The Legend of Zelda: Majora’s Mask 3D

تاريخ الإصدار: 2015-02-13
طورت بواسطة: Grezzo
الناشر: Nintendo
3DS
الألعاب
  • 17 فبراير 2015
  • التعليقات: 
  • 5297 مشاهدة
  • 8.0
    تقييم تروجيمنج


    The Legend of Zelda: Majora’s Mask 3D

    The Legend of Zelda Majoras Mask 3D

    بعد سنوات طويلة من الإنتظار وطلبات الجماهير المتكررة بإعادة إصدار لعبة The Legend of Zelda: Majora’s Mask بنسخة جديدة قررت ننتندو أخيرا تحقيق أحلام الجماهير وصناعة ريميك للعبة هذه المرة على محمول الشركة الـ3DS أسوة بلعبة The Legend of Zelda: Ocarina of Time ومن نفس فريق التطوير Grezzo واليوم نتعرف على مستوى اللعبة عبر المراجعة، هل هي أفضل مغامرات لينك؟ هل تستحق اللعبة كل هذا الإنتظار؟

    مع صدور اللعبة الأصلية بالعام 2000 على جهاز الننتندو64 كنت أتطلع كثيرا لتلك المغامرة وخصوصا بكونها تأتينا بعد صدور واحدة من أفضل العاب الفيديو بالتاريخ و الحديث هنا عن لعبة The Legend of Zelda: Ocarina of Time، ورغم أني لم أنهي اللعبة بوقتها لعدم إعجابي بالكثير من العناصر فيها ولكن صدور هذه النسخة يعني الفرصة لإنجاز مالم أقم به قبل 15 عام، مع تحسينات أكبر باللعبة ساعدتني كثيرا لتجاوز بعض الأشيا التي لم أحبها بالنسخة الأصلية.

    3DS_ZeldaMajoras-Mask_1107_11

    لنبدأ الحديث أولا عن قصة اللعبة، قصة لعبة Majora’s Mask تدور أحداثها بعد عدد من الأشهر منذ نهاية أحداث لعبة The Legend of Zelda: Ocarina of Time وبعودة شخصية لينك إلى زمنه الحقيقي بسنه الصغير بعالم هايرول، يواصل لينك مغامراته وبينما يتجول بإحدى الغابات بحثا عن صديقته الجنيه “Navi” يقابل شخصا غريبا جدا، فتى يلبس قناعا يقوم بمضايقة لينك وسرقة الـOcarina منه وعزله بعالم Termina الموازي مع تحويله لمخلوق الـDeku Scrub.

    من هنا تبدأ مغامرة لينك بمحاولة إيجاد هذا الفتى الغريب مجددا لمحاولة إعادة نفسه لشكله القديم ولكن مايكتشفه عن العالم هنا سيتم تدميره بعد ثلاثة أيام فقط عبر إصطدام القمر العملاق به وبات عليك التجوال بعالم اللعبة لمحاولة إنقاذه ومعرفة سر هذا الفتى وقناع Majora الذي يرتديه، مايمكننا قوله عن قصة هذه اللعبة بكونها تقدم أكثر قصة سوداوية بتاريخ السلسلة و الكثير من الشخصيات الغريبة.

    story2_screen3

    ماذا عن رسوم اللعبة؟ حقيقة صور اللعبة وحتى عروض الفيديو الخاصة بها لاتعطي هذه اللعبة حقها، فمشاهدة الرسوم على شاشة الـ3DS تبدو جميلة جدا ومن أفضل يكن مشاهدته على الجهاز، تفاصيل رائعة للشخصيات وعالم اللعبة و تأثيرات الـ3D المميزة وفريق التطوير أثبت نفسه مجددا بقدرته الكبيرة على إستغلال كل إمكانيات الجهاز الرسومية بهذه اللعبة، على المستوى البصري يمكن الإشادة كثيرا بهذه اللعبة.

    على مستوى الصوتيات فهذه اللعبة تقدم مجموعة من الألحان الجديدة بالإضافة لألحان سمعناها سابقا بلعبة The Legend of Zelda: Ocarina of Time، تم تحسين جودة الأصوات مقارنة بالنسخة الأصلية بلا شك وبعض الألحان الرئيسية بهذه اللعبة رائعة جدا وربما تكون من أفضل ماسمعت بسلسلة العاب زيلدا، أيضا على مستوى الصوتيات فهذه اللعبة تقدم مستوى رائع جدا.

    3DS_ZeldaMajoras-Mask_1107_10

    لنتحدث الأن عن نظام اللعب، بلاشك من جرب العاب زيلدا ثلاثية الأبعاد من قبل يدرك تماما ماسيحصل عليه بهذه اللعبة، أنت تتحكم بشخصية لينك وعليك خوض المغامرة بعالم Termina حيث تبدأ المغامرة بالمدينة الرئيسية فيها Clock Tower ومن هنا يمكنك الإنتقال بين مناطق اللعبة المختلفة، الجديد بهذه اللعبة هي “الأقنعة” والتي تعطي شخصية لينك قدرات مختلفة تساعدك للتقدم باللعبة، بإمكانك الطيران عاليا وإطلاق الفقاعات عندما تلبس قناع الـDeku وبإمكانك السباحة السريعة و الضرب تحت الماء بقناع Zora أو التدحرج وإستخدام القوة بإستخدام قناع Goron.

    اللعبة تقدم معها 4 مناطق مختلفة مع 4 خنادق وعليك بإسخدام تحولات الأقنعة لتجاوز هذه الخنادق، حقيقة من ناحية التصاميم و الألغاز لم تكن خنادق هذه اللعبة بالشيئ المميز مقارنة بباقي مغامرات لينك، أيضا بعض التحولات ستجلب معها بعض المشاكل بالتحكم وعليك أن تتعود عليها بعد خسارتك للكثير من مقدار الطاقة لديك أو حياتك بالكامل، على الأقل القتال مع الزعماء بالخنادق مثير جدا بهذه اللعبة.

    The Legend of Zelda: Majora’s Mask 3D
    مغامرة طويلة ورسوم مميزة وقصة سوداوية جدا وغريبة
    عدد محدود بخنادق اللعبة ومشاكل مع التحكم ببعض التحولات
    قد لاتكون The Legend of Zelda: Majora's Mask 3D هي أفضل مغامرات لينك ولكنها تظل لعبة مسلية وإضافة جيدة جدا لمكتبة العاب الـ3DS
    الوسوم
    عمر العمودي
    مدير التحرير و المنتديات بشبكة تروجيمنج . يعلم الجميع أن عمر هو خبير الأسواق اليابانية في الموقع. يستخدم الإسم المستعار ننتيندو و اشتهر به دائما و السبب بكل تأكيد عشقه الكبير لألعاب هذه الشركة العريقة. لعبته المفضلة دائما و أبدا هي ماريو كارت.

    التعليقات