الكل يعرف سوبر ماريو و سونيك و حتى كراش بانديكوت، و لكن قلة فقط من تعرف Klonoa، و هي لعبة منصات بالحركة الجانبية من شركة نامكو صدرت على البلايستيشن الأول للمرة الأولى، و حصلت على إصدار ثان للبلايستيشن2، قبل أن تحصل على نسخة مطورة من الجزء الأول لجهاز الننتندو وي.

حسناً، المستخدمون على شبكة الانترنت اكتشفوا أن شركة بانداي نامكو قد قامت بتجديد العلامة التجارية لكلونوا في شهر يناير الماضي في أمريكا. مع النجاح الكبير لمنصة الننتندو سويتش و عودة ألعاب المنصات ثلاثية الأبعاد إلى الواجهة مع نجاحات مثل كراش بانديكوت و سبايرو، هل تُقرر نامكو إعادة كلونوا من جديد؟

شارك هذا المقال ()