Grand Theft Auto: Vice City 10th Anniversary Edition

تاريخ النشر: 2012-12-12
طورت بواسطة: Rockstar North
الناشر: Rockstar Games
الألعاب
هواتف
  • 13 ديسمبر 2012
  • التعليقات: 
  • 7756 مشاهدة
  • 9.0
    تقييم تروجيمنج


    من منا يستطيع نسيان جولاته و طوفاته بالمدينة الوردية Vice City التي صممتها روكستار بعناية فائقة “لنعشقها” لا لنتجول فيها أياماً و ننساها! 10 أعوام مضت على إصدار هذه التحفة الخالدة بالذاكرة وكان لابد من روكستار آلا تمرر ذكرى هذا الحدث بسهولة لتعلن رسمياً عن نسخة الإحتفالية منها و التي سنراجعها اليوم. إذاً كيف أصبحت Vice City بعد عشرة سنوات ؟ هلموا معي لنأخد جولة سريعة و لنستعيد الذكريات سوية.

    منذ البداية وصولاً لإمساكك زمام الأمور بشخصية تومي فيرستي ستلاحظ التطورات التي طرأت على هذا الإصدار، هي ليست عبارة عن النسخة نفسها بالوضوح العالي فقط، إنما هنالك الكثير من التحسينات التي ستشعرك بأن اللعبة تم إعادة بنائها من الصفر. على سبيل المثال لو دققنا بأيدي الشخصيات سنرى الأصابع متفرقة و يتحرك كل منها على حِدة ببعض الأوقات، عندما نتطلع للخارج سنلاحظ دقة و جمالية الإضائة التي أعطت بريقاً إضافياً لعالم Vice City المذهل. حينما نتأمل فيما حولنا سنرى كل شيء مشبّع بالتفاصيل قدر الإمكان، ولا أنسى ظلّ اللاعب الذي يبدوا أفضل و أوضح من GTA IV على الأجهزة المنزلية الحالية! ليس ذلك فحسب بل نشهد هنا تحسين واضح بالقوام و الفيزيائية خاصة بأثناء قيادة المركبات.

    من الأمور التي عانينا منها بنسخة الهواتف مع الجزء الثالث سوء المسافات البعيدة، من ناحية التفاصيل و الإختفائات المتعددة، هنا تحسن الوضع كثيراً وهذه المرة تقارع الإصدار الأصلي على الأجهزة المنزلية، وربما تتفوق عليها كذلك! أيضاً من الأمور التي كان يعاني منها البعض بالثالث هبوط معدل الإطارات بكثير من الأوقات، تقدم نسخة الإحتفالية من Vice City معدل إطارات ثابت على الأجهزة الجديدة ذات القدرات الممتازة مثل Galaxy SIII و Galaxy Note 2 و New iPad بينما تعاني من إنخفاض حاد بفترات متفاوتة على الأيبود تتش و نسخ الأيفون السابقة.

    نسخة الإحتفالية من Vice City لاتقدم تلك التجديدات على صعيد ميكانيكية اللعب، بل تحافظ على بساطتها و متعتها في الوقت ذاته. لكن بفضل تطور الفيزيائية أصبح لدينا قيادة مركبات بشكل أفضل، حيث ستشعر بثقل السيارة أثناء التحكم بها، عندما تريد إيقافها أو الإلتفاف بها وما إلى ذلك مما يضيف شيئاً للعبة. عدى ذلك كل شيء كما كان بما في ذلك ميكانيكية إطلاق النار و القتال اليدوي و التصويب بتهديد المشاة أو سرقة المتاجر من خلالها، وشراء المنازل و الأسلحة الكثيرة منها اليدوية العديدة المختلفة و المركبات بأنواعها، بين السيارات و الدراجات و القوارب و الطائرات المروحية، ولاننسى عدم القدرة على السباحة.

    التحكم و ألعاب الثلاثية الأبعاد على الهواتف، إثنين عندما يجتمعون لايتقبلهم إلا القليل من اللاعبين! حسناً إذا كنت من الأشخاص المعتادين على ذلك و على طريقة عملية الأنلوج بالزاوية و الأزرار المختلفة منها التي تظهر وقت الحاجة، فببساطة لن تحتاج إلا لدقائق حتى تتكيف مع تحكم اللعبة السلس و العملي بالوقت ذاته. من جانب أخر تحاول Vice City هنا تقليل عدد الأزرار على الشاشة، فأصبح زر الركض السريع يؤدي نفس الغرض للقفز بالضغط المتتابع، ولايوجد زر تصويب بل عليك الإختيار بإصبعك على الشخص المطلوب لتوجيه السلاح نحوه، مما يقلل من ظهور الأزرار الكثيرة على الشاشة.

    إذا كانت تجربتك الأولى فستحتاج لأكثر من عشرة ساعات لختمها، إما إذا قمت بإنهاء النسخة الأصلية من قبل فلن تحتاج للكثير من الوقت حتى تنتهي منها. بجميع الأحوال فالقصة ليست كل شيء تحتويه ألعاب Grand Theft Auto فلديك الكثير من الأمور المسلية لفعلها بشكل يفوق التصور! من المهمات الجانبية و النشاطات المختلفة كالسرقات و سباق السيارات الغير قانونية و مهمات الرامبج المسلية التي عليك قتل أو تفجير عدد معين من المشاة/المركبات لإنهائها و بسلاح و عدد مختلف بكل مرة وما إلى ذلك الكثير! حتى التجول و إستكشاف Vice City المذهلة سيكون ممتعاً. كل ذلك بقيمة 4.99$ دولار فقط عبر متجري آبل و جوجل الرقميين.

    Grand Theft Auto: Vice City 10th Anniversary Edition
    رسوميات ممتازة، تصميم المدينة الجذاب، الإضائة المتقنة، فيزائية جيدة، إتاحة التكملة فوراً من المهمة التي توقفت عندها، مهمات متنوعة، الكثير من الأمور الممتعة، الخيارات الكثيرة القابلة للتعديل، قيمة عمرية كبيرة بسعر بخس.
    تفاصيل شبه ممسوحة ببعض المناطق من المجسمات.
    Vice City مازالت عظيمة كما كانت قبل عشرة سنوات.. هذا العمل صنع ليخلّد بالتاريخ كواحد من أفضل ماتم تقديمه بهذه الصناعة! السؤال هنا هل يناسبك التحكم بألعاب هي بالأصل منزلية على الهواتف ؟ إجابتك على هذا السؤال هي التكملة لخلاصة مراجعتنا.
    عبدالله القحطاني
    لاعب منذ الصغر ولكن بدأ عشقه وإهتمامه الكبير بألعاب الفيديو منذ أن لعب GTA على البلايستيشن الأول، لسلسلة GTA العريقة مكان خاص في قلبه. يعرف بالمنتدى بإسم Assassin'o.

    التعليقات