ليست من الأسرار عدم اقتنائي لجهاز الـPSVITA وقبله جهاز الـPSP، فأجهزة سوني المحمولة لا تروقني.

بدخولي لقاعة سوني الخاصة وبعد تجربة Beyond Two Souls (سترون انطباعاتها قريباً) وقعت عيني على جهاز VITA متروك وعليه ديمو للعبة Tearaway، فقلت لماذا لا أقوم بتجربتها؟

هذا كان أفضل شيءٍ فعلته في الرحلة بأكملها، Tearaway لعبة ذكية تقوم بجذبك من اللحظة الأولى بالألوان والتصاميم والأمور المبهجة التي تقوم بتقديمها، فأنت تتحكّم برسولٍ يجب أن يوصل رسالته إلى أعلى الجبل، وفي هذه الرحلة تتعلم طريقة اللعب، يتم الرمز إلى الأعلى بالشمس التي يكون وجهك في منتصفها باستخدام كاميرا الفيتا الأمامية.

اللعبة تحكمها بسيط ممتع وإدماني، استخدامها لشاشة اللمس الخلفية للجهاز عبقري ومميز للغاية، فتارةً تستخدمه لثقب الأرضية وأخرى لدق الطبول للوصول إلى أماكن عالية، هذا من غير المحادثات والشخصيات المضحكة.

الموسيقى تطرب أذنك منها، فهي منوعة ومناسبة لبهجة اللعبة بأكملها، وتتغير باستمرار مناسبةً الموقف الذثي يتعرض لها الشخصية يميناً ويساراً.

اللعبة لو لم تكن لعبةً غير كاملة، لأنهيتها طول وجودي في المعرض، ولاضطر الحراس إلى جري بعيداً عن القاعة، لكونها لعبةً رائعة وإدمانية ذات فكرة بسيطة.

هنيئاً لك سوني إعادة المتعة للألعاب بعيداً عن فيض ألعاب المسدسات وإطلاق النار، فهذه اللعبة مميزة جداً!

شارك هذا المقال ()