مراجعة: Paper Mario Color Splash

img_6271

عندما يتعلق الأمر ببناء الأفكار الجديدة والمتميزة بالألعاب لاشك بأننا سنجد ننتندو برأس القائمة وقد يتكرر الأمر كذلك بالألحان، المتعة، الجودة … الخ ولكن ليس بالضرورة أن نجدها بقائمة الأفضلية بالتوجه الرسومي أيضاً أليس كذلك ؟ حسناً، إنه السحر الذي جذبني لتجربة مغامرة Paper Mario Color Splash والتي نسطر لكم بهذه المراجعة خلاصة تجربة ذلك السحر الذي كان مجرد مدخل لتجربة مليئة بالتألق

لمن لا يطيق صبراً، أسلوب اللعبة خليط بين المنصات والآربي جي المتوازن بدرجة منقطعة النظير “الألغاز” هي الممثل الرسمي للصعوبة والتحدي فيها. ولنبدأ إذاً من البداية

img_6272

بليلة ماطرة يستقبل ماريو ضيفاً غير متوقع هي الأميرة بيتش تطلب مساعدته لإنقاذ بلادها من عدوان “سارقي الألوان” الذين يسلبون أشكال الحياة “ألوانها” ويبقونها بيضاء هامدة بلا حراك، تتطور الأحداث بسرعة وتُختطف الأميرة لتزداد الأعباء على ماريو لتصبح مهمته إثنان في واحد: إنقاذ الأميرة وإعادة ألوان العالم الجميل. البداية ستكون عند وصولك لميناء الألوان بعد أن أصبح اسماً على غير مسمى، ستلتقي هناك “دلو الألوان” رفيق الدرب بهذه المغامرة بالإضافة لحصولك لمطرقة الألوان التي ستكون وسيلتك الأساسية بالهجوم وتخطي التحديات التي ستصادفها باللعبة.

سيكون الميناء ساحة تلقينك أساسيات اللعبة من إرجاع الألوان للبيئة المحيطة وكيفية ملئ المطرقة بالألوان والقتال كما سيكون محطتك التي تأوي إليها لاحقاً للإستعداد لرحلاتك المختلفة أثناء المغامرة، حقيقة المرحلة الأولى ستمر بشكل بطيء جداً رغم كونها ستستغرق قرابة الساعة والنصف خصوصاً بتقديمها الألغاز منذ البداية بأجواء كئيبة جعلتني أطرح السؤال على نفسي : أكان قراري صائباً بخوض التجربة، هل يعقل بأن هذا هو ما سيصادفني طوال المغامرة ؟ لحسن الحظ اللعبة أجابتني فور إنهاء المرحلة الأولى بإلقائي النظرة الأولى على خارطة العالم الخارجي والذي بحق كان بداية جمال اللعبة والذي بقي يزداد جمالاً كلما تقدمتُ بها وكأن اللعبة تكافئني على صبري.

3076782-papermariocolorsplash_wiiu_pmcs_scrn_04نظام اللعبة يتيح لك فرصة التخلص من الأعداء بطرقهم بالمطرقة أو بالقفز عليهم “عدا بعضهم الضخم” لتجنب دخول النزال معهم وهي ميزة رائعة لن تعرقل عملية الإستكشاف والحركة بالمغامرة وهي ميزة تفتقرها ألعاب الأربي جي المتخصصة التي تجبرك خوض النزلات سواء كانت ذات أهمية أم لا. ستمثل البطاقات هجمات ماريو فعند إختيار الحذاء، المطرقة أو الوردة النارية سيقوم بالهجوم بإستخدامها وتستطيع الضغط على زر “A” بالوقت المناسب للحصول على تأثير أقوى أو ضغطه للدفاع وتخفيف بعض الضرر أثناء هجوم العدو. البطاقات بأغلب الأحيان تأتي مفرغة من الألوان وهذا يعني بأن مفعولها سيكون ضعيفاً لذا ستضطر لطليها بالألوان قبل ذلك لتقويتها وطبعاً سيعتمد على كمية الألوان المخزنة بمطرقتك وعند إفتقارك لأحد الألوان ستلاحظ بأن ذلك ينعكس سلباً على قوة البطاقة.

لديك خانة واحدة فقط لتستعملها لإلقاء بطاقة واحدة بكل دور لكن ذلك سيتطور لاحقاً وستملك 4 خانات حتى نهاية اللعبة. القتال سيكون بطريقة “إضربني أضربك” ولن تتكمن من تحديد هدفك الذي ستهجم عليه وذلك سيعتمد على عدد البطاقات التي ستستعملها بالدور الواحد فمثلاً استخدمت مطرقتين ستهجم بالأولى على الهدف الأول أما الثانية ستكون للعدو الذي يليه وهكذا. البطاقات نفسها تمتلك مستويات أعلى فمثلاً بطاقة المطرقة قد تحصل على بطاقة مطورة منها تشمل مطرقتين وأخرى لثلاث مطارق وقد تجد واحدة مخصصة لخمس مطارق ببطاقة واحدة مما سيقلب قواعد اللعبة قليلاً ويتيح لك فرصة الهجوم المتعدد بدورٍ واحد. ويجدر التذكير بأن دورك مقيد بزمن معين إذا لم تنتقي بطاقاتك سيباشر الخصم بالهجوم عليك.

هجوم بطارية الرعد !
هجوم بطارية الرعد !

هناك البطاقات الخارقة وعددها 27 بطاقة مختلفة موزعة بعالم اللعبة وهي بمثابة الضربات القاضية عند استخدامها بالقتال ستشاهد مقاطع سينمائية فريدة عند استخدام كلٍّ منها. هذه البطاقات أيضاً ستلعب كل واحدة منها دورها بحل لغز أو معضلة بعالم اللعبة قد يتكرر استخدام نفس البطاقة بأكثر من موقف لكنه نادر الحصول، من بين تلك الألغاز هي نزالات الزعماء حيث سيجبرك النزال على استعمال إحدى هذه البطاقات الخارقة للإطاحة بتكتيك الزعيم القتالي ومن ثم تخطيه. ستتمكن من شراء هذه البطاقات بميناء الألوان بعد الحصول عليها أولاً من عالم اللعبة مقابل حفنة من المال.

نزالات اللعبة لا تعتمد على قانون “حجرة، ورقة، مقص” كسائر ألعاب الآربي جي الأخرى بل تعتمد كلياً على نوع البطاقة المستعملة، فمثلاً لن يجدي “الحذاء” على الخصوم الشائكة حيث ستضر نفسك بل ستحتاج لبطاقة أخرى كالمطرقة أو الحذاء الحديدي للتخلص منهم، أيضاً الخصوم النارية لن تجدي معهم المطرقة الخشبية وسينتهي بك المطاف لحرقك لذا الحل ببطاقة بديلة طبعاً، كما أن الأهداف الطائرة ستحتاج لبطاقات معينة للإطاحة بها وذلك لجعل النزالات أكثر ديناميكية. حقيقة هذه عينة بسيطة نذكرها بتميز وتفوق النزالات في Paper Mario عن سائر ألعاب الصنف واللعبة تخبئ الكثير ستدرك قيمته أثناء التجربة.

شارك هذا المقال ()
يعتبر نفسه لاعب تعاقب الأدوار الأول متيم بسلسلة كيلر انستنكت ويسعى للإفادة والإستفادة في مجتمعات ألعاب الفيديو
أحدث التعليقات