مع صدور قائمة مبيعات NPD الأمريكية لشهر مايو ترقبت الجماهير معرفة آداء نسخة الأجهزة المنزلية من لعبة Resident Evil: Revelations والتي تبني عليها كابكوم الكثير من الآمال لمعرفة مستقبل السلسلة والتوجه القادم لها.

للأسف الشديد نسخة الأجهزة المنزلية بنسخها الثلاثة تمكنت من بيع 60 ألف وحدة فقط خلال شهر مايو، مازاد الطين بله أن مبيعات الألعاب بشهر مايو بمجمل السوق الأمريكي هي الأسوء منذ العام 2000 وبحالة تدهور كبيرة لمبيعات الألعاب هذا العام بشكل مجمل، قد تكون فكرة بيع اللعبة بمبلغ 50 دولار مبالغ بها جدا من كابكوم بكونها نسخة HD من لعبة محمول ولكن اللعبة كانت تستحق تحقيق رقم أفضل من ذلك بكثير جدا.

شارك هذا المقال ()