أخبار ألعاب الفيديو


إنطباعاتنا بعد تجربة لعبة FIFA 20 في حدث EA Play

  •  

    09 يونيو 2019

  •  

    التعليقات:

  •  

    4856 مشاهدة

من خلال حدث EA Play المصاحب لفعاليات معرض E3 2019 حصلنا على دعوة من EA لتجربة لعبة FIFA 20 الجديدة. و كما تابعتم من خلال صفحات موقعنا فاللعبة تأتي مع طور جديد مشابه لفيفا ستريت تحت إسم Volta. لكن تجربتنا في للعبة كانت للطور الرئيسي، و تحديدا لعبنا مباراة نهائي دوري الأبطال، قمت بإختيار ليفربول بينما إختار خصمي فريق باريس سان جيرمان.

في الأسطر التالية سأقوم بذكر المزايا الجديدة حسب طريقة شرحها من فريق التطوير، و أيضا سأمزجها بإنطباعاتي الخاصة من تجربة اللعب. و البداية ستكون عند توجه فريق التطوير لنسخة هذا العام، و هو الذكاء الكروي، و تم تقسيمه الى ثلاثة أقسام، و هي أثناء التحكم بالكرة ، أثناء التحكم بدون كرة ، و الكرة نفسها.

النقطة الأولى لتحقيق التوجه هي التركيز على مواجهات واحد ضد واحد ، بحيث يعطى المهاجم وقت أكبر و مساحة أوسع للتصرف ، و بالتالي حسب مهارته يمكنه تجاوز الخصم. و هذا الأمر لاحظته أثناء اللعب مباشرة، بحيث شعرت أنني أملك فرص أكبر للمراوغة و تجاوز مدفاعي الخصم. بالمقابل لتحقيق الموازنة ، ففي نفس الوقت يتم إعطاء خيارات دفاع أكثر للمدافع، و تقليل الإعتماد على الدفاع التلقائي عن طريق الكمبيوتر. للأسف لم يسعني تقييم الأخيرة بسبب قصر تجربتي و أيضا بسبب ضعف المنافس أثناء التجربة حيث لم أتعرض للكثير من الهجمات الخطرة.

حسب المطورين فالآن يوجد هندسة جديدة للعبة تجعل لاعبي فريقك يتوزعون بشكل أفضل في الملعب و بالتالي تعطيك الفرصة لقراءة المباراة و صناعة فرص خاصة بك. هدف فريق التطوير تقديم لعبة تجعل اللاعب يشعر بفرحة الإنحاز لأنه لعب دور كبير في بناء الهجمة و إنهائها.

لدينا الآن أربعة عناصر جديدة في نظام اللعب الرئيسي و هي كالتالي:

الأولى Composed Finishing و تعطيك دقة أكبر في التسديد أثناء المواجهات المباشرة مع الحارس بينما بيكون هناك مخاطرة أكبر في محاولات التسديد البعيدة عن المرمى.

الثانية Strafe Dribbling ، بحيث تستطيع سحب خصمك مثل السابق لكن الآن تستطيع إستخدام قدرات لاعبك و سرعته لكي تحول هذا الموقف لإنطلاقة هجمة لك.

الثالثة Controlled Tackling ، بحيث اذا حاولت قطع الكرة بالموقف المناسب، ستتمكن من قطعها من خصمك و إيقاف هجمته أكثر من السابق.

الرابعة تغيير طريقة الضربات الحرة و ضربات الجزاء ، الآن سيكون لديك تحكم قوي بالميلان أو الإنحراف الخاص بالكرة، بحيث تستطيع أن تصنع منها ضربات حرة خارقة، لكن هذا سيعتمد على مهارتك انت و مدى قدرتك على التحكم. أثناء تجربتي للأسف لم يحصل لي الا ضربة حرة واحدة، و فيها قمت بتحريك عصا الأنالوج اليسار لتجريك مؤشر على الشاشة بطريقة مشابههة للضربات الركنية، و استطعت ايقافه عند قائم المرمى بالضبط، و بعدها ركلت الكرة، و فعلا قامت بضرب القائم تماما. كنت أتمنى تجربة خاصية التحكم بميلان الكرة لكن للأسف لم يتسع لي ذلك.

حتى فيزيائية الكرة حصلت على تطوير كبير، الآن الكرة تتصرف بشكل طبيعي أكثر بناء على طريقة ركلها أو تعامل اللاعبين معها، و هذا الشيء سيتيح واقعية أكبر للعبة. من تجربتي للعبة لاحظت تطور كبير خصوصا في طريقة تجرك الكرة و التي تبدو واقعية أكثر من السابق، و أيضا في كمية الرسوميات الجديدة للاعبين سواء في تناقل الكرة أو تشتيها بمختلف الطرق.

المطور ذكر بعض الأمور المهمة، حيث تم تعديل بعض طلبات اللاعبين، مثل مسألة إن المدافعين كانوا في السابق يلحقون بسهولة باللاعبين السريعين. و قد تأكدت من هذا الأمر فعليا أثناء تجربتي بحيث أنه كان هناك سهولة إضافية في الهروب من المدافعين إن كنت تملك لاعبا سريعا.

حسنا هذا كل ما يمكننا نقله إليكم اليوم، لكن لا داعي للقلق فهناك الكثير في الطريق عندما يتعلق الأمر بـE3. و ممن ينتظر FIFA 20 بفارغ الصبر يسعدنا تذكيركم بموعد إصدار اللعبة و هو 27 سبتمبر القادم.

الوسوم
محمد البسيمي
مؤسس الموقع و الشبكة. محمد يشارك باستمرار في الموقع عن طريق كتابته للمراجعات و تقديمه حلقات الإذاعة الأسبوعية. يتابع ألعاب الفيديو منذ سنين طويلة و يمضي وقتا في مختلف أنواع الألعاب. محمد يكن عشقا خاصا لسلسلة ميترويد العريقة.

التعليقات