معلومة عابرة: Rockstar كانت تستخدم محرك مطوري Burnout لتطوير ألعاب GTA

RAGE Game Engine

GTA قطعت شوطا كبيرا جدا منذ أول إصدار لها، وبإصدار الجزء الخامس ترقيما أظهرت اللعبة ما يمكن لفريق Rockstar القيام به، وإن كانت اللعبة تعمل على محرك الشركة الداخلي فإنها لم تكن كذلك سابقا.

الجزء الثالث من السلسلة (GTA III) كان التغيير الأكبر بعمل فريق التطوير على لعبة ثلاثية أبعاد هذه المرة ما مثل نقلة كبيرة، اللعبة لم تكن حينها تعمل على محرك الشركة وإنما على محرك RenderWare، وهو محرك شهير غير مستخدم حاليا تم ابتكاره من أستوديو التطوير Criterion Games المملوك حاليا لشركة EA، الأستوديو المعروف بألعاب Burnout التي كانت تشتغل طبعا على نفس المحرك بالإضافة لقائمة كبيرة من الألعاب الآخرى، المحرك لم يستطع الصمود أمام المحركات الجديدة المرخصة وقل استخدامه شيئا فشيئا إلى أن اختفى، علما أنه استخدم لتطوير Grand Theft Auto: San Andreas وVice City أيضا إضافة لألعاب آخرى من قائمة ألعاب شركة Rockstar.

لمن يسأل فشركة Rockstar تعمل حاليا بمحركها الخاص RAGE (اختصار Rockstar Advanced Game Engine) ويتم تحسينه من مختلف أستوديوهات الشركة مع كل لعبة جديدة بمساعدة الفريق التقني بها.

شارك هذا المقال (3)
محرر رسمي لدى شبكة TG، ساعي للنهوض بميدان ألعاب الفيديو وإعلامه في الوطن العربي، هدفه الأول تقديم محتوى يتماشى مع رغبة القراء العرب المهتمين بالألعاب، يحمل إسم prince khalid في منتديات المحترفين.
أحدث التعليقات