Monkey King: Hero is Back

تاريخ الإصدار: 2019-10-17
طورت بواسطة: HexaDrive
الناشر: THQ Nordic
PC
PlayStation 4
الألعاب
  • 16 أكتوبر 2019
  • التعليقات: 
  • 2556 مشاهدة
  • 6.0
    تقييم تروجيمنج


    Monkey King: Hero is Back

    Monkey King: Hero is Back هي لعبة مغامرات وأكشن مبنيّة على فيلم الأنيميشن الصيني الذي يحمل نفس الإسم وقد تم العمل عليها بالتعاون مع سوني للتسلية التفاعلية ضمن برنامجها لدعم الأعمال القادمة من الصين وهي من المشاريع التي كانت تبدو واعدة، قبل وصول اللعبة إلى الأسواق في الـ17 من أكتوبر الحالي على الحاسب الشخصي والبلايستيشن 4 نعرّفكم عليها من خلال مراجعتنا.

    القصة تتحدث عن ملك القرود “سَن وُوكونغ” والذي يتم الإشارة إليه باللقب “دا شُونغ” أو الحكيم العظيم، كيف لا ينادى بمثل هذا اللقب وهو القرد الذي تمكن من إتقان التحولات الإثنين والسبعين وعناصر الطبيعة الخمسة؟ هذا القرد العجائبي قام بسرقة درعه من ملوك التنانين وحذف إسمه من سجلات الجحيم ووصل به الأمر أن شن حرباً مقدّسة ضدّ الآلهة الصينية وإنتصر عليها ومن ثم حاول هزيمة “بوذا” نفسه، لكن من هو “دا شونغ” في مواجهة “بوذا”؟ حسنا، إنه مجرد قرد لا أكثر وعقاب مثل هذا القرد الشقي هو الحبس في سجن من الكريستال لأكثر من 500 عام! أحداث القصة تبدأ فعليا مع قيام الفتى الصغير “لُوَر” بتحرير “دا شُونغ” من سجنه لكي يطلب منه المساعدة في إنقاذ الأطفال الرضّع الذين تم إختطافهم من قبل مجموعة من الوحوش.

    القصة مقتبسة من الرواية الصينية الشهيرة الرحلة إلى الغرب أو Journey to the West وبداية الأحداث تحمّسُنا للتعرّف أكثر على عالمها وخلفيةّ شخصيّاتها ولكنها تخيّب ظننا مع الأسف وننتهي بالحصول على تجربة تكاد تخلو من أي قصة! الشخصيّات التي تلعب دوراً في الأحداث يمكن عدّها على أصابع اليد الواحدة ولا مانع من ذلك ولكنّنا لا نتعرّف على تلك الشخصيات بالشكل المناسب فاللعبة تكتفي بذكر بعض التفاصيل البسيطة جدّاً عن تلك الشخصيّات ممّا يفقدها أهميّتها وحتى العدو الذي تحاولون هزيمته لن تتعرّفوا عليه بالشكل المطلوب وسيصبح مجرّد وحش ترغبون في هزيمته لا أكثر.

    المستوى التقني متواضع ولكنه يفي بالغرض خاصة مع التوجّه الفنّي الكرتوني وبساطة تصاميم الشخصيّات، اللعبة لا تعاني من مشاكل تقنية ومعدّل الإطارات ينخفض بشكل لا يؤثّر على التجربة في بعض الأحيان، Monkey King هي لعبة خطيّة تضعكم في خرائط صغيرة ولكن بالرغم من صغرها نلاحظ قرارات غريبة جدا من قبل فريق التطوير تتمثّل في تقسيم هذه الخرائط الصّغيرة إلى عدة أقسام أصغر والتنقّل بين تلك الأقسام يعني المرور بشاشة تحميل! لا شك بأن البلايستيشن 4 قادر على تحميل جميع عناصر هذه الخرائط بدون أي مشاكل في الأداء خاصة مع المستوى التقني المتواضع والأغرب من ذلك أن بعض هذه الأقسام الصغيرة عبارة عن ممرات مستقيمة وفارغة! التمثيل الصوتي متفاوت في مستواه ما بين السيء وبين الجيد الذي لا بأس به ولكن الألحان جيدة على الأقل وبارزة بسبب ندرة إستخدام الألحان الصينية التقليدية في ألعاب الفيديو بشكل عام.

    نظام اللعب بسيط جدا ويقتصر على الحركة، القفز، هجمات الكونغ فو السريعة، والهجمات البطيئة القويّة، اللعبة تقدم ميكانيكية جميلة لصدّ هجوم الخصم بضعط زر الهجمات السريعة أو البطيئة قبل أن يقوم الخصم بضربكم لتقومو بإنهائه في مقطع قصير بالحركة البطيئة أو الإستمرار بضغط أحد الأزرار بمواجهة واحد ضد واحد (أو أكثر) تنتهي بقضائكم على الخصوم بشكل كوميدي في النهاية، Monkey King هي لعبة موجّهة لصغار السن وهذا الأمر يتجّلى في الحركة البطيئة للأعداء وسهولة إستخدام الصّد كما أن “دا شُونغ” لا يملك سوى كومبو واحد يمكن القيام به لتقديم تجربة بسيطة جداً وخالية من أي تعقيد أو صعوبة لذا فإن هذه اللعبة ليست لمن يبحث عن التحدي وصقل مهاراته.

    هنالك بعض الأفكار المقتبسة من ألعاب أخرى كالحصول على أرواح الخصوم لإستخدامها في تطوير قدرات “دا شُونغ” والحصول على قدرات جديدة كما يتم الإقتباس من لعبة “أسطورة زيلدا: نفس البرية” بشكل ملاحظ بتواجد بعض المخلوقات المخبّأة في العالم بشكل مشابه لمخلوقات الـKorok كما تقتبس العديد من الأفكار والتصاميم بالرغم من أن تلك الأفكار لا تبدو منسجمة مع عالم اللعبة وما بين القصة الضعيفة وخيارات التصميم الغير ملائمة فاللعبة تفتقر إلى هويتها الخاصة، المحتوى يقتصر على المواجهات الروتينية للأعداء وجمع بعض المفاتيح في بعض الأحيان.

    نظام اللعب يعاني من التحكّم الغير دقيق في العديد من الأحيان وستعانون من السقوط من المنصات بسبب ذلك كما أن ضرب الأعداء أو إستخدام المهارات الخاصة عليهم سيفشل في العديد من الأحيان بسبب المشاكل في دقة التحكم، اللعبة لا تقدّم نظاماً للحفظ التلقائي ويتم الحفظ عن طريق تماثيل موزّعة في عالم اللعبة بجانب بعض الشخصيات التي تستفيدون منها في التطوير وشراء الموارد وحتى هذه الشخصيات موزّعة بشكل يبدو عشوائيّاً فقد تخرجون من منطقة تواجدت فيها تلك الشخصيّات لتجدوها أمامكم في المنطقة التي تليها مباشرة.

    7 ساعات كافية لإنهاء التجربة مع الإهتمام بجمع المخلوقات المخبّأة وهو عمر ليس مشجّعاً لإقتنائها بسبب السعر الذي يبلغ 39.99 دولار، Monkey King: Hero is Back ليست مناسبة للاعب الذي يبحث عن التحدّي وصقل المهارات أو الباحثين عن إقتباس ممتاز من أشهر الروايات الصينية وهي تجربة مناسبة جداً للأبطال الصغار مع نظام لعبها البسيط والتجربة السهلة ولكن بسعر أقل من السعر الأصلي الذي لا يبدو مناسباً للعبة تقدّم مثل هذا المحتوى المتواضع.

    تم مراجعة هذه اللعبة بنسخة PlayStation 4 تم توفيرها من قبل الناشر قبل توفّر اللعبة في الأسواق.

    Monkey King: Hero is Back
    ألحان جيدة - بساطة نظام اللعب تجعل التجربة مناسبة للمبتدئين - بعض الأسرار البسيطة التي توفر بضع ساعات إضافية من اللعب
    قصة تكاد تكون خالية من الأحداث والتفاصيل - تحكم بدائي وغير دقيق - تجربة تفتقر إلى التحدي - السعر لا يناسب المحتوى المتواضع جدا
    إن كنتم تبحثون عن المغامرة المليئة بالتحدي والمواجهات الملحمية أو القصة المثيرة فهذه اللعبة ليست لكم، Monkey King: Hero is Back هي لعبة قد تناسب صغار السن في حال توفرت بسعر مخفّض نظراً إلى المحتوى المتواضع.
    الوسوم
    خالد العيسى
    عضو في طاقم تحرير تروجيمنج محب لألعاب المنصات و التسلل و لها طعم خاص بالنسبة له، مهتم بجميع أنواع الألعاب و ينتظر لعبة تحمل جمال و إبداع لم يسبق له مثيل، يعرف في مواقع المحترفين بإسم Kai444 و تجربته المفضلة هي Darksiders.

    التعليقات