظون بأن كل سلاح له وزنيته الخاصة ومدى الطلقات يختلف، بالإضافة لذلك فقد دققوا على تفاصيل صغيرة على الاسلحة مثل صوت السلاح داخل كهف مختلف عن صوته عندما تطلق في مكان مفتوح، بنفس الوقت عندما تريد تعبئة ذخيرة سلاحك لها نوعين مختلفين إذا كانت ذخيرتك فارغة فستلاحظ شخصيتك تتخلص من المشط بالكامل بينما إذا كانت بالمشط طلقات متبقية فستلاحظ شخصيتك تحتفظ بالمشط في جيبها.

    خلال أكثر من مره تفاجئت من قدرة تفاعل اللعبة معك، كمثال في أحدى مهمات القصة كنت مع فرقة لمداهمة منطقة معينة بالليل، وخلال استكشافي للأزرار فعّلت كشافي مما جعل أحد مرافقيني في المهمة بأمري بأطفاء الكشاف. أيضا خلال مهمات المداهمات تتاح لك الفرصة في اختيار أسلوب هجومي أو تجسسي بحيث تستطيع إطفاء النور على المنطقة التي تريد مداهمتها. اللعبة أعطتني شعور لم أحصل عليه في العاب أخرى لأنها جعلتني أفكر مرتين بطلق الرصاص على الأعداء لأنه أغلبهم مرتدين أزياء مدنية ويجب أن تكون ردة فعلك سريعة لأنه في لحظة أحد هؤلاء المدنيين قد يأخذ سلاح و يطلق عليك.

    اللعبة يتواجد بها تنويع في أسلوب اللعب جعل من طور القصة منعش، إذا كنت تلعب بأحد الجيوش التي تمتلك أخر التقنيات الحربية فغالبا ستكون المواجهات سريعة بفضل التقنية المتوفرة لديك بينما عندما تلعب بالثوار ستحتاج بإستغلال أساليب مختلفة حتى تتمكن من مواجهة الأعداء الذين يستخدمون أحدث التقنيات، لن تصبح هذه اللعبة Modern Warfare دون تقديم مجموعة من الأسلحة العصرية مع خليط من الأسلحة التقليدية. جزء كبير من ما كان يعشقه الجميع في الجزء الرابع هو واقعية الأسلحة وهذا يتماشى مع رؤية الفريق مع هذا الجزء. وبالطبع أصبحت واقعية أكثر بسبب اختلاف كل ارتدادات الأسلحة عن بعضها.

    الأن نأتي الى طور الأونلاين الذي ينقسم الى طور متعدد اللاعبين التقليدي ويحتوي على٧ أنواع مختلفة، الأول هو Gunfight الذي يضع لاعبين ضد لاعبين مع أسلحة عشوائية في كل جولة. هذا النوع هو واحد من أمتع أطوار هذا الجزء، وميزتها أنه قصير ولن تمر ثواني دون إشتباك ضد خصمك مما جعلني أدمن هذا الطور لفترة طويلة، بينما النوع الآخر من Gunfight لايعطيك أي أسلحة فيجب عليك التجول حول المرحلة وتجميع الأسلحة التي تجدها على الأرض أو في بعض الغرف. النوع الثالث هو أكثر طور تقليدي Team Deathmatch لكن بنفس الوقت يتم تقديم نوع جديد منه يدعى Team Deathmatch 20 Player ومن أسمها فكل فريق يتكون من ١٠ لاعبين.

    النوع الخامس هو طور كلاسيكي ومفضل للاعبين السلسلة وهو Domination والنوع الجديد المشابه له هو Ground War الذي يتكون في الفريق الواحد من ٣٢ لاعب وتقام في مرحلة ضخمة ويمكن ركوب عدد مختلف من المركبات مثل الدبابات الهليكوبتر لتساعدك في القتال والتنقل السريع بين الخمس إعلام التي تحتاج للسيطرة عليها حتى توصل الى العدد المطلوب من النقاط. النوع الأفضل بالنسبة لي شخصيا هو Cyber Attack وهو طور شبيه Search and Destroy لكن الفروقات هي هنالك قنبلة واحدة تزرع بين الفريقين وعندك القدرة في إنعاش لاعبين فريق للحياة في أي لحظة بشكل غير محدود. النوع الثامن والأخير هو NVG المناسب للاعبين المتمرسين باللعبة، بحيث ستقدم لك خليط من بعض الأطوار اللعبة التي ذكرتها لكن ستلعبها بالليل وسيصبح من الصعب أن تتنقل في المرحلة دون النظارت الليلة وتفتح لك المجال في تقديم استراتيجيات جديدة في القتال لم تتوفر بالسابق في العاب Call of Duty. خلال أكثر من مرة وأنا العب واجهت مشاكل في الرسبون “Respawn” بيحث اللعبة تضعني في مكان وخلال ثواني يتم قتلي.

    القسم الأخر هو الطور التعاوني الذي يقدم عدة أنواع مختلفة من المهمات ويدعم هذا الطور حتى أربع لاعبين. قبل كل جولة الأربع لاعبين يختاروا من بين ٥ أدوار مختلفة، فيه الدور الطبيب الذي يساعد في إنعاش أعضاء فريقك بشكل أسرع بينما مهاراته الخاصة في إنعاش الجميع بلحظة واحدة. الأدوار الأخرى مثل المهندس يستدعي درون يعطل مركبات الأعداء الخ… تتوفر لك ثلاث خانات طوال الجولة وعن طريقها سوف تجمع صناديق تعطيك موارد مثل الرصاص، دروع و قنابل تستطيع بوضعها على الإرض كذخيرة لأعضاء فريقك وبنفس الوقت عن طريق هذه الخانات من الممكن تحصل على Killstreaks مختلفة تساعدك في مواجه خصمك.

    كل من اللعب المشترك بين أجهزة بلايستيشن ٤، أكس بوكس ون و PC ،وتوحيد التطوير مستواك بين الطور التعاوني وطور متعدد اللاعبين راح يساعد في إعطاء عمر أطول لهذه الأطوار وبنفس الوقت يشجعك في تجربة الأثنين، اللعبة تقدم معها توازنا كبير بلعبة تحمل معها ماكنا نحبه من سلسلة Modern Warfare والعديد من الأفكار الجديدة، قدمت اللعبة نقله على الصعيد التقني ويرافقها قصة حماسية ومحتوى قوي ومتنوع الأطوار. لاشك بأنها خطوة ممتازة لهذه السلسلة،وبنفس الوقت تجعلنا مترقبين لأعمال Infinity Ward القادمة.

    تم مراجعة هذه اللعبة بنسخة PlayStation 4 تم توفيرها من قبل الناشر قبل توفّر اللعبة في الأسواق.

    Call of Duty: Modern Warfare
    اللعبة قدمت حوارات شيقة بالقصة، و أطوار جديدة ممتعة وقدمت جودة رسوم ومؤثرات صوتية عالية المستوى
    الأداء الصوتي في بعض الحوارات باللغة العربية غير مفهوم ، وهناك مشاكل في الريسبون.
    Modern Warfare تقدم معها تجربة ممتازة من ناحية القصة و الأونلاين بأسلوب لعب فريد وممتع مع العديد من الأطوار الجديدة وبمحتوى متنوع ، هذه اللعبة تعد أفضل إنتاجات السلسلة بالسنوات الماضية.
    الوسوم
    حسن الجريس

    التعليقات