STASIS

تاريخ النشر: 2015-08-31
طورت بواسطة: THE BROTHERHOOD
الناشر: THE BROTHERHOOD
PC
الألعاب
  • 18 سبتمبر 2015
  • التعليقات: 
  • 2621 مشاهدة
  • 8.5
    تقييم تروجيمنج

    المذكرات في الحقيقة جزء مهم من اللعبة، فقراءة المذكرات يعطيكم تلميحات تساعدكم على حل الألغاز، لكنها عنصر مهم جدا لفهم ما جرى وما يجري على المركبة، هنالك عدد كبير جدا من هذه المذكرات لأشخاص مختلفين، التقنيون والمهندسون والعلماء وغيرهم، كل مذكرة تحمل مجموعة من المعلومات المختلفة متعلقة بحياتهم، فتجدون تقنيا منزعج من قط زميله، وطبيب مجنون بفصل أعضاء البشر وغير ذلك، كل شخصية لها هوية وتجعلكم قادرين على فهم القصة بشكل أفضل، لا شيء يجبركم على قراءة هذه المذكرات خاصة أن البعض منها طويل جدا لكن إن فعلتم ذلك فستكونون في قلب الأحداث بشكل أفضل.

    اللعبة ليست مخيفة بالشكل الذي يمكنكم توقعه، فجرعة الرعب موجودة هنا بشكل خفيف لخدمة فكرة اللعبة المبنية على الغموض والسوداوية، وربما تصنيف اللعبة كلعبة رعب إلى جانب كونها لعبة مغامرات وخيال علمي هو إشارة لبعض الأشياء المقززة والمزعجة في عالمها، فكل شيء على المركبة ميت وهنالك الكثير من الجثث والأعضاء والبشر المشوهين والدم في كل مكان حولكم، إضافة لطرق الموت الشنيعة التي يتعرض إليها البطل، لأنه نعم يمكنكم أن تموتوا في اللعبة إذا ما قمتم بتفعيل شيء بالشكل الخاطئ، طرق الموت مختلفة بين الاحتراق والاختناق وغيرها ومن حسن الحظ أن نظام التخزين يعيدكم لأماكن قريبة جدا من مكان اللغز مع كل الأدوات التي قمتم بجمعها.

    STASIS (5)

    اللعبة لعبة رعب وخيال علمي، وتصميم العالم يخدم ذلك، الكثير من الأجهزة المتطورة والغريبة والمصاعد والأبواب الإلكترونية وأنظمة الحماية وغيرها، التصاميم جميلة وهنالك تنوع جميل في البيئات ومن النادر رؤية هذا القدر من الإتقان من مصمم واحد (شخص واحد). الأنميشن والمؤثرات البصرية ممتازة ومن الجميل رؤية الأبواب الضخمة تفتح، والآلات الطبية والغريبة تتحرك للقيام بشيء معين بعد تفعيلها. للأسف لا يمكن قول الشيء نفسه حديثا عن الشخصية، فبالإضافة لشكلها الذي لن أقول أنه سيء بقدر ما هو عادي فإن حركتها طافية وروبوتية، وبالضغط على أماكن للوصول إليها فغالبا ما ستجدونها (الشخصية) تتنقل في البيئة بشكل خطي على شكل مسارات، فتتقدم مثلا حتى الحائط وتستدير في حين كان بالإمكان الوصول للهدف بشكل مستقيم، زيادة على ذلك الشخصية تبدو غير ملامسة للأرض بالشكل الصحيح وهنالك شعور بعدم  الثبات عليها.

    حتى إن لم أكن قد انتبهت للموسيقى في اللعبة بشكل كبير، وربما ذلك لأنها تشبه إلى حد كبير الكثير مما سمعت في ألعاب رعب وأفلام كثيرة، لكن المؤثرات الصوتية جيدة جدا، الهدوء يسيطر على الأجواء لذا سيكون من السهل على أذانكم التقاط المؤثرات الصوتية في اللعبة. اللعبة تحتوي أيضا على أداءٍ صوتي، ممتاز في أحيان كثيرة، مقبول أحيانا، وسيء أحيانا، وحتى بتفاوت مستوى التمثيل الصوتي فهو على الأقل يعطي إحساسا بأن الشخصية حية وتتفاعل مع الأشياء والأحداث.

    STASIS (7)

    اللعبة ليست صعبة، وبالحديث عن الصعوبة فأنا أتحدث عن الألغاز بما أن اللعبة بطبيعة الحال لا تحتوي قتالات أو غير ذلك، وكما ذكرت في فقرة سابقة من المراجعة فالألغاز منطقية لذا سيسهل عليكم معرفة طريقة حل اللغز، قراءة المذكرات تقلص وتزيد عمر اللعبة، فهي قادرة على مساعدتكم على حل الألغاز وبالتالي التقدم بشكل أسرع، ومن جهة آخرى قراءتها يتطلب وقتا، وإن كان من الصعب إعطاء اللعبة عمرا محددا فستأخذ منكم في الغالب بين 5 إلى 7 ساعات في أول محاولة، وبكونها خطية ولا تحتوي اختيارات أو مسارات متعددة للقصة، فإعادتها يعني إنهائها في وقت أقل بكثير من هذا. Stasis لعبة رعب وخيال علمي تستحق أن يتوقف عندها محبو ألعاب النوع.

    STASIS
    - تصميم عالم مُتقن مع مؤثرات صوتية وبصرية ممتازة - ألغاز منطقية - قصة مثيرة للاهتمام
    - حركة الشخصية روبوتية وطافية - الكثير من الأسئلة المُعلقة دون إجابات
    Stasis لعبة تستحق أن تعطى فرصة لمن يحب الخيال العلمي وألعاب "أشر وأنقر" بشكلها الكلاسيكي.
    الوسوم
    خالد الحراق
    محرر رسمي لدى شبكة TG، ساعي للنهوض بميدان ألعاب الفيديو وإعلامه في الوطن العربي، هدفه الأول تقديم محتوى يتماشى مع رغبة القراء العرب المهتمين بالألعاب، يحمل إسم prince khalid في منتديات المحترفين.

    التعليقات