Cosmic Star Heroine

تاريخ النشر: 14-8-2018
طورت بواسطة: Zeboyd Games
الناشر: Zeboyd Games
Switch
الألعاب
  • 17 أغسطس 2018
  • التعليقات: 
  • 1391 مشاهدة
  • 7.0
    تقييم تروجيمنج

    CSH_main_art

    ربما توقفت الشركات الكبيرة عن إطلاق الألعاب برسوم 16-بت لكن المطوّر المُستقل لا زال يضخ الحياة في هذا الأسلوب العتيق. Cosmic Star Heroine هي آخر العناوين التي قمنا بتجربتها من هذا النوع، هلموا معنا لننضم إلى العميلة السرية أليسا مع هذه المغامرة في غياهب الفضاء البعيد.

    هذه اللعبة من تطوير الفريق الصغير Zeboyd Games، و مصممو اللعبة كانوا شغوفين حقاً بمحاكاة الإحساس الذي قدمته ألعاب تقمّص الأدوار اليابانية في التسعينات برسوم 16-بت. في الحقيقة فإن معظم الشركات التي تطور ألعاب الآربيجي لم تعد تصمم الألعاب بهذه الرسوم و إنما اتجهت إلى الأبعاد الثلاثية أو الرسوم الكرتونية، و ربما يكون جيل الأجهزة المحمولة DS/PSP هو آخر جيل حصلنا فيه على عددٍ جيدٍ من العناوين بهذه الرسوم، و سنأتي على ذكر مزاياها لاحقاً.

    سنستهل الحديث في هذه المراجعة بذكر القصة، و الحقيقة أن القصة هي النقطة السلبية الكبرى في تجربتنا لهذه اللعبة. تتمحور القصة حول Alyssa L’Salle العميلة لصالح منظمة الحفاظ على السلام The Agency of Peace and Intelligence و التي تبدأ باكتشاف خبايا مؤامرة كبيرة تُحاك من حولها.

    الحقيقة أن هذه اللعبة لا تُحاكي قوة و روعة الألعاب اليابانية التقليدية في السرد القصصي، اللعبة كانت حريصة على توفير رتمٍ سريعٍ للأحداث و لكن مهلاً ليس بهذه السرعة يا Zeboyd Games أمهلونا شيئاً من الوقت لنلتقط أنفاسنا. اللعبة تُلقي باللاعب من حدثٍ إلى آخر طوال الوقت.

    CSH dialogue

    اللعبة مكتوبة بعناية و هناك مجهود بارز وُضع في هذا الجانب لكن طريقة الكتابة ليست ذكية فهي تفتقد إلى أي عمق في بناء العالم أو الشخصيات، كل ما يحصل في اللعبة هو أبيض أو أسود و ليس هناك أي إطار فلسفي في تصوير الأحداث، كل ما يجري تم تبسيطه بصورة كبيرة جداً و كأنه بديهي. حتى الشخصيات لا تتطور بنفس الطريقة التي نشاهدها في الألعاب اليابانية، و على أية حال تحاول اللعبة الحفاظ على عنصر التسلية في حواراتها و تنجح في ذلك بصورة نسبية.

    عندما وضعنا القصة جانباً وجدنا أن Cosmic Star Heroine تقدم تجربة آربيجي رائعة تنم عن دراية كبيرة من المطورين في هذا النوع من الألعاب و براعة كبيرة في التصميم! هذه اللعبة تمتلك استلهامات عديدة من عدة ألعاب يابانية بارزة في هذا المجال مثل Phantasy Star من شركة سيغا و Suikoden من كونامي بالإضافة إلى التحفة الخالدة Chrono Trigger من سكوير سوفت. إلا أن ألعاب السيغا جنسس و أجواء ألعاب سيغا هي الطاغية على Cosmic Star Heroine و يُمكنكم ملاحظة ذلك بوضوح حتى من خلال صبغة الألوان المُستعملة و تجربة الخيال العلمي.

    طريقة القتال في اللعبة شبيهة بألعاب مثل فانتسي ستار و زينوبليد، هناك عدد من القدرات لكل شخصية و اللعب يعتمد بالكامل على استعمال هذه القدرات، بعد استعمال أي قدرة لن تتمكن من استعمالها مرة أخرى حتى تقوم باستخدام مهارة الدفاع و إعادة شحن القدرات، مع الاستمرار في اللعب ستقوم بفتح عدد كبير من القدرات للشخصيات و ستقوم بتخصيص هذه الشخصيات بحسب طريقة لعبك. نظام القتال في اللعبة رائع حقاً و هو جزء لا يتجزأ من طريقة التصميم الذكية للغاية، كما أن هناك عدداً كبيراً من الشخصيات القابلة للعب

    طريقة التصميم ذكية لأن اللعبة تتخلص من الكثير من تقاليد الجنرا التاريخية و عوائقها. بإمكان اللاعب التخزين في أي مكان و ليس هناك نقاط حفظ محددة، ليس من الواجب تكرار القتال و المعارك لرفع مستوى الشخصيات فاللعبة متوازنة جداً و الأعداء الذين يهزمهم اللاعب لا يعودون، و لو رغب اللاعب في زيادة المستوى بالإمكان فتح الشاشة الرئيسية و اختيار Battle التي ستُعيده إلى آخر معركة خاضها مع رفع مستوى الوحوش، الأمر يمنع اللاعبين أيضاً من كسر اللعبة و رفع مستوى الشخصيات إلى درجة خيالية، و هناك عدة مستويات صعوبة يُمكن التبديل بينها أيضاً. ربما لو كانت ألعاب الآربيجي أكثر ذكاءً في تصميمها مثل هذه اللعبة، لما واجهت ما واجهته من مشاكل في سوق الألعاب على مدار هذه السنوات.

    CSH cutscene

    تقدم اللعبة معها رسوماً جميلة لمُحبي ألعاب 16-بت، و محبو ألعاب السيغا جنسس تحديداً سيشعرون بالكثير من الحنين و الشوق إلى الماضي الجميل مع صبغة ألوان اللعبة المائلة إلى الواقعية و ألحانها المشابهة لأعمال الخيال العلمي في تسعينات القرن الماضي. في الحقيقة نحن كلاعبين قدامى نميل أيضاً إلى هذه الرسوم و بالتحديد إلى نماذج الشخصيات ثنائية الأبعاد (sprites) و ما تحتويه من تفاصيل تنقل أحاسيس الشخصيات و مشاعرها. اللعبة لا تملك مؤثرات بصرية رائعة مثل بعض الألعاب المستقلة الأخرى لكنها تقدم بعض المشاهد السينمائية الجميلة برسوم 16-بت تماماً كما كان في بعض أبرز ألعاب التسعينات.

    Cosmic Star Heroine نجحت تماماً في تقديم طريقة لعب عصرية و رائعة مبنية على اللعب الاستراتيجي مع التخلص من مُعوِّقات ألعاب الآربيجي القديمة، إلا أنها لم تنجح في تقديم سرد قصصي يضاهي تجربة اللعب كما أن الرتم كان أسرع من الضوء، و رغم ذلك فإن Cosmic Star Heroine تجربة نادرة لعشاق ألعاب التسعينات و ستُثير الكثير من الشجون في أعماق قدامى اللاعبين.

    Cosmic Star Heroine
    طريقة لعب عصرية و رائعة تتغلب على معوّقات ألعاب الآربيجي بالأسلوب الياباني، نظام قتال استراتيجي مميز لا يعتمد على كثرة التكرار لرفع مستوى الشخصيات.
    رتم سريع جداً يُفقد اللاعب الإحساس بقيمة الأحداث، كتابة سطحية و غير ذكية.
    رغم العيوب القصصية تبقى Cosmic Star Heroine تجربة لعب رائعة تحتاج إلى بعض الصبر حتى تبدأ التجربة بالتطور و تتشعب مزاياها. محبو ألعاب الأدوار في التسعينات و الخيال العلمي من تلك الحقبة سيشعرون بالسعادة للحصول على لعبة كهذه.
    الوسوم
    Cosmic Star Heroine
    حسين الموسى
    حسين أحد أقدم المحررين في الموقع و متابع مخضرم لألعاب الفيديو. اهتماماته واسعة و يتابع الألعاب بأنواعها و يعتبر فاينل فانتسي سلسلته المفضلة.

    التعليقات