Hell Yeah ! : Wrath of the Dead Rabbit

تاريخ الإصدار: 2012-10-03
طورت بواسطة: Arkedo
الناشر: Sega
PC
Playstation 3
PSN
XBLA
Xbox 360
الألعاب
  • 18 أكتوبر 2012
  • التعليقات: 
  • 4850 مشاهدة
  • 7.5
    تقييم تروجيمنج


    Hell Yeah ! : Wrath of the Dead Rabbit

    تشخيص عدة وملابس أمير الجحيم يتم عبر متجر خاص متواجد في العديد من أرجاء المراحل، وشراؤ الأشياء يتم عبر نقود يتم جمعها في المراحل، حين تموتون فإنكم لاتعاودون جمع كل شيئ من البداية بل تعيدون اللعبة من أقرب موقع حفظ وهو أيضا مكان الـ”الشيك بوينت” الخاص باللعبة، مع العلم أنكم تملكون عداد حياة وليس نقاط حياة، بمقدوركم ملؤ العداد من متجر التشخيص أو من أماكن خاصة في المراحل مجانا.

    المعتادون على النوع ومحبوه لن يجدوا مشكلا مع أسلوب اللعب لكن البقية من الممكن أن يأخدول وقتا للتأقلم معه خاصة أنه يجدر بهم استخدام عصى الأنالوج الأيسر لتحريك الشخصية والأيمن للتوصيب بالسلاح الناري، لكن رغم ذلك يبقى أسلوب التحكم جميلا وسهلا وستحصلون على إضافات على طول الطريق، كما أن الألعاب الصغيرة (Mini Game) التي تفعل قبل قتل الزعماء تضيف تنوعا كبيرا ناهيك عن أنها مضحكة حقا.

    تصميم المراحل عمل متعوب عليه، حتى إن كانت لعبة ثنائية الأبعاد فهناك لمسة سحرية ملونة خاصة على كل مرحلة بما فيها الشخصيات، الخلفيات كما البيئات مليئة بالتفاصيل والتنوع كبير جدا ويشمل ذلك الزعماء، يمكن أن تبدو بعض المراحل ذات تفاصيل أقل في حين أخرى غنية بشكل كبير بها، لكن العمل على الكل يبدو جيدا ومذهلا خاصة على درجة الوضوح العالية، اللعبة لاتتضمن أي عروض وكل شيئ يتم عبر مايشبه الصور المركبة مع بعض لذا لاشيئ يمكن أن يفسد التجربة، المراحل حية وهناك حركية دائمة لدى الأعداء والفخاخ التي تملؤ الطريق.

    اللعبة صغيرة وذلك يعني أنه لاوجود للحوارات، لكن مايمكن أن يلحظه أي لاعب هو صوت الراوي، حسنا ليس صوتا حقا بقدر ماهو ضجيج مزعج، عليكم قراءة مايسرده في الأسفله وتتحملوا مايقول رغم أنه لايبدو أنه يقول شيئا، مجرد أحرف متشابكة بدون معنى لكن صوته يبقى مزعجا حقا وكان من الأفضل لو لم يتم إضافته، من حسن الحظ أن الراوي لايتكلم إلا في بداية اللعبة وستنسون صوته من أول ساعة لعب، المؤثرات الصوتية من جهتها جيدة ومناسبة تماما للعبة 2D من هذا النوع، وحين تحدث في ماسبق عن الحوارات فكل ماعليكم فعله هو قراءتها، هذه الحوارات تبقى مسلية حقا وطريفة للغاية، سواء حين يتحدث أش مع شخصيات أخرى أو مع الزعماء، موسيقى اللعبة جيدة رغم أنها غير متنوعة بالشكل الكبير، لكن لن ننسى أننا نتحدث عن لعبة من العيار الخفيف.

    نادرا جدا ماتصل الألعاب على السوق الرقمية لعشر ساعات، مايجعل من Hell Yeah ! : Wrath of the Dead Rabbit إختيارا موفقا، بالإمكان تجاوز هذا العمر حسب طريقة اللعبة، خاصة أنه توجب البحث عن الزعماء، قتلهم ومن تم الذهاب للباب الذي تم فتحه، ذلك يجعلكم تعودون من نفس الطريق مرارا وتكرارا، إلا أن ذلك لايبعث الملل حقا، يمكن أيضا إضافة وقت للعب لمن يريد البحث عن بعض الممرات الخفية للحصول على بعض الهدايا التي تشخصون بها الشخصية الرئيسية، هناك أيضا إضافة بسيطة تجعلكم تشغلون كل الأعداء الذين قتلتم داخل جزيرة، ذلك يسجعلكم تحصلون على بعض الجوائز والهدايا أيضا رغم أن هذه الإضافة تبدو سطحية بشكل كبير وكان بالإمكان الإستغناء عنها، رغم كل ذلك أحببنا حقا رؤية نمط لعب تعاوني أو تنافسي مع هذه اللعبة الهستيرية المضحكة وليس اللعب ضمن نفس المراحل شرطا لذلك، حتى وإن كان قرار اللعب الفردي لايضر أيضا.

    Hell Yeah ! : Wrath of the Dead لعبة مضحكة ومجنونة، مع رسومات جميلة وتجربة طريفة، طورت خصيصا لمن يود إمضاء بعض الوقت في هذه التسلية الوهمية دون أن يهتم بالحبكات الفخمة والقصص الدسمة، تعرض اللعبة عمرا مشرفا وتنافس بقوة ألعاب المنصات الثنائية الأبعاد.

    Hell Yeah ! : Wrath of the Dead Rabbit
    رسومات جميلة - تنوع كبير وأكسسوارات مختلفة و متنوعة - جرعة ضحك - عمر مشرف - طرق قتل مختلفة ومتنوعة - عداد الحياة بدل نقاط الحياة
    غياب أنماط لعب إضافية - العمل على البيئات غير متوازي والبعض يبدو أسوء من البقية - صوت الراوي السيئ - أماكن شيكبوينت غريبة وعشوائية
    Hell Yeah ! : Wrath of the Dead لعبة مظلومة بحق، فإن قارنتها بألعاب أخرى فتضرب كل شيئ بعرض الحائط، أما إن أردت قضاء وقت ممتع مع تجربة فريدة بقصة لاحبكة لها فاللعبة اختيار موفق لك
    خالد الحراق
    محرر رسمي لدى شبكة TG، ساعي للنهوض بميدان ألعاب الفيديو وإعلامه في الوطن العربي، هدفه الأول تقديم محتوى يتماشى مع رغبة القراء العرب المهتمين بالألعاب، يحمل إسم prince khalid في منتديات المحترفين.

    التعليقات