منذ أن صدرت طرفية مايكروسوفت “Kinect” فقد تم قرصنتها بواسطة بعض الأكاديميين من أجل استخدامات متعددة تتراوح من التحكم برجل آلي يضرب الأرض إلى نظام توجيه طائرة عمودية صغيرة، و قد هددت مايكروسوفت بأن تقاضي هؤلاء المقرصنين لكنها بالنهاية قررت أن تفتح لهم المجال. و حالياً يبدو أن سوني ترغب أن تكون طرفيتها عرضة لنفس الاستخدامات، و قد تم تأكيد مؤتمر في GDC القادم تحت عنوان “تحديث على تطوير PlayStation Move” و سترعاه SCE America و على ما يبدو أنه سيكشف عن تطوير مفتوح للطرفية و من الجدير ذكره أن الشركة ستكشف عن مشروع يدعى Move Server من أجل تسهيل تطوير البرامج باستخدام الطرفية، على الأغلب هي محاولة من سوني كي تزيد مبيعات الطرفية الجديدة.

شارك هذا المقال ()